نقابة اطباء الاسنان تطالب بالتراجع الفوري عن ترخيص كليات طب اسنان جديدة

نقابة اطباء الاسنان تطالب بالتراجع الفوري عن ترخيص كليات طب اسنان جديدة

أكدت نقابة أطباء الاسنان الأردنية ان عدد أعضائها قفز إلى أرقام غير مسبوقة حيث تجاوز حاجز العشرة آلاف طبيب أسنان وبنسبة طبيب أسنان لكل ألف مواطن، وهي ثاني أعلى نسبة أطباء أسنان في العالم.
وأشارت النقابة الى ان نسبة البطالة في المهنة تجاوز عتبة ال٣٥٪؜ فيما بلغ عدد أطباء الاسنان المجمدة عضويتهم نتيجة عدم قدرتهم على تسديد التزاماتهم المالية للنقابة ٣٧٪؜.
ولفتت نقابة أطباء الأسنان في بيان أصدرته اليوم الى وجود ٤٣٩٣ طالب وطالبة طب أسنان على مقاعد الدراسة، إضافة إلى ما يزيد على الألفين طالب وطالبة يدرسون في الخارج.
وكشفت النقابة عن محدودية فرص التوظيف في مهنة طب الأسنان حيث لا يتجاوز عدد من يتم تعيينهم في كافة الجهات الرسمية (وزارة الصحة والخدمات الطبية)الخمسين طبيب وطبيبة أسنان سنويًا فقط لا غير.
ونوهت نقابة اطباء الاسنان الى خطورة استمرار الحكومة في قرارها بمنح تراخيص لسبع عشرة كلية طب أسنان جديدة، في الوقت الذي تعلن فيه الحكومة أن تخصص طب الأسنان هو من التخصصات الراكدة وأنها ستقوم بالخفض التدريجي لأعداد المقبولين في كليتي طب الأسنان الرسميتين.
وختمت النقابة بيانها بالتأكيد على ما تم الاتفاق عليه مع وزير التعليم العالي من ضرورة اعادة النظر في ترخيص كليات طب أسنان جديدة والعمل على الخفض التدريجي لاعداد المقبولين في كليتي طب الأسنان في جامعة العلوم والتكنولوجيا والجامعة الاردنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.