استنكار نيابي لتصريحات سليماني ورقص


عمان - ماجد الامير

عقد مجلس النواب امس جلستين صباحية ومسائية ،تشريعية ورقابية، طغى عليهما تصريحات الجنرال الايراني قاسم سليماني وقيام اسرائيليين بالرقص في مطار الملكة علياء.
وقرر مجلس النواب امس تأجيل جلسة المناقشة العامة لأوضاع الصحف الورقية التي كان من المقرر انعقادها اليوم الاربعاء الى وقت لاحق لم يحدد بعد.
وناقش المجلس القانون المؤقت لقانون الاعلام المرئي والمسموع ، حيث وافق المجلس في الجلسة الصباحية التي عقدها برئاسة المهندس عاطف الطراونة، على قرار لجنة التوجيه الوطني بمنح مدير هيئة الإعلام حق إغلاق أي قناة فضائية أو محطة إذاعية أو دار عرض غير مرخصة.
ووافق المجلس على المادة الخامسة عشرة التي تنص «يحظر على اي شخص ان يمارس اعمال البث ما لم يكن حاصلا على رخصة بث صادرة وفقا لاحكام القانون ،ويحظر على المرخص له لممارسة اعمال البث تقديم خدمات الاتصالات دون الحصول على رخصة لهذه الغاية من هيئة تنظيم قطاع الاتصالات.
واقر المجلس المادة التي تنص على ان يقتصر حق تقديم طلب الحصول على رخصة البث على الشحص الاعتباري.
كما وافق النواب على تعديلات اللجنة على أن يمنح مدير هيئة الإعلام حق إيقاف بث مادة أو برنامج في حالات استثنائية تضر بالأمن الوطني أو السلم المجتمعي أو تبث مواد إباحية وذلك بعد حصوله على أمر قضائي من قاضي الأمور المستعجلة.
ورفض مجلس النواب نص كانت قد وضعته اللجنة يحصر رخصة البث الاذاعي بشركة يملك الاردنيون كامل حصصها وقرر المجلس شطب النص لانه يقيد الاستثمار في القطاع الاعلامي بحسب نواب.
وفي بداية الجلسة استنكر رئيس لجنة فلسطين المحامي يحيى السعود قيام مستوطنين اسرائيليين بالاعتداء على المسجد الاقصى ، كما استنكر قيام متطرفين يهود برقصة استقزازية في مطار الملكة علياء.
وطالب السعود من الحكومة اتخاذ اجراءات حاسمة ضد الاحتلال لوقف هذه الاعتداءات.
ورفض النائب عبدالكريم الدغمي ، تصريحات وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال بان الاردن سيدرب عشائر سورية لمحاربة داعش، مشيرا الى ان هذه التصريحات تعتبر تدخلاً في الشؤون الداخلية السورية ، وقال ان هناك انقساما في المجتمع السوري.
بند ما يستجد من اعمال
وانتقد النائب محمود مهيدات من يهاجم الوطن في الفضائيات، كما استنكر تصريحات الجنرال الايراني قاسم سليماني بحق الاردن، مؤكدا ان الاردن قادر على الرد على مثل هذه التصريحات المسيئة.
واستنكر النائب بسام البطوش قيام قطعان مستوطنين يهود بالرقص في مطار الملكة علياء ، مؤكدا ان هذا المشهد اثار السخط لدى كل الاردنيين الاحرار ، وطالب من الحكومة العمل على ان لا تتكرر مثل هذه المشاهد.
وقال النائب فواز الزعبي انه التقى مع بعض العشائر السورية وانهم مستاؤون من تصريحات وزير الاعلام بتدريب عشائر سورية لمحاربة تنظيم داعش الارهابي.
واشار النائب بسام المناصير الى عدد من المواضيع منها الرقصة في مطار الملكة علياء وتصريحات الجنرال قاسم سليماني، موضحا ان لجنة الشؤون الخارجية بحثت هذه المواضيع.
وانتقدت النائب وفاء بني مصطفى تصريحات الجنرال الايراني ، وطالبت برد قوي من الحكومة ضد هذه التصريحات، مطالبة ايران الاعتذار عن تصريحات سليماني
كما تساءلت عن زيارة وزير الخارجية الى طهران.
وطرحت اعلان مسؤولين اسرائيليين بانهم سيبنون جدارا حول مطار اسرائيلي بالقرب من العقبة.
ووجه النائب محمد العلاقمة الشكر لرئيس الوزراء والحكومة على تنفيذ ارادة جلالة الملك في الملاحات لبناء بيوت ومساكن للمواطنين ، كما عبر عن الولاء باسم اهالي الاغوار الى جلالة الملك عبدالله الثاني.
ووجه النائب محمد الشرمان الشكر الى الحكومة على الاستجابة لمطالب لواء المزار الشمالي مشيرا الى بطء التنفيذ.
وتساءل النائب مفلح الرحيمي عن موقف الحكومة من تصريحات وزير خارجية سورية وليد المعلم الاخيرة.
وانتقد النائب ابراهيم الشحاحدة تصريحات قاسم سليماني ، مستعرضا حوارا مع نواب ايرانيين في تركيا.
وتحدث النائب منير الزوايده عن محاولات تغييب لدور مجلس النواب فيما يخص قطاع السياحة من قبل وزارة السياحة.
ورد وزير السياحة نايف الفايز بالقول على اهمية الشراكة بين الوزارة ولجنة السياحة في مجلس النواب.
وتساءل النائب محمد البدري عن انباء بان هناك دورا للاردن في المساعدة في حل الازمة اليمنية.
وعبر النائب علي السنيد رفضه لاستيراد غاز من اسرائيل ، مطالبا بتمتين الجبهة الداخلية.
وتحدث النائب عساف الشوبكي عن طريقة تعامل سفاراتنا في الخارج منتقدا الطريقة التي تتعامل بها السفارات الاردنية مع الاردنيين في الخارج ،كما تحدث عن قضايا مطلبية لابناء الدائرة في المنطقة الرابعة.
وطرح النائب سعد البلوي مشروع دمج المؤسسات الحكومية المستقلة.
وطالب النائب مصطفى شنيكات بناء استراتيجية وطنية لمكافحة الارهاب ، وعبر عن دعمه لفكرة تنويع الخيارات الخارجية ، معبرا عن دعمه لزيارة وزير الخارجية الى ايران ، وطالب باعفاء المزارعين من القروض من مؤسسة الاقراض الزراعي او تمديد الاعفاء الى نهاية العام.
وقال النائب طارق خوري نهنئ سلطنة عمان بعودة السلطان قابوس من رحلة العلاج لافتا الى سياسة السلطنة المهمة في التعامل مع التطرف وهي الدولة العربية الوحيدة التي لا يوجد فيها ارهابيون يقاتلون مع التنظيمات الارهابية وهذا يجب دراسته.
وطالب النائب هايل الدعجة من الحكومة توحيد منهاج التاريخ في جامعاتنا الاردنية لتعكس جهدا رسمياً امؤسسيا موحدا.
وتحدث النائب محمد السعودي عن الصعوبات التي تواجه السواقين على الطريق الصحراوي في الجنوب، وطالب من الحكومة زيارة لواء بصيرا في الطفيلة للاستماع الى مشاكل الناس هناك.
وعبر النائب علي الخلايلة عن تأييده لتوجهات الحكومة في تدريب العشائر السورية لمحاربة داعش الارهابي ، وقال يجب ان نحارب عصابة داعش للقضاء عليها ،وتحدث عن الخدمات في بلدية الزرقاء.
وقال النائب وصفي الزيود اتساءل عن التأمين الصحي في المناطق الفقيرة ، مطالبا بعدم سحب التأمين الصحي من الفقراء.
وانتقدت النائب انصاف الخوالدة ما وصفته بالاحتفال الذي اقامته امانة عمان الكبرى بعيد الام ، وتكريم فنانة مصرية وتجاهل تكريم امهات اردنيات مثاليات.
وشكرت رئيس الوزراء ووزير العمل على انشاء مصنع لتشغيل الفتيات في لواء بصيرا.
وتحدثت النائب ريم ابو دلبوح عن اهمية ربط مخرجات الجامعات في سوق العمل ، واشارت الى وضع محافظة المفرق والضغوط التي تواجهها بسبب اللاجئين السوريين مطالبة بدعم بلدية المفرق.
وتحدث النائب قاسم بني هاني عن عمال عددهم 30 في جامعة البلقاء التطبيقية يعملون في كليات مختلفة مطالبا بتثبيتهم في الجامعة وعدم انهاء عقودهم.
وقال النائب عبدالهادي المحارمة ان هناك مشكلة تواجه المزارعين الاردنيين من تصدير منتجاتهم الزراعية الى العراق ، وطالب بحل مشكلتهم.
وتحدث النائب جميل النمري عن ملفات في اصلاح التعليم العالي وخاصة النظام الموازي كما تحدث عن قضية سرقة السيارات ، وطالب ببحث الموضوع.
وتحدث النائب يوسف القرنة عن قرار صادر عن الديوان الخاص لتفسير القوانين حول الصفة القانونية لشركة الكهرباء الوطنية حول الدعاوى الحكومية.
وجاء جواب الديوان بان الشركات المملوكة للحكومة لا تخضع لرقابة ديوان المحاسبة ، واشار الى ان هذا القرار يفقد مجلس النواب جزءا مهما من ذراعه الرقابي كما ان القرار يتناقض مع قانون ديوان المحاسبة ، كما طالب القرنة بعقد جلسة مناقشة عامة لهذا الموضوع.
وقال النائب محمد الرياطي ان مؤسسة الموانئ اليوم لا تملك دينارا واحدا باسمها كأصول ،وطالب بالاهتمام بالطريق الصحراوي كما طالب بتحويل مستشفى هيا الى مستشفى حكومي.
وقالت النائب هند الفايز هل مساعدة الشعب السوري من العشائر هي مهمتنا ؟ واين مهمتنا من مساعدة الشعب الفلسطيني ؟، واستنكرت رقصات الصهاينة في مطار الملكة علياء.
وقال النائب عدنان العجارمة ان جلسة الاستجواب النووي كانت من انصع صفحات المجلس ، منتقدا قيام الحكومة بتوقيع اتفاقية لانشاء مفاعل نووي.
وطالب بانشاء مشاريع بنية تحتية بدلا من المفاعل النووي مثل مشروع صرف صحي في لواء ناعور.
ووجه النائب محمد فريحات الشكر الى رئيس الوزراء ووزير الداخلية على الاجراءات لحماية الغابات في عجلون. وعبر عن دعمه لتدريب العشائر السورية لمحاربة داعش.
وتحدث النائب مصطفى ياغي عن قضية قانون التقاعد المدني المتعلق بالنواب والوزراء وطالب من الحكومة ان تعيد لمجلس النواب مشروع قانون التقاعد المدني لكي يقول النواب كلمتهم بتقاعد الوزراء.
وتحدث النائب محمد القطاطشة عن فتح الاردن علاقات مع ايران معبرا عن دعمه لزيارة وزير الخارجية الى ايران ،ووجه الشكر للحكومة على البدء والاستجابة لانشاء محطة كهرباء في الطفيلة وطالب بالتسريع بالمستشفى المدني في الطفيلة. وطالب بانشاء محطة صرف صحي في مناطق في الطفيلة.
وطرح النائب مازن الضلاعين قضية انهاء العاملين من المتقاعدين العسكريين من جامعة العلوم الاسلامية العالمية.

رئيس الوزراء
وأكد رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور ان قيام الحكومة بالتوقيع بالاحرف الاولى مع الجانب الروسي لانشاء المفاعل النووي لا يعني توقيع اتفاقية نهائية بخصوص تنفيذ هذا المشروع.
واوضح، ان الذي جرى هو توقيع بالاحرف الاولى لاجراء المزيد من الدراسات حول الشروع في البرنامج النووي.
وقال رئيس الوزراء ان الحكومة اجابت خلال الاستجواب الذي نوقش في مجلس النواب حول المفاعل النووي على كافة التفاصيل المتعلقة بهذا المشروع وبالتالي فان اتهام الحكومة بانها تضرب عرض الحائط بإرادة مجلس النواب غير صحيح فلماذا تفعل الحكومة مثل هذا الامر؟. واضاف ان انشاء مفاعل نووي او اثنين سيكلف نحو تسعة مليارات او اكثر، فهل يعقل ان تقوم الحكومة باتخاذ قرار انشاء مفاعل نووي يكلف هذا المبلغ لمجرد مناكفة مجلس النواب.
وقال انني اطالب من لجنة التحقق النيابية التي احيل اليها ملف البرنامج النووي، ان تثبت لنا اننا نستطيع ان نتراجع عن هذا المشروع وهذا القرار الذي اتخذته الحكومة.
وحول الاعتداءات على الاشجار الحرجية في محافظة عجلون قال رئيس الوزراء نعم هناك اعتداءات على الاشجار في عجلون وجرش، وسنعالج هذا الامر ولن نقبل الاستمرار في هذه الاعتداءات.
وفي معرض رده على بعض مداخلات النواب اوضح رئيس الوزراء ان الحكومة وخلال الزيارات التي تقوم فيها للمحافظات والالوية تلتزم بتنفيذ بعض المشاريع المختلفة.
وقال ان المشاريع التي تلتزم فيها الحكومة لا يمكن الا ان تنفذ، ولا تقبل الحكومة ان تنقلب على وعودها لأن هذا الامر ان حصل يسئ لمصداقيتها، ويسئ لمصداقية النواب وبالتالي فإن كافة المشاريع التي وعدت بها الحكومة ستعمل على تنفيذها.
وطالب رئيس الوزراء، النواب، تزويده بكافة المشروعات التي سيتم تنفيذها ببطء ليصار الى الاسراع في انجازها.
وحول عدم تطبيق نظام الخدمة المدنية على العاملين في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة قال رئيس الوزراء انه تم اعادة هيكلة الوظائف الحكومية لكن بعد توحيد الرواتب بدأت بعض السلطات والهيئات تحاول الالتفاف على هذا النظام العام المطبق على كافة موظفي الدولة. واضاف ان نظام الخدمة المدنية سيسمح بتعيين بعض الاشخاص بعقود وفق الحاجة لهم والكفاءة في وظائف محددة.
وحول قانون الجمارك قال رئيس الوزراء ان القانون الحالي يسند موضوع الجمارك في العقبة الى سلطة العقبة الخاصة وهذا خطأ، لذلك طلبنا اجراء تعديل على قانون الجمارك لتصويب الخطأ وسيتم ذلك خلال اسبوعين.

ردود الوزراء
وزير الداخلية
وقال وزير الداخلية حسين المجالي « بانه في 22 اذار الجاري قدمت رحلة الملكية من روسيا باتجاه مطار الملكة علياء وعلى متنها 25 راكبا من الجنسية الاسرائيلية وقام 5 او ستة منهم باداء رقصة معينة وتوجه المسؤولون الامنيون في المطار اليهم ، وقام افراد الامن والحماية بادخالهم الى الطائرة.

وزير الخارجية
واكد نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية ناصر جوده ان الوزارة تابعت تصريحات الجنرال سليماني من خلال سفارتنا في طهران وورد كتاب من السفارة الاردنية في طهران اوضح ان السفارة هناك تواصلت مع وزارة الخارجية الايرانية التي نفت بشكل قاطع تلك التصريحات.
وتابع ايضا انه تم في عمان الاتصال مع السفير الايراني والذي بدوره ارسل مذكرة لوزارة الخارجية تنفي التصريحات التي نسبتها بعض وسائل الاعلام الى الجنرال سليماني.
وحول تداعيات الزيارة الى طهران قال جودة ان السياسية الخارجية تستند بادامة التواصل والحوار مع الجميع من اجل مصلحة بلدنا ونحن استقبلنا وزير الخارجية الايراني والمواضيع التي طرحت هي قناة اتصال وهدفها الاساسي مصلحة الاردن وفتح قنوات حوار حول مختلف القضايا.
وحول السياج الاسرائيلي لفت جودة الى ان هذا موضوع قديم جديد وكنا دائما نقول بان هذا السياج اذا كان في الاراضي الاسرائيلية ولا يتعدى على سيادتنا فهذا لا شأن لنا به ونحن
لا يمكن ان نقبل سياجا او غيره يمس بسيادة الاردن.
وعن الازمة في اليمن قال جوده ان موقفنا واضح وهناك مبادرة خليجية تدعمها المملكة الى جانب جهود المبعوث الدولي جمال بن عمر لحل الازمة في اليمن ، ولا يوجد وساطة مباشرة يقوم بها الاردن بين الاطراف اليمنية.

وزير الدولة لشؤون الاعلام
وقال وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال الدكتور محمد المومني ما تحدثنا به يوم امس يؤكد على موقف الدولة الاردنية والذي يدعو الى حل سياسي وسلمي للازمة السورية ونحن لسنا طرفا في الحرب الدائرة هناك ، ونتحدث عن مساعدة ابناء الشعب السوري الاعزل الذين تركوا وحدهم لكي يقتلهم داعش الارهابي.
واضاف نتحدث عن وسيلة لمساعدة الشعب السوري لمحاربة الارهاب والتنظيمات الارهابية وهذا متسق مع موقفنا.
وعن تصريحات وزير الخارجية السوري قال المومني اننا نرفض مثل هذه التصريحات ونحن نتحدث عن جهد دولي لمساعدة الشعب السوري الذي يقع تحت نير التنظيمات الارهابية وهذه المناطق لا يوجد فيها حكومة سورية ولا معارضة سورية.

وزير تطوير القطاع العام
وقال وزير تطوير القطاع العام اخليف الخوالده ان قانون اعادة الهيكلة صدر لدمج بعض المؤسسات وهناك متطلبات نقوم بها، وتدرس الحكومة حاليا امكانية دمج عدد اخر من المؤسسات.

وزير الزراعة
وقال وزير الزراعة عاكف الزعبي ان ازمة الصادرات الاردنية الى العراق بدأت منذ شهرين وان الحكومة تجري الاتصالات مع الحكومة العراقية لحلها.
ويشار الى ان رئيس الجلسة المسائية النائب الاول لرئيس مجلس النواب احمد الصفدي استمر في انعقاد الجلسة رغم فقدانها النصاب . في الجانب الاخير منها .

الأربعاء 2015-03-25