التربية تباشر بمقاضاة مصور امتحانات التوجيهي وتعلن حرمان 204

قالت وزارة التربية والتعليم إن العدد الإجمالي للطلبة المشتركين في امتحان الثانوية العامة الذين تم حرمانهم لدورتين امتحانيتين متتاليتين بلغ 204 مشتركا حتى نهاية امتحان يوم أمس السبت، وذلك بسبب استخدام الهواتف النقالة أثناء الامتحان وتصوير الأسئلة وإخراجها.

وبين الناطق الإعلامي باسم الوزارة الدكتور أحمد المساعفة، أن الوزارة قد باشرت عبر دائرتها القانونية بتحريك دعاوی جزائية ضدّ من ثبت قيامه من المشتركين في الامتحان بتصوير ورقة الامتحان أو جزء منها عبر وسائل الاتصال أثناء انعقاد الامتحان، مؤكدة أن تطبيق الإجراءات الإدارية بحق المخالفين والمتمثلة بإيقاع عقوبة الحرمان من دورتين متتاليتين لا يعفي من ملاحقة المخالفين قضائيًا؛لأن هذه الأفعال تشكل جرمًا جزائيًا.

وأضاف أن الوزارة باشرت أيضا بتحريك دعاوی جزائية بحق المروجين للشائعات المتعلقة بتسريب أسئلة بعض الامتحانات عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي؛ لأنها تؤدي إلى إرباك الطلبة نفسيًا في الوقت الذي هم فيه أحوج ما يكونوا إلى الدعم النفسي، والوقوف إلى جانبهم لتأدية الامتحان ضمن بيئة نفسية وصحية سليمة.

وتهيب وزارة التربية والتعليم بطلبتها ضرورة التقيد بالتعليمات الناظمة لعقد امتحان الثانوية العامة تفاديًا لتطبيق أي عقوبة بحقهم، مؤكدة أنها لن تتهاون أبدًا في تطبيق التعليمات، واتخاذ العقوبات بحق كل من يثبت تورطه في هذه المخالفات المسيئة لسمعة الامتحان.

ودعت الطلبة إلى عدم الالتفات إلى الشائعات وأن يأخذوا المعلومة من مصدرها الموثوق


0 تعليق

اترك تعليقاً

Avatar placeholder

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *