دعا وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي، الكوادر المشرفة على امتحان الثانوية العامة التكميلي “التوجيهي” إلى الاضطلاع بمسؤولياتهم في تطبيق الاشتراطات الصحية التي تضمنها البروتكول الصحي والاحتياطات الكفيلة بعدم حدوث أي تجاوزات في ظل ظروف جائحة كورونا.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع لجنة التخطيط الموسع، اليوم الاثنين عبر الاتصال المرئي، بحضور الأمينين العامين للوزارة، ومديري الإدارات ومديري التربية والتعليم في المملكة.

وأكد الوزير ضرورة الالتزام بالشروط الصحية الواردة في البروتوكول الصحي الذي أعدته الوزارة بالتعاون مع وزارة الصحة لتطبيقه خلال عقد الامتحان التكميلي الذي جرى تعميمه على مديريات التربية والتعليم ونشره على موقع الوزارة؛ حفاظا على صحة وسلامة الجميع، مشيرا إلى التنسيق المسبق مع الجهات ذات العلاقة بالإجراءات الصحية للطلبة قبل دخول القاعات وفق البروتوكول الصحي.

وأوعز النعيمي بتكليف فرق الرقابة والمساءلة والإشراف في الوزارة بتفقد مراكز الامتحان للتأكد من جاهزيتها، ومدى توفير البيئة الامتحانية المناسبة لأبنائنا الطلبة، من حيث المستلزمات الصحية من كمامات ومواد تعقيم ومساحات تضمن التباعد الجسدي، إضافة إلى التدفئة ومياه الشرب، والتهوية المناسبة للقاعات، والقرطاسية، ومراعاة مقاعد الطلبة الذين يكتبون باليد اليسرى.

وشدد على ضرورة الاهتمام بالطلبة من ذوي الإعاقة في توفير البيئة المناسبة من حيث مداخل القاعات وأن تكون قاعاتهم في الطابق الأرضي. وبين أنه لن يسمح بدخول الهواتف إلى قاعات الامتحان، حيث سيتم تسليم الأجهزة الخلوية التي بحوزة المراقبين لرؤساء القاعات قبل دخولهم، ولا يتم استلامها إلا بعد تسليم الطرود مغلفة بصورتها النهائية، حفاظا على سلامة سير الامتحان.

وأشار إلى أن الوزارة باعدت بين كل جلستين امتحانيتين ليتمكن الطلبة المشتركون في نفس اليوم من الانتقال للجلسة الثانية من الجلسة الأولى.

وبين أن تسليم بطاقات الجلوس للطلبة على مقاعد الامتحان سيكون داخل القاعات، مشيرا إلى أن الوزارة وفرت رابطا إلكترونيا لتمكين الطالب من معرفة رقم الجلوس ومكان التقدم للامتحان، ومتابعة المباحث التي سجل للتقدم لها.

وعقدت الوزارة الأسبوع الماضي ورشة تدريبية لرؤساء أقسام الامتحانات في مديريات التربية والتعليم حول إجراءات عقد الامتحان التكميلي، وتزويدهم بدليل إرشادي يتضمن تلك الإجراءات.

واستمع الوزير من مدراء الإدارات في مركز الوزارة ومديري التربية والتعليم إلى شرح عن استعداداتهم ومدى جاهزية مديرياتهم لعقد الامتحان كل حسب منطقته.

ووجهت الوزارة عدداً من الرسائل والإرشادات للمتقدمين للامتحان، حرصاً على سلامة سير امتحاناتهم، أبرزها الحضور إلى القاعة قبل ساعة من بدء الامتحان، وعدم اصطحاب أي من (أجهزة الهواتف الخلوية، الساعات الإلكترونية، والأقلام بأنواعها) للقاعة، وترك كل ما يتعلّق بالامتحان كالملصقات وقصاصات الورق وغيرها خارج قاعة الامتحان، والتأكد من برنامج الامتحان والمواد المقررة، والوقت المحدد لكل امتحان، والالتزام بالتعليمات الناظمة.

(بترا)


0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *