الحكومة تسمح بأداء صلاة الجمعة سيرا على الأقدام

العايد: فتح المساجد لساعة واحدة سيراً على الإقدام وتفويض وزير التنمية الاجتماعية بالقرارات المتعلقة بالحضانات سواء فتحها أو إغلاقها.

السماح بصلاه الجمعة مع الحظر

وكانت رؤيا قد استضافت عبر برنامج نبض البلد، مساء الأربعاء وزير الأوقاف الأسبق الدكتور بسام العموش، والباحث والمفكر الإسلامي الدكتور حمدي مراد، واللذين طالبوا خلال الحلقة بالسماح بأداء صلاة الجمعة سيرا على الأقدام، وهو ما ستعلن عنه الحكومة في ايجازها اليوم.

وقال العموش خلال الحلقة إن الحكومة لم تكن سياسية في قرار إغلاق المساجد، مشيرا إلى أنه لا يؤيد القرار باعتبار صلاة الجمعة سبب لانتشار فيروس كورونا في الأردن.

وأضاف العموش في حديث عبر برنامج “نبض البلد” الذي يبث على شاشة “رؤيا”، أن الشارع الأردن في حالة غليان مع قرار إرجاء فتح المساجد حتى نهاية العام الحالي، الذي اعتبره مفاجئا.

ولفت إلى أن إغلاق المساجد لن يحد من انتشار الفيروس، خاصة أن وقت صلاة الجمعة لا يتعدى الساعتين، في الوقت الذي لا يزال هناك عدم التزام من قبل المواطنين بارتداء الكمامات واستمرار عمل المقاهي وعدم مراعاة مسافات التباعد الجسدي.

من جانبه قال الباحث والمفكر الإسلامي الدكتور حمدي مراد إن الالتزام بالأسباب المانعة لانتشار الفيروس مهمة جدا، داعيا إلى وضعها على مستوى واحد ووضع دراسة متوازنة ودقيقة، في ظل ارتفاع أعداد الوفيات والإصابات بالفيروس وبؤر انتشاره.

وشدد مراد على أن المساجد لم تشكل أي خطر على الوضع الوبائي في الأردن، داعيا في الوقت ذاته إلى محاسبة المقصرين وغير الملتزمين بالإجراءات الوقائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.