الرئيسية / حول العالم / طريقة التقدم للعروس وطريقة الزواج العادات القديمة

طريقة التقدم للعروس وطريقة الزواج العادات القديمة

طريقة التقدم للعروس وطريقة الزواج العادات القديمة

من ذاكرة الأجداد

 

=========

 

مقدمة :

إن التراث الأردني مازال حتى اليوم محتفظا بطابعه المميز بالعمق التاريخي ، ونظرا للتغيير الحضاري السريع والذي يمر به معظم البلاد العربية، فمن الضروري الحفاظ على التراث الأردني ليبقى من الأصالة الأبدية في ذهن الأجيال القادمة، من تراث وعادات وتقاليد (برما) ، وساحاول هنا أن انقل ما استطعت الحصول عليه من كبار السن وما أذكره من أواخر أعوام السبعينات، وسأقوم بسرد كيفية العادات ، ولا أقصد هنا السرد لغايات التشويق أو التسلية، وإنما إصراري على إظهار حلو معنى التراث ، وان كان بسيطا ،و سأتناول أول هذه العادات وساقوم بادراج البقية في منتدى الفلكور والتراث الاردني لاحقا” :-
أولا : الأعراس

 

تنقسم الأعراس إلى المراحل التالية :

 

  1. الخطبة: تمر بمرحلتين :-
    v الخطبة التمهيدية :يكون الشاب الذي يرغب بالزواج قد سمع عن الفتاة السمعة الحسنة أو قد وصفتها له أمه أو أخته أو أن يكون شاهدها في عرس أو على نبع الماء أو تكون إحدى أقاربه ، وتاليا مراحلها :-

§ جس النبض : يرسل أمه أو أخته لجس نبض (أم العروس والعروس نفسها) إذا يرغبون بالتزويج أم لا وهنا يجيء الرد من أمالعروس (اعطونا ثلاث أيام وسنرد عليكم) ، وكان قليلا ما تستشار الفتاة للزواج ، حيث قبول أو رفض العريس من قبل والد العروس معتمدا” بقبوله أو رفضه على صفات العريس وأهله (الدين والكرم والغنى والسمعة الطيبة ، وكذلك درجة القرابة ، وإمكانية تامين العروس بحياة سعيدة ) 0
§ القبول أو الرفض : عند الرد بالموافقة يحدد يوم يذهب فيه العريس بصحبة ووالدته وأخته ليرى العروس وفي حالة الرضى بها ورضاها به يتم الاستعداد للخطبة الرسمية 0
v ‌ب. الخطبة الرسمية تأتي هذه المرحلة بعد الموافقة على الخطبة التمهيدية ويقوم والد العريس بدعوة الأقارب والشيوخ والوجهاء في المنطقة للمشاركة بالجاهة ، ويرسل احد أبنائه الكبار لدعوتهم ، ولها عدة مراحل بعد وصول الجاهة لمنزل والد العروس :
§ الترحيب بالجاهة:يقوم والد العروس بالترحيب بقدوم الجاهة ويقول عادة ( ياهلا ومرحب حياكم الله من ممشاكم لملقاكم يا حيا الله تفضلوا تفضلوا) 0
§ فنجان القهوة السادا :(بدون مقبض) وله الكثير من المعاني التي ترتبط ارتباطا وثيقا بالقيم والعادات العربية ،كما انه يعني من أهم علامات الموافقة على الزواج وغيرها من القضايا الشائكة ، يصب أحد أقارب العروس فنجان القهوة حيث (يمسك الدلة باليد اليسرى والفنجان باليد اليمنى) وهذه العادة هي من الآداب الإسلامية استعمال الإنسان ليده اليمنى عند الأخذ والعطاء ،فيقوم المع** بشرب الفنجان الأول وتعني أن القهوة سليمة من كل أذى ثم يقدم الفنجان الثاني للضيف (الشخص الذي سيطلب يد العروس) وأحيانا يقول بشكل عام للجاهة شيمتكوا بينكوا(أي لكم جميعا الواجب عندنا وكذلك كل التقدير وانتم اختاروا من يتكلم نيابة عنكم) ، وحينها يبدأ وجهاء الجاهة بتكريم بعضهم البعض ، حتى يختاروا احد الجالسين لطلب يد العروس 0
§ كلام الخطبة :يقوم من وقع عليه الاختيار بوضع فنجان القهوة أمامه (دون أن يشربه) ويبدأ الحوار التالي بين الضيف والمع** :الضيف أبو فلان اكسب صلاة النبي ، ترى إحنا إلنا عندك حاجة ، وان شاء الله ما تردنا خايبين) 0 المع** أبو فلان اكسب صلاة النبي ، ترى إحنا إلنا عندك حاجة ، وان شاء الله ما تردنا خايبين) 0 المع  حياكو الله اشرب قهوتك ) 0 الضيف : ترى يا أبو فلان احنا أجينا نخطب ايد بنتك (مريم) لإبنا فلان على سنة الله ورسوله ، وابشر بالمهر اللي تريده 0 المع** : ابشروا بلي اجيتوا بيه 0 الضيف : يشرب الفنجان أو يتم تجديد الفنجان (أي يصب فنجان ساخن غيره) ويقول أبو فلان طال عمرك ترى بنتك تتثقل بالذهب واحنا حابين نعرف المهر 0 المع** : مهر بنتي كذا وكذا كأن يقول وعندما يكون المهر كثيرا يتم التكريم بتخفيض المهر كأن يقول المقدم (دينار ذهب رشادي) وأثاث بيت بقيمة (خمسين دينار أردني) والمؤخر(ميتين دينار) وعباءة الخال (10) دنانير ، وإكراما لله ورسوله وللجاهة الكريمة أصبح مهر بنتي ..كذا وكذا ) ويخفض المهر ،ثم يتم تحديد موعد ( كتب الكتاب ، التلبيسة ، الزفاف )0
§ إظهار الخطبة : بعد عودة أهل العريس لمنزلهم يقومون بإشعار باقي أهل لقرية بالخطبة وللتعبير عن فرحهم من خلال إطلاق العيارات النارية والنساء تقوم بالزغاريد والمهاهاة ومنها :
هيييه والحمد لله ويالله هيييه وزالت الهموم انشاالله
هيييه والعين عمجراها هيييه والنصر من عنـد الله
هيييه ياناس صلوا علنبي هيييه وع فاطمة بنته
هيييه والحمد ليك يا ربي هيييه واللي طلبته (لفلان) نلته

02 كتب الكتاب (العقد) : قبل عقد الزواج ، تمر المراحل التالية :

ü الدعوات: ( شفوية) لصغر مجتمع القرية فوالد العريس يرسل احد أبنائه لتوجيه الدعوات ويقول عادةعموه أبوي بسلم عليك وبقلك شرفونا بالعصرية ععبيتنا ، عقبال عند أولادك بدنا نعقد عقد اخوي فلان، ووالدة العروس تزور منازل جيرانها وأقاربها وأقارب زوجها لدعوتهم وتقول ( تفضلوا عندنا إن شاء الله عقبال عند أولادكم عندنا خطبة لبنتنا مريم)، ثم يقوم أهل العروس بالاستعداد وتزيين المنزل وعمل (اللوج) وهو عبارة عن طاولة يوضع فوقها كرسيين متلاصقان ، وخلفهما سجاد ملون ، وبلالين 0
ü توجه الفاردة إلى منزل أهل العروس :تتألف الفاردة من أهل العريس والمدعوين رجالا ونساء ووجهاء البلد والأصدقاء ،يتوجهون عصرا إلى منزل أهل العروس سيرا على الأقدام ، الرجال بالمقدمة والنساء بالخلف ، وبعض النساء تحمل أطباقا مليئة بالسكر و الحلاوة والراحة والجعجبان والحامض حلو و (صفط الحلو) علبة الحلو التي احضرها أقارب العريس وأصدقاؤه , وتحمل بعضهن (الصينية) وعاء من الألمنيوم يوضع عليه الأشياء التي سيقدمها العريس لعروسته تسير الفاردة رجالا ونساء” ، النساء تغني والرجال (يحدون) يغنون بشكل جماعي ،فالقسم الأول يغني والقسم الثاني يرد عليه ، ويطلقون العيارات النارية من (الخرطوش ، المسدسات، ومن حداء الرجال :
يالله توكلنا عليك يا سيد المتوكلين
يالله طلبتك يالجليل بارودة وزهوبها
…….
يا بنت ياللي واقفة طلي وشوفي افعالنا
وانتن غواكن شعركن واحنا غوانا سيوفنا

ومن غناء النساء :

وصي علميدان يابي فلان وصي علميدان
الفرح للصبيان والعز ليكم الفرح للصبيان

وعند الاقتراب من منزل والد العروس

دار أبو فلان من طليت أشوفه عود الصنوبر والصبيان تحوفها
دار أبو فلان على الدرب مبنيه حول تغدا يا رشيد النيـــــــه
دار أبو فلان من بعيد أريتها مدان فضة والشباب عحيطها
ü وصول الفاردة بيت العروس : يرحب (المع**ين) وهم أهل العروس وأقاربها بالضيوف وهم والد العريس ومن معه ثم يصافح العريس والد العروس ويقبل يده ، ويدخل الرجال إلى الغرفة المعدة للاستقبال أو في ساحة البيت إذا كان الطقس ملائم ، أما النساء فتدخل حيث العروس 0
ü (العقاد) الشيخ وهو الشخص الذي سيعقد عقد الزواج يكون موجود ،ويطلب من الحضور :

  • عدم شبك الأصابع وإطفاء السجائر ( تيمنا بان لا يكون هناك ومشاكل بين العرسان ) 0
  • الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم 0
  • من العريس وضع يده اليمنى بيد عمه (والد العروس) ويقول لابو العروس قول لصهرك زوجتك وانكحتك موكلتي -مريم- على المهر المسمى بيننا وعلى سنة الله تعالى ورسوله الكريم.
  • بعد أن يردد يقول للعريس قول وانأ قبلت زواجها ونكاحها لنفسي على ذلك وعلى سنة الله تعالى ورسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم فيرد العريس 0
  • يدفع المهر ، ويقول الشيخ(((الفاتحة))) وبقراء الجميع سورة الفاتحة.

ü التلبيسة : يستأذن احد الموجودين والد العروس ليقوم العريس بالتلبيسة (أي تلبيس العروس الدبل والمجوهرات التي احضرها لها) فيرافق العريس أصدقاؤه وأقاربه من الشباب من مكان الجلسة لغاية باب المكان الذي تتواجد به العروس وعادة يكون في نفس الدار وهم يغنون ((يا صلاتك يا محمد ..والصلاة والصوم ليه )) ، ويدخل مع العريس شقيق العروس ثم تنهض العروس عن الكرسي الجالسة عليه, وتصافح خطيبها، ويلبسها دبلة الخطوبة وتفعل هي نفس الأمر ويلبسها ما احضر لها من مجوهرات ، وتنطلق صيحات المباركة من حناجر النساء وسط تصفيق وغناء النساء والبنات :

من حالة لبسها الدبلة من حاله باركوله بالعروس يا أولاد خاله
من يمه لبسها الدبلة من يمه باركوله بالعروس يا أولاد عمه
لبس يا فلان لبس مالك زعلان خطبنالك مريم زهر الرمان
لبس يا فلان لبس مالك مهموم خطبنالك مريم زهر الليمون
ويجلس إلى جانبها على الكراسي ،
ü الحلوى :توزيع على المدعوات من قِبل إحدى أقارب العريس ، وتطورت في فترة أوائل السبعينات لترتقي إلى ما يسمى (المطبقنيات) هي كأس زجاجي فيها خمس حبات من الحلو يسمى (بيض حمام) ملفوف في تول ابيض 0
ü العودة من الفاردة : بعد قرابة الساعتين تقريبا من الفاردة أنفة الذكر ، يعود الجميع إلى منازلهم يتحدثون عن العرس (أحيانا بالخير وأحيانا بالانتقاد ) ، ويبقى العريس وأهله لتناول وجبة عشاء عند نسايبهم الجدد 0
3. ليلة الحناء : يسبقها يوم أو يومين من الاحتفالات وغالبا ما تكون ليلة الحناء يوم (الخميس) ، وعند وقت العصر يتوجه أهل العريس لمنزل العروس لإرسال الحناء وسط الأغاني والفرح ( مثل فاردة الخطبة تقريبا) ، وبعد عودتهم يتم التحضير لبدء الاحتفالات فيتم (( اشعال نار )) وسط الساحة المعدة للاحتفال ، يتم وضع المشاعل وهي (شرائط تغمس بالزيت ويتم إشعالها ) توضع وسط منطقة الاحتفال وعلى الأعمدة ، و(مشاعل الساجن) وهنا يلفظ حرف (جـ) ch >>>أي تلفظ ساchن وهي من رماد النار يصب عليها الكاز وتوضع على سطح بيوت الحجر والطين حيث تكون شبه كرة (ملئ قبضة اليد) ، ويضاء لوكس (أداة إنارة) تعمل على الكاز والشنبر ، وكان يعار للجيران ، ، وبعد صلاة المغرب يبدأ الاحتفال ، والدبكات والأغاني ، وسأطرح هنا مثالا على الأغاني التي تغنى في ليلة الحناء عند أهل العريس :-
v ‌أ. السامر أو السحجة الدحية : يصطف الشباب صفا” واحدا” في ساحة الاحتفال على شكل ثلثي الدائرة حول قبة من النار ، وقد تستمر (السحجة) مدة قد تفوق الساعتين ، ويظهر التعب على المشاركين بالسحجة ، فتبح أصواتهم ويتصبب عرقهم ، وتكل أياديهم التي تؤدي الصفقات الست المنتظمة ، يصفق ثلاث صفقات متتابعة ثم ينتظر ثانيتين ثم يتبعها الثلاث صفقات الأخرى وهكذا مع انحناء الظهر للأمام أحيانا مع كل ثلاث صفقات ، ومنهم إذا أصابه الحماس أكثر جلس بركبتيه على الأرض وهو يصفق ، ويستهلوا أغاني السحجة بذكر اسم الله تعالى والصلاة على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم مثل قولهم :-

الله يمسيكم بالخير مسيه تطرد مسيه
أول مسا للضيوف والثاني للمحليه
وثالث مسا للعريس عزيز وغالي عليه
أول ما نطر النبي عليه ألاف صلاه
……………
يا هيل الفرح الجديد يا ليته مبارك سعيد
يا ريت زغيركوا يكبر يجيب الطرش من بعيد

وعادة”يكون وسط الشباب شخص يدعى (الحاشي أو أبو الحوش) وهو الرجل الذي يرقص في نصف السحجة برشاقة وخفة وتمايل ويضفي حماس وحيوية على الحفلة والسحجة ، وأحيانا يكون الحاشي امرأة ملثمة وبيدها سيف لكي لا تسمح لا أحد بالاقتراب منها ، وكلما حاول الاقتراب توكزه بالسيف على مقربة من قدميه ، وعندما يظهر الإرهاق والتعب على المشاركين يأتي احد الأشخاص من خارج السامر ، فيقوم بأخذ الحاشي ويجلسه بجانبه كأنه (سجين) ، هنا السامر يبدأ بالفتور عن الحماس ، في انتظار عودة الحاشي ، وفي هذه الحالة خيرانالأول تنتهي ليرتاح الجميع والثاني إكمال السحجة ، حيث يبدأ احد الرجال بالقصيد للمساومة على إرجاع أبو الحوش من الرجل الذي أخذه حبيسا فينشد قائلا مخاطبين الرجل الذي منع الحاشي من الرقص:

يا اللي توسق حاشينا يا شين وش لك علينا
يا دروب الحق تماشينا نندهلك بيت إرفيفـان
ما فيك الحق تماشينا من عند قاضي العربان
وسجل يا رويعي سجل سجل يا رويعي الشلية
لأعطيك مال الدروز يا كروم العنب والموز
لأعطيك مال المصري رشيدي من الذهب الأصلي
لأعطيك مال الإنكليزي ما اخلي ولا بريزة
لأعطيك مال الشريف ما اخلي ولا تعريفه
لأعطيك مال الدعجه يا نعجة تقود نعجة
ثم يوجه قصيدهم إلى الحاشي فينشدون له:
علي الطلاق من راسي لفكك يا أشعل الراس
لا فكك يا أشعل الراس وما يطب بقلبك وسواس
ثم يعودون إلى السجان وينشدون :
وبجيرة ربك وربعك تطلق حاشي الدخيله
ومسبه ما أقدر أسبك لادنق عليك وأحبك
وهنا يطلق الحاشي وتكمل السحجة ، ومن الأغاني التي تغني في حالة أن الحاشي امرأة :
وأجانا الحاشي يهتزّ يا سنونه يا حب الرز
حاشينا يوم وقف إلنا عامود البيت المبنى
ويا حاشينا على هونك تمدرج لا يصيدونك
يا حويشنا الموسوق ساق الله وانت مطلوق
ع شانك لرخص السوق حتى جميع الأوطان
عاشانك لأرخص حياتي وإنتي يا زين البنات
لدفع لك كل الليرات وأكثر من مال النصراني
حاشينا يا بو الذوايب من لعبك شفنا العجايب
يا ريقك يالمسك ذايب يبرى عليك الوجعان

 

 

 

دبكة الشبابة أو المجوز : يصطف الرجال فريق واحد ، ويبدأ واحد أو اثنان أو ثلاثة من الفريق بالغناء مع أنغام الشبابة أو المجوز (قطعة من خشب القصب طولها من (15-20سم) تكون مثقوبة (5-6) ثقوب صغيرة ) وترانيم الطبلة عدة ألوان من الغناء ويقدمون حركات متناسقة بالأرجل على الأرض مع أنغام الشبابة والطبلة أو الطبل ، ومن أسماء هذه حركات (واحد ونص ، ثنتين وخمسه ، تكسي ، مخلوطة ، شمل ، ثنتين وأربعة ) ومثالا” على هذه الأغاني:

أول ما نبدا بسورة تبارك عرسك يا (..) يا ريته مبارك
أول ما نبدا نصلي علزين نبينا محمد كحيل العين
أول ما نبدا نمدح الهادي نبينا محمد سيد العبادي
ويتحولون بأغانيهم إلى ألوان عديدة مثل الدلعونا و زريف الطول و ألوان أخرى :
على دلعونا وعلى دلعونا الهوى الشمالي غير اللونا
على دلعونا ليش دلعتيني شفتيني مجوز ليش اخذتيني
قلتلها الاسم قالت لي مريم والشعر لشقر لحد المحزم
طلبت الحُبّه قال لي تكرم يا أبو السوالف قلبك حنونا
يمه ويا يمه وما بدي الشايب وقلبي من جور الليالي ذايب
وبحاش القبر عللي النصايب ورشوا عالقبر زهر الليمونا
من باب الشرق طلن ثنتين السمرا ياروحي البيضا ياعيني
عصدر السمرا لزرع جنينه وعصدر البيضا تخت للنوما
قلت لها الاسم قالت سميني قلتلها ورده قالت ياسمين
عدرب العين يالله تلاقيني يا بو السوالف يا اسمر اللونا
زريف الطول :
يازريف الطول وقف تقولك رايح علغربة وبلادك احسنلك
خايف يلمحبوب تروح وتتملك وتوالف الغير وتنساني أنا
ومن الألوان الأخرى :
مرّيت عن دارهم قبل العشا بنتفه وأبوابهم مسكره واسراجهم مطفي
مديتي ايدي ع النهد تقطفلي قطفه صاحت يا بنتهم يما حراميّه

v دبكة الجوفية :يصطف الرجال على شكل فريقين ، وتكون أياديهم متشابكة بالأصابع ،الفريق الأول يغني والثاني يرد عليه وتزداد حمية الدبكة لترى العرق يتصبب من الرجال وإطلاق العيارات النارية يزداد مع ارتفاع أصوات الزغاريد والمهاهات التي تأتي من مكان النساء القريب من مكان الرجال بمسافة (10-15م)0
وكيفية أداء دبكة الجوفية (ترفع الرجل اليسر إلى أعلى على شكل زاوية قائمة وتكون الرجل اليمنى على الأرض ، ثم تضرب الرجل اليسرى الأرض وبعدها بثانيتين ترفع الرجل اليمنى الشيء القليل وتضرب بالقرب من الرجل اليسر إلى الداخل ، وهكذا ، وكلما ازداد الحماس ازدادت قوة الضربات ، خاصة عند التغني بالوطن وبالعشيرة والكرم والشجاعة ومن ألوان هذه الأغاني:

أبو رشيده :
يا أبو رشيده قلبنا اليوم مجروح جرحا غميق وبالحشا مستظلي
جابوا الطبيب ومددوني على اللوح قلت برخاوه ما عاش إلي يصلني
ظلت انادي واضرب الباب بالسيف عيو هيلك يابابي لا يفتحولي
والله لفتح للي واقف وراء الباب والله لفتح لو هيلك قطعوني
ياعيوني (مريم) ياناس تقول حنشان حنشان بارض الخلا هاشن عليه
بستان ابوها كله خوخ ورمان بوسط قلبي شابكة إعروقه
البكرج :
والبكرج اللي وقع رنت فناجينه شيخ بلا عزوته قلة مراجيله
لا تحسبوا كثرتكم تغلب شجاعتنا بالسيف من وسطكم نطلع جماعتنا
والخاتم اللي وقع في البير إلـُه رنه واللي سمع رنته مرحوم للجنه
مسكين يا خاتمي يلّي خذوك الناس خذوك مني ذهب ردوك علي نحاس
يا طايح البير دونك دلونا دونك قلبي يحبك واهيلي ما يردونك
يا طايح البير واسقيني بحفناتك وأنا ما صيدي ضما صيدي محاكاتك
وقد تتحول دبكة الجوفيه في النهاية إلى أغاني ، مثل أغاني
الريحاني:
يا حلالي ويا مالي يا ربعي ردو عليه
ديه ياربع ديه لا عاشو ولاد الرديه
لا عاش الوليد النذل بالضيق يدشر خويه (أيأن الولد النذل يترك رفيقه عند الضيق)
تلولحي يا داليه كقولهم :
تلولحي يا دالية يا أم الغصون العالية
تلولحي عرضين وطول تلولحي ما أقدر أطول
يا صلاتك يامحمد يا خزاتك يابليس
يابي يابي يابيه ياخي ياخي ياخيه
يم ثويبن طرزتيه حطيتي البلاوي بيه
يوم عرسج ولبستيه لفلان ولبستيه
ويبقون في الغناء حتى يحين وقت الحناء وهناك أغاني خاصة به :

عند أهل العريس : تكون الأم والأخوات قد خمرن الحناء قبل بيوم ، وعندما يفرغ الرجال من أغانيهم تٌحضر أم العريس الحناء على صينية مزينة بالورد وتبدأ بالرقص به أمام العريس الذي يجلس على كرسي خشب وسط حلقة من الرجال ويبدأ الرجال بالغناء مع قيام احد الشباب يخضب يدي العريس بالحناء :

سبل عيونه ومد ايده يحنونه شعره شلال الذهب يضوي على عيونه
وشي هالغزال الذي راح يصيدونه غزال صغير وكيف أهله يتركونه
حنيت أديه ولا حنيت اصابيعي يا محلا النومه بيت حضين مرابيعي
حنيت اديه ولا حنيت كفاتي يا محلا النومه في حضن البنيات
عند أهل العروس : قد لا تختلف كثيرا إلا من ناحية أن العروس تكون في منزل والدها وحولها الفتيات ونساء الحارة والختيارات اللواتي يدخنن الهيشي ، ومن غنائهن على العروس:
لمي يا لمي وشديلي مخداتي وطلعت من البيت وما ودعت خياتي
لمي ويا لمي شديلي قراميلي وطلعت من البيت وما ودعت أنا جيلي
لأهل ياليهل لايبري ليكم ذمة وشو عماكم عن ابن الخال والعمة
وكذلك أغاني أخرى بالوان مختلفة مثل :
رحبي بضيوف أبوك يا مريم يا أم الاسوارة يا هلا بضيوف أبوي لوكانو ملات الحارة
وكذلك تكون هناك المهاهاه مثل :
هيييه ورافعي راسك يا قمر هيييه والغايب من أهلك حضر
هيييه ما غاب إلا المشايخ هيييه والحاضرين أكبر قدر
4. ليلة الزفاف :يسبق ليلة الزفاف التي تكون بين العصر و المغرب عدة أحداث أهمها :

v الإقرا :وتلفظ الإيقرى (ويعني تقديم الطعام للضيوف أو تقديم المناسف ظهر يوم الجمعة) ، والمنسف هو من أشهر المأكولات الأردنية ويعبر عن الكرم الأردني الأصيل ويتكون من لحم الضأن + لبن رايب (الشنينة) ولبن الجميد أي اللبن الجامد + الملح +العصفر أو الورص + الأرز (الرز) + اللوز + الصنوبر المحمر + السمن البلدي) + خبز الشراك وهو الخبز المفرود على الصاج ، والصاج هو صفيحة حديدية، دائرية، محدبة من الخارج، ومقعرة من الداخل ‘قطرها لا يتجاوز 60سم 0
§ بعدسهرات الحناء يتبقى عدد من أقارب العريس ، ليساعدوا فيذبح الذبائح وطهي الطعام 0
§ يبدأ الذبح عند الساعة الرابعة أو الخامسة صباحا من يوم الجمعة (حسب عدد الذبائح) 0
§ أبناءعمومة العريس وأقاربه يساعدون العريس من خلال شراء كل واحد منهم ذبيحة ويقوم بذبحها وتقطيعها وطهيها وتقديمها للضيوف 0
§ الطعام (المناسف) ينضج مع انتهاء صلاة الجمعة 0
§ الضيوف يحضرون إلى مكان القرى ويتم استقبالهم بالترحاب 0
§ تقديمالمناسفبعد وصول الضيوف بنصف ساعة 0
§ معتقديم المناسف تنطلق الزغاريد والعيارات النارية والغناء الخاص بهذه المناسبة وهي أغنية :

صبوا الإقرى يالي معلم الاقرى صبوا الاقرى ومشو بشي ومنادي

v النقوط: (تقديم مبلغ من المال للعريس) ويكون الوقت بعد إكمال الغداء 0
§ يجلسالعريس اللابس لثيابه الجديدة على كرسي في الظل ويلتف حوله الحضور 0
§ يكونمع احد الحضور دفتر لتسجيل أسماء المنقطين ومقدار المبلغ ، وشخص اخر يمسك بالنقوط
§الشخص الذي يلم النقوط يقف بجانب العريس، ومثلا” عندما يعطيه شخص (5) دنانير ، يقول هذا الشخص بصوت مسموع للحضور الملتفين حول العريس ( خلف الله عليك يافلان …وهنه براس خوالك وهنه خمس نيرات ويسمي أخواله) وتعني هذه العبارة تمجيد الشخص الذي ينقط ومدح أخواله 0
v حمام العريس : كان العريس يزف إلى مكان نبع ماء ، ويبدأ حمامه من قبل أصدقاؤه مع الأغاني ويلبسونه اجل الثياب ، ويعطرونه 0
v زفة العريس :كما في الفاردة تكون من رجال والنساء وتكون بعد إكمال النقوط مباشرة
ومن مظاهرها :
§ يزف العريس إلى مكان متسع للدبكة اعتادت أهل البلدة اصطحاب العرسان اليه 0
§ تخصيص مهرة أو حصان مزين السرج ليركب عليه العريس 0
§يمسك احد الأشخاص بلجام الحصان وهذا يعني انه سيقوم بعزيمة العريس في بيته 0
§ في الساحة المخصصة يبدأ عدد من الرجال بإظهار مهاراتهم بركوب الخيل ،والآخرون يدبكون
§ النساء يقفن في مكان يبعد مسافة عن الرجال ، ويقوم أخ العريس باصطحاب العريس من مكان
الرجال حيث النساء ويعودون للفرح ، فيجلسه على كرسي وسط النساء المكونات لحلقة ، ويبدأن
بالغناء عليه 0
§عند انتهاء الزفة يبدأ الرجال بمحاولة مسك لجام المهرة (رغبة في استضافة العريس على الغداء)
§يقوم الرجال بإيصال العريس لمنزل الشخص الذي فاز باستضافة العريس 0
§ يتبقى مع العريس عدد قليل لتناول الغداء وللتوصية بإطعام العريس بأيديهم 0
§ الباقون يتوجهون حيث منزل العروس ، لإحضار العروس 0
v إحضار العروس لمنزل العريس
§ تصل الزفة منزل العروس ، ويتم استقبالهم بترحاب 0
§ النساء تدخل حيث العروس ، والرجال يجلسون لشرب القهوة السادة 0
§ يقول احد أفراد الجاهة لوالد العروس (يا أبو فلان ، بعد اذنك تسمحلنا نوخذ عروسنا ، وإذا عليه اشي (أي إذا بقي لكم أي شي تطلبونه) احنا جاهزين، فيقول والد العروس(ابشروا إن شاء الله ما فيه غير كل الخير….بس بيه عباءة الخال)، فيقوم والد العريس بدفع مثلا (30) دينار لخال العروس ، ويدخل والد العروس وخالها حيث تجلس العروس فيقوم خالها بتقديم النقوط لها بالإضافة إلى مبلغ (30) دينار ، ويلبسها عباءة من فوق الراس وليس على امن الكتف كما هو الحال عند الرجال 0
§ تكون العروس قد بدأت بتوديع أهلها وبيتها وصديقتها بالبكاء وكذلك الحال بالنسبة لأهلها وصديقاتها0
§ الخال يمسك بيدها اليسر ووالدها بيدها اليمنى ويسرون بها خارج باب الدار حيث يقف الحصان ويساعدونها للركوب على المهرة ، ويمسك خالها أو أخيها أو احد أقاربها المقربين في لجام المهرة ويسير بها حيث بيتها الجديد بيت زوجها0
§ تغني النساء من أهل العريس غناء يعبر عن الشكر
كثر الله خيركم يخلف عليكم كثر الله خيركم
كثر الله خيركم حمنا البوادي ملقينا غيركم
لا تكن طماعي يابي فلان لا تكن طماعي
لا تكن طماعي المال يغدى والنسب نفاعي
v ‌وصول العروس لمنزلها الجديد :
§ تكون أم العريس قد حضرت عجينة (عجين) في صحن ، وقبل دخول العروس الباب تأخذ العجينة وتلصقها على مدخل المنزل ( دلالة على البركة وتيمنا وأملا بالخير والقدوم والخلف الصالح وأنها ستبقى الزوجة الوفية مدة طويلة ) 0
§ تبقى النساء تغني أمام العروس اما الرجال فيذهبون لإحضار العريس وهم يغنون ذهابا وإيابا 0
v وصول العريس :
§ قبل دخول العريس إلى بيته الجديد يقوم شباب الحي بضربه ضربا غير مبرحا في أماكن متفرقة من جسمه حتى لا يخاف من ليلة الدخلة واعتقادا منهم بان الخوف قد يؤدي به إلى عدم الإنجاب مستقبلا 0
§ يدخل فتقف العروس ، ويلبس كل منهما الآخر الذبلة باليد اليسرى بدل اليمنى ويجلس بجوار عروسه 0
§ يتبادلا الحديث ثم يغادر الجميع المكان ماعدا العرسان 0
v ليلة الدخلة :
§والدة العروس أو خالتها أو أختها الكبيرة تبقى في ضيافة أهل العريس لليوم التالي أو لساعة متأخرة حتى تتأكد من عذرية ابنتها أي أنها ما زالت بكر، ولراحة ابنتها النفسية لمجرد شعورها أنها ما زالت بقربها في هذه الليلة الجديدة عليها ، وكان على العريس واجب إثبات رجولته في فض بكارة العروس بأسرع ما يمكن ، وإذا تأخر فان أقاربه يبدءون بطرق باب غرفته للإسراع في الخروج 0
§وعندما ينجح العريس يخرج من غرفته ويبلغ والدته ، والتي بدورها تخبر والدة العروس وتقوم الاخرى بالدخول للعروس للتأكد ، كون الأمر يتعلق بشرف عائلة العروس ، ثم يشاع الخبر على الحضور وتنطلق الزغاريد أو إطلاق العيارات النارية ، حتى يعلم أهل القرية بأن العروس شريفة وعفيفة 0
§يحضر العشاء الدسم للعروسين (دجاج أو حمام ، أو كبدة غنم + الرز والصنوبر والسمن البلدي ).
v الصباحية :ضحى اليوم التالي :
§يكون أهل العروس قد أعدوا أكلة تدعى (اللزقيات) عجينة تخبز ويضاف إليها السمن البلدي والسكر 0
§يأتي أهل العروس نساء ورجالا في موكب دار العريس، وذلك لتأدية الواجب في يوم الصباحية لتهنئة العروس والمباركة لها 0
§أول خروج للعروس من بيت زوجها هو إلى بيت أهلها ، تذهب برفقة زوجها ويحملون هدية لام العروس (حطة سلطية ) أو يقوم العريس بإهداء ام زوجته (10) دنانير ، كم ويكون العريس قد أخذ معه (ذبيحة) لبيت عمه 0
§يتناول العرسان الغداء ، وفي نهاية اليوم لدى عودتهم تُقدم الهدايا للعروس من أهلها وإخوانها ،
ثم تعود مع زوجها إلى بيتهم محملة بالهدايا والأشياء الجميلة ومتعة الحفاوة والإقامة.

هكذا كانت تقام الأفراح والليالي الملاح بكل بساطة ولطف كبساطة ولطف

عن احباب الاردن

شاهد أيضاً

الرزاز يعلن عن إجراءات جديدة للحكومة لمواجهة كورونا.. فيديو

أعلن رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز عن فتح البقالات الصغيرة ومحلات المواد التموينية الأساسية ومحلات …

اترك تعليقاً