هل تعلم لماذا يدفنون الصقر بالتراب ورشه بالماء بعد اصطياده؟!أول شيء يقوم به صائد الصقور بعد النجاح في صيده “ وهي ليست بالعملية السهلة”، هو دفنه في الرمل وسكب عليه ماء.


يرجع ذلك لأن الصقر بعد صيده يشعر بالذل والإهانة، وهذا الشعور ينعكس عليه بإرتفاع و سرعه في ضربات القلب، التي تؤدي في الأخير إلى أن القلب ينفجر ويموت.
كما لوحظ قيام بعض الصقور بعد أسرها بإيذاء نفسها، حيث تعمل على نتف ريشها، مما يؤدي في النهاية إلى موتها أيضاً؛ أي أن الصقور في حال صيدها تقوم بـ “عملية انتحار”. ولهذا يعمل صائدوا الصقور على دفن جسم الصقر فقط في الرمال؛ لتهدئة ضربات قلبه، وتكون رأسه للأمام ومرفوعة. ويفضل أن من يقوم بصيد الصقر، يبتعد عنه بعد صيده؛ لأن الصقر يتذكر من قام بصيده ولا يمحوه من ذاكرته ذاك الشخص ، الذي حرمه من حريته، ويحزن كل ما نظر إلى هذا الشخص، ومن الممكن أن يموت من شدة حزنه .
سبحان الخالق


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *