أخبار عاجلة
الرئيسية / صيانة السيارات / 9 خطوات بسيطة تضمن إعادة شحن بطارية السيارة المعطلة بطريقة صحيحة

9 خطوات بسيطة تضمن إعادة شحن بطارية السيارة المعطلة بطريقة صحيحة

9 خطوات بسيطة تضمن إعادة شحن بطارية السيارة المعطلة بطريقة صحيحة

شكلة نفاد بطارية السيارة هي من المشاكل المعروفة جداً لدى المئات من سائقي السيارات، وهي من المشاكل التي تصيب السيارة بالشلل التام، حيث إن بطارية السيارة هي المصدر الرئيسي الأول للطاقة، وبدونها لا يمكن للسيارة أن تعمل، وحتى وإن كانت ضعيفة فلربما يؤثر ذلك سلباً على أداء العديد من الأجهزة الكهربائية في سيارتك، والتي تعتمد على هذه البطارية، حتى بعد تشغيل السيارة وتحركها، بدايةً من المصابيح الخارجية والأنوار الداخلية، مروراً بمسجل السيارة ولوحة العدادات، وانتهاء بمقابض التحكم في النوافذ وحتى الأبواب التي تعتمد على الكهرباء في عملها وتشغيلها.

قد يعتبر كثيرون أن عملية إعادة شحن السيارة هي عبارة عن عملية بسيطة وسهلة، وهذا الذي قد نراه بشكل شبه يومي أمام أعيننا، عندما نشاهد سيارتين بجوار بعضهما البعض، يحاول أحد سائقي إحدى السيارات بإعادة شحن بطارية السيارة الأخرى، وذلك من خلال توصيل بطارية السيارة السليمة عبر أسلاك خاصة ببطارية السيارة المنتهية، بقصد مليء الأخيرة، حتى يتمكن صاحبها من تشغيلها وتحريكها. هذه العملية التي من المؤكد أنك رأيتها من قبل، ولا تعلم كيف ومتى وأين تضع الأسلاك في كلا السيارتين، وتعتبر من أخطر الأمور، وأكثرها تهديداً لسيارتك التي تحتاج بطاريتها إلا شحن، والسيارة المساعدة أيضاً.

التدرج الصحيح

ينصح الخبراء بضرورة توخي الحذر، واتباع الخطوات الصحيحة، بالتدرج والأولوية الصحيحة، خلال عملية شحن البطارية حتى لا تؤثر هذه العملية سلباً على سيارتك والسيارة الأخرى. حيث يؤكد خبراء نادي “إيه دي إي سي” الألماني، المتخصص بالسيارات ومشاكلها والطرق السليمة لإصلاحها، أن أي خطأ في عملية إعادة شحن بطارية السيارة، وعدم القيام بهذه الخطوات على الترتيب الصحيح، والأولوية المحددة، قد يؤدي إلى تعريض المجموعة الكهربائية في السيارة، لأضرار كبيرة. عدا عن أنها قد تتسبب في حصول حرائق في أسلاك الكهرباء، وأجهزة السيارة الكهربائية، بالإضافة إلى أنها قد تؤدي إذا لم يتم إتباع الخطوات بالشكل السليم والتدريجي الصحيح إلى انفجار بطارية السيارة.

ولهذا حاول أن تنسى من الآن وصاعداً الخطوات السابقة التي كنت تعرفها إذا كانت عكس الخطوات السليمة التالية، والتي أكد عليها النادي الألماني، ووافقه الرأي بها العشرات من المتخصصين والخبراء في عالم السيارات، والمشاكل التي تواجه السائقين وكيفية إصلاحها بالطرق والخطوات السليمة، التي لا تؤثر سلباً ولا تسبب مشاكل أخرى أنت في غنى عنها.

وهنالك العديد من السلوكيات والتصرفات التي قد يعتبرها أغلب السائقين اعتيادية، وقد تكون سببا رئيسا في نفاذ الطاقة من بطارية سيارتك، أو قد تكون سببا في تعجيل إتلاف بطارية السيارة التي قد تستمر بالعمل مع بعض السائقين لثلاث أو خمس سنوات بدون مشاكل، قد لا تستمر لعام واحد مع بعض السائقين الآخرين، وتاليا أهم الأسباب التي تؤثر على أداء البطارية وتنعكس سلباً عليها، ما يعجل في نفاذ طاقتها:

1- قلة صيانة السيارة، أو صيانتها بالشكل غير الصحيح.

2- عدم اكتراثك لعطل أو بعض الأعطال المختلفة في السيارة، والتي قد تستهلك بدورها طاقة من بطارية السيارة، قد لا تستهلكها وهي سليمة.

3- تلف الوصلات والأسلاك الخاصة ببطارية السيارة، قد تنعكس سلباً على أداء البطارية والقطع الكهربائية المستفيدة منها، وقد تؤثر على العمر الإجمالي للبطارية.

4- استخدامك للعديد من الأجهزة الكهربائية الإضافية في سيارتك، والتي قد لا تكون طاقة بطارية السيارة قادرة على تحملها جميعاً، مثل المصابيح الإضافية، مضخمات الصوت، والسماعات الإضافية، والإنارة الداخلية القوية… وغير ذلك.

5- تركك السيارة واقفة بدون إعادة تشغيلها، لفترات زمنية طويلة.

6- بعض العادات غير المحببة والتي تؤثر بشكل مباشر على بطارية سيارتك، مثل تركك للمسجل أو الراديو أو المصابيح الداخلية وحتى الخارجية، في حالة العمل والتشغيل دون الحاجة الماسة لها.

7- بعض الملحقات والأجهزة الخارجية، مثل مشغلات الموسيقى، وأجهزة “جي بي إس” والتي يستمر بعضها بالعمل واستهلاك طاقة البطارية، حتى ولو أطفأت محرك السيارة، والتي لا يتم فصل الكهرباء عن بعضها إلا بفصلها تماماً من منفذ مزود الطاقة في سيارتك.

عملية سهلة

قد تبدو عملية إعادة شحن بطارية السيارة المنتهية، بالعملية السهلة والبسيطة للوهلة الأولى، وهي كذلك تماماً إذا ما تمت بالطريقة السليمة والخطوات الصحيحة. ولكن قبل شرح الخطوات وأولويتها، يجب التأكيد على أنه هذه الخطوات رغم بساطتها، إلا أنها قد تتسبب في مشاكل أخرى قد يكون الشخص في غنى عنها، ولذلك حاول دائماً إذا لم تكن تعرف ماذا تفعل، أن تستدعي فنيا أو شخصا مختصا، لمساعدتك في مثل هذه الحالات. وتاليا الخطوات الرئيسة بترتيبها الصحيح مع مراعاة الملاحظات التالية:

ملاحظة – 1: (هذه الخطوات مخصصة للسيارة التي لا تعمل والكائنة في أحد المواقف المخصصة للسيارات، وليست للسيارة التي تتوقف عن العمل بشكل فجائي، وهي على الطريق العام)

ملاحظة – 2: (لتنفيذ هذه الخطوات، يجب أن يساعدك شخص آخر بسيارته التي لا تواجه مشاكل في بطاريتها، كما يجب عليك توفير وصلات الشحن الخاصة بهذه العملية، ويجب مراعاة نوعيات الوصلات الجيدة والقوية، لأن بعض الأنواع الرخيصة قد لا تؤدي الغرض منها، وخصوصاً مع السيارات رباعية الدفع)

ملاحظة – 3: (تباع في الأسواق حالياً، شواحن أوتوماتيكية نقالة، قادرة على إعادة شحن بطارية سيارتك المعطلة، ولكن مثل هذه الشواحن بحاجة إلى إعادة شحن باستمرار في الكهرباء لساعات طويلة، للتمكن من شحن بطارية سيارتك. وهي تعتبر مناسبة للرحلات والسفر لمسافات طويلة)

◆ الخطوة الأولى: يجب التأكد قبل بدأ أي من الخطوات التالية من سلامة جسد البطارية في السيارة التي لا تعمل. والتأكد من أنه لا يوجد أي تسريب خارجي من سائل البطارية، لأن هذا السائل عبارة عن مواد حارقة، تؤثر بشكل كبير على الجلد.

◆ الخطوة الثانية: بعد التأكد من سلامة البطارية وهيكلها الخارجي، وأنه لا يوجد أي تسريب منها، قم بالتأكد من الأسلاك الموصولة بالبطارية وأنها موصولة بالبطارية بشكل ثابت وأنها لا تتحرك، وإذا كانت غير ثابتة، قم بشدها وربطها بشكل قوي. كما يجب عليك التأكد بأن الوصلات المرتبطة بمقابض البطارية لا تحتوي على صدأ أو تأكسد، وإذا كانت على هذه الحال، قم بتنظيفها جيداً وإعادة وضعها في مكانها الصحيح حسب ما كانت عليه في السابق.

◆ الخطوة الثالثة: حاول أن توقف السيارة المساعدة بالقرب من مكان تواجد البطارية في سيارتك التي لا تعمل. مع ضرورة التأكد من أن قياس وصلات الشحن الخاصة بك، تصل من بطارية السيارة المساعدة إلى بطارية سيارتك الفارغة.

◆الخطوة الرابعة: قم بإطفاء محرك السيارة المساعدة، وافتح غطاء المحرك في كلتا السيارتين، وقم بملاحظة علامتي السالب والموجب، على أقطاب البطارية في السيارة المساعدة والسيارة الأخرى، وتحديدهما بشكل واضح.

◆ الخطوة الخامسة: لاحظ أن وصلة الشحن، تحتوي في الغالب على لونين هما الأحمر، والذي يأتي باللون الأصفر أو الأخضر في بعض الأحيان، واللون الأسود. قم بتوصيل الوصلة ذات السلك باللون الأحمر، في القطب الموجب (+) من بطارية السيارة المساعدة، وبعد ذلك قم بتوصيل الطرف الآخر من نفس الوصلة ذات السلك الأحمر بالقطب الموجب (+) أيضاً من بطارية السيارة المعطلة.

◆ الخطوة السادسة: وهي الخطوة المهمة جداً والتي قد يخطأ بها العديد من الأشخاص، قم الآن بتوصيل الوصلة ذات السلك ذي اللون الأسود بالقطب السالب (-) من بطارية السيارة المساعدة، وبعد ذلك قم بتوصيل الطرف الآخر من نفس الوصلة ذات السلك ذي اللون الأسود أو الأصفر، بنقطة “الأرضي” في السيارة المعطلة، وهي أي منطقة وأي جزء معدني في محرك السيارة مثلاً. ولا تقم بتوصيل هذا الطرف من الوصلة بالقطب السالب (-) من قطب بطارية السيارة المعطلة، الأمر الذي قد يتسبب في بعض الأحيان في انفجار البطارية، أو تأثر وحدة الكهرباء في كلا السيارتين.

◆ الخطوة السابعة: بعد إتمام هذه الخطوات بالطريقة المشروحة، وبالتسلسل الصحيح، قم بتشغيل محرك السيارة المساعدة، ثم قم بعد ذلك بمحاولة تشغيل السيارة المعطلة، والتي قد لا تشتغل من المرة الأولى، وخصوصاً إذا كانت البطارية منتهية تماماً، أعد المحاولة لحين اشتغال محرك السيارة المعطلة بشكل صحيح.

◆ الخطوة الثامنة: قم قبل فصل الوصلات والأسلاك من كلتا السيارتين، بتشغيل بعض الأجهزة الكهربائية في السيارة المعطلة والتي تتطلب إلى طاقة وجهد كهربائي علي، مثل مكيف السيارة، وتدفئة المقاعد والزجاج الخلفي…

◆ الخطوة التاسعة:

بعد ذلك قم بفصل الوصلات من السيارتين المعطلة والمساعدة على هذا الترتيب: افصل الوصلة ذات اللون الأسود من بطارية السيارة المعطلة، ثم أفصلها من بطارية السيارة المساعدة، ثم قم بعد ذلك بفصل الوصلة ذات اللون الأحمر أو “الأصفر أو الأخضر” من بطارية السيارة المعطلة، وأخيراً أفصلها من بطارية السيارة المساعدة

عن احباب الاردن

شاهد أيضاً

دعاء ليلة القدر افضل دعاء في ليلة القدر صيغة الدعاء في ليلة القدر حسب المتواتر عن السنة والصحابة رمضان 2019/1440

ليلة القدر هي خير من ألف شهر، فيها أنزل القرآن الكريم على سيدنا محمد ولها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *