والد الطفلة غنى يروي ما حدث في المستشفى اثر انفجار الزائده الدودية

تحقق لجنة داخلية في مستشفى الأميرة رحمة بمحافظة اربد بحادثة وفاة الطفلة “غنى” البالغة من العمر 5 سنوات ونصف إثر انفجار الزائدة الدودية منذ نحو عشرة أيام.

ووفق الظروف والأحوال التي رافقت الحالة يبدو أنها متشابهة من حيث خطأ التشخيص ابتداء، ما أفضى لتأخر الإجراء الطبي السليم وبالتالي حدوث الواقعة التي هي رهن تحقيق لا أحد يفصح للآن عن المرحلة التي وصل إليها

وفي تفاصيل الحادثة التي يرويها والد الطفلة غنى لـ”رؤيا”، فقد قال إنه في صباح يوم الخميس الموافق 2/9/2021 م ، شكت طفلتي من وجع كبير في بطنها ، واستفراغ ، مما اضطرت والدتها بمرافقتها إلى مستشفى الأميرة رحمة، حيث قام طبيب الطوارىء بفحصها سريرياً ، وعمل تحليل دم دون إجراء أي صورة عادية أو طبيقية للطفلة ، حيث أظهرت نتائج التحاليل وجود التهاب بالمسالك البولية ، وارتفاع بوظائف الكلى، حيث قام الطبيب باعطائها مغذي بالوريد وطلب منا الانتظار بالخارج لمدة ساعة.

وأكد أن طفلته بقيت تستفرغ فعاد والدها للطبيب الذي أعطاها ايضاً مغذي ثاني وطلب منا ايضا الانتظار،الا انها ايضا استفرغت ، فعاودنا للطبيب فأعطاها مغذي عدد 2 مع إبرة “دكسا” ، مما جعل الطفلة في حالة سكون وصمت وسط الالم الذي ما زال يرافقها ، حيث قرر الطبيب مغادرتها للبيت.

وفي فجر يوم الجمعة وتحديداً في تمام الساعة الثانية والنصف ساءت حالة الطفلة “غنى”، حيث قمنا بنقلها لنفس المستشفى بواسطة الدفاع المدني، ولدى استقبالنا بالطوارئ تم إعادة التحاليل والفحوصات، والذي تبين من خلال تشخيص الطبيب وجود جفاف وارتفاع بوظائف الكلى، حيث أوضح الطبيب أنها بحاجة إلى مضادات حيوية بالوريد ، وتم فعلا إعطاء الطفلة ما تم صرفه من قبل الطبيب داخل المستشفى.

ويتابع حديثه، أن الحالة الصحية لطفلته بدأت تتدهور،، فكان هناك أحد الأطباء الذي تجاوب لحالة ابنته وطلب صورة “التراساوند” ثم صورة طبقية ليجدوا الزائدة منفجرة في بطن الطفلة.

رحمها الله واسكنها فسح جناته ولا حول ولا قوه الا بالله

التصنيفات: محليات اردنية

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *