الملك يلتقي مبارك وعدداً من الزعماء العرب فـي القاهرة




عمان - بترا - عاد جلالة الملك عبدالله الثاني إلى أرض الوطن مساء أمس، بعد زيارة قصيرة إلى جمهورية مصر العربية، التقى خلالها الرئيس المصري محمد حسني مبارك وعدداً من الزعماء العرب، كما شارك في حضور حفل افتتاح الدورة الرياضية العربية الحادية عشرة. والتقى جلالة الملك قبيل حفل الافتتاح، فخامة الرئيس اليمني علي عبدالله صالح، وفخامة الرئيس السوداني عمر حسن البشير، وفخامة الرئيس العراقي جلال طالباني، وسيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وولي عهد مملكة البحرين سمو الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة. كما شارك جلالته وعدد من ملوك ورؤساء وأمراء الدول العربية، وكبار الشخصيات العالمية والرياضية حضور حفل افتتاح الدورة الرياضية، التي تستضيفها مصر، والتي أعلن فخامة الرئيس المصري محمد حسني مبارك انطلاق فعالياتها في حفل أقيم في ستاد القاهرة الدولي.
وكان جلالة الملك قد اصطحب على نفس الطائرة التي اقلت جلالته الى القاهرة الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي وصل الى عمان امس للبحث في الجهود المبذولة للتوصل إلى أجندة محددة للقاء الدولي للسلام المنوي عقده في انابوليس بولاية ميريلاند الأميركية قبل نهاية العام الحالي.
واشتمل حفل الافتتاح على العديد من الاستعراضات واللوحات الفنية التي جسدت التضامن العربي، وتحدثت عن تاريخ العرب وما قدموه للحضارة الإنسانية في مجالات العلوم المختلفة. كما سلطت الضوء على عصر التنوير العربي بداية من كلمة إقرأ معجزة الإسلام العظيم، وانتهاء بلوحة لعباس بن فرناس صاحب فكرة الطيران ورمز العرب في التحليق إلى المستقبل. وعبرت أيضا عن الفلكلور الشعبي في الدول العربية. ويتنافس في مسابقات هذه الدورة على مدى اسبوعين، أكثر من سبعة آلاف لاعب ولاعبة يمثلون 22 دولة عربية في 33 لعبة رياضية من بينهم 383 لاعبا ولاعبة يمثلون الأردن في المسابقات المختلفة. وتجري منافسات الرياضيين في ثماني محافظات مصرية .



hglg; dgjrd lfhv; ,u]]hW lk hg.ulhx hguvf tJd hgrhivm