النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: غلاء المعيشة.. يضاعف مشاكل الشباب

  1. #1
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri Sep 2006
    الدولة
    الاردن
    العمر
    29
    المشاركات
    10,526

    غلاء المعيشة.. يضاعف مشاكل الشباب

    غلاء المعيشة.. يضاعف مشاكل الشباب








    ارتفاع أسعار الذهب، تكاليف البناء الضخمة، الإيجار المرتفع للبيوت، عدم كفاية الدخل لمتطلبات الحياة الباهضة، وغير ذلك؛ كلها أسباب تقف عائقاً أمام طموحات الشباب، وتجعل من تحقيقها أمراً غاية في الصعوبة.
    على ذلك أجمع عدد من الشباب الذين وقفوا مكتوفي الأيدي حيال ذلك، وقد نالت منهم الظروف وحالت دون تحقيقهم أحلامهم، فمنهم من يرغب بالزواج، وحالت الظروف المعيشية دون ذلك؛ لإيمانه بعدم قدرته على تحمّل أعباء الزواج، والاضطلاع بمسؤولياته، نظراً للظروف المحيطة التي نعيشها، ومنهم من وقفت تكاليف الحياة الباهضة في طريق إكماله تعليمه، وغيرها من الأحلام التي تكسرت على صخرة الظروف المعيشية الصعبة.

    ارتفاع الأسعار والمشاكل الأسرية
    نتيجة لذلك يؤمن ماجد الخضري (28 سنة) بأن ارتفاع الأسعار يعدُّ من أكثر الأمور تأثيراً في حياة الشباب، لأنهم يتحملون نفقات كثيرة، ويحتاجون إلى المادة أكثر من غيرهم لتأمين تكاليف الزواج وبناء الأسرة، وغيرها من الاحتياجات، لافتاً إلى أن نسبة العزوف عن الزواج في ارتفاع مستمر، نظراً لتكاليف الحياة الباهضة، كما أن الكثير من الخلافات العائلية قد تنتهي بانفصال الزوجين، وبالتالي ضياع الأسرة، وقد ثبت أن جزءاً كبيراً من هذه الحالات سببها على الأغلب المشاكل المادية، التي قد تسهم بشكل أو بآخر في تفكك الأسرة وخلق المشاكل الاجتماعية.
    من جانبه يرى معاذ خوالدة (21 سنة) أن الشباب مطالبون بتأمين مستلزمات المعيشة التي أصبحت تتزايد يوماً بعد يوم، والارتفاع الأخير في الأسعار زاد الأمر تعقيداً؛ لأن متطلبات المعيشة ازدادت، وقدرة الشباب على تحمل المسؤولية الأسرية أصبحت بدرجة أقل.
    ومن وجهة نظره فإن قضايا ارتفاع الأسعار وصعوبة تلبية متطلبات المعيشة تقف عائقاً دون حصول الكثير من الشباب على تعليم جيد؛ لأن القدرة المادية هي التي تؤمّن ذلك، وغلاء المعيشة يقف حائلاً أمام تحقيق هذا الطموح، كما أن ذلك يعد ذا تأثير على النظام الأسري، فنلاحظ أن عدم مقدرة الشباب على تأمين متطلباتهم المعيشية يدفع الكثير منهم نحو التفكير بالسفر إلى الخارج؛ للبحث عن مستقبل أفضل مما قد يفقد الوطن الكثير من طاقات شبابه.
    ويؤكد ذلك أحمد طوالبة (حاصل على شهادة الدبلوم في إدارة الأعمال)، إذ حالت الظروف المعيشية المتمثلة بعدم إيجاده فرصة عمل، إلى جانب ارتفاع الرسوم الجامعية دون إكماله تعليمه، وهو يفكّر جدياً بالسفر للحصول على فرصة عمل قد تمكنه من تأمين مستقبله، وتحقيق طموحاته.

    الزواج.. حكاية أخرى
    ويمثل الزواج العقبة الأولى أمام الشباب في ظل الأوضاع الراهنة، فلا يكاد شاب قادراً على تأمين متطلباته بنفسه، نظرا للاحتياجات الكبيرة التي يتطلبها، الأمر الذي يتزامن مع ارتفاع أسعار الذهب، وإيجارات البيوت، وارتفاع تكاليف البناء، وغلاء المهور، وكثرة متطلبات المعيشة.
    (حسام) ذهب زواجه ضحية الظروف المعيشية الصعبة، وعدم قدرته على تلبية مستلزمات الزواج، رغم أنه يعمل موظفاً في القطاع الخاص ويتقاضى راتباً جيداً، فبعد أن دامت خطوبته من إحدى الفتيات مدة ثلاثة أعوام، لم يستطع بعدها إتمام متطلبات الزواج، الأمر الذي اضطرهما للانفصال عنوة، نتيجة للظروف المعيشية الصعبة، والغلاء الفاحش في الأسعار، الذي طال جميع السلع والعقارات.
    وتجد ليلى زيادات (24سنة) أن الظروف الاقتصادية أكثر القضايا التي تؤرق الشباب في هذا الوقت، لأن الكثير منهم لا يستطيعون تأمين احتياجاتهم، ومتطلبات بناء مستقبلهم، فمثلاً تعدُّ مشكلة السكن أكثر المشاكل التي تثقل كاهل الشباب، خصوصاً أولئك المقبلين على الزواج، فيجد الشاب نفسه حائراً أمام كل ذلك.
    ويؤيدها محمد أبو هشهش (طالب اللغة العربية وآدابها في الجامعة الهاشمية) إذ يرى أن من الصعوبة بمكان إقبال الشباب على الزواج هذه الأيام، في ظل الظروف المعيشية الصعبة، وارتفاع تكاليف الزواج، فالحد الأعلى لدخل شاب في بداية حياته العملية بالكاد يكفي تغطية مصاريفه الشخصية، فكيف سيغطي تكاليف الزواج؟ ويقول ''لا أستطيع أن أجزم بأن شاباً يستطيع تحمّل أعباء الزواج قبل سن الخامسة والثلاثين من العمر، فقبل هذه السن من الصعب على الشاب أن يستطيع ذلك بمفرده، أو دون مساعدة الأهل''.

    المطالبة بتحقيق التوازن
    ويرى طارق عبيدات أن المتطلبات الأساسية والاحتياجات المعيشية بدأت تأخذ غالبية دخل الفرد، الأمر الذي يجعل من الصعب عليه تلبية متطلبات أخرى، ويخلق عوائق كبيرة أمام تلبية الاحتياجات الأخرى، بل أن هناك فجوة بين مستوى الدخل والنفقات التي يحتاجها الفرد، حتى أضحت الكثير من الأسر غير قادرة على تلبية متطلباتها الأساسية.
    ويطالب عبيدات بمواكبة الارتفاع الحاصل في الأسعار الذي تشهده المنطقة ككل، من خلال صياغة برنامج وخطط تسهم بتحقيق التوازن بين دخل الفرد وأسعار المتطلبات الأساسية للمواطنين، إلى جانب تخفيف العبء الحاصل على الأفراد.
    وتتفق معه شيرين العبادي (26سنة) وترى أن من حق كل شاب أن يحلم بحياة كريمة، لكن الهم الاقتصادي الذي هو جزء من الهم الوطني يقف عائقاً أمامه، لذا لا بد من أن يتم وضع حد لارتفاع الأسعار، متمنية تحقيق معدلات نمو اقتصادي جيدة تنعكس إيجاباً على الشباب وتمكنهم من تحقيق طموحاتهم.
    ودعا أسامة العمري (طالب كلية الاقتصاد في جامعة اليرموك) القطاع الخاص لتحسين أجور العاملين فيه بما يواكب الزيادة المطردة في الأسعار؛ لتمكين الشباب من التغلّب على المشاكل الاقتصادية التي تواجههم، فمن المعروف أن غالبية الشباب يتجهون حالياً للعمل في هذا القطاع نتيجة الضغط الحاصل على وظائف القطاع الحكومي، وبالتالي فإن من الواجب تصويب أوضاعهم، الأمر الذي يحدّ من حجم تأثرهم بالظروف المعيشية الصعبة التي يقع المواطن تحت وطأتها.




    yghx hgludam>> dqhut lah;g hgafhf


  2. #2
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Tue Dec 2007
    الدولة
    في بيت ابي
    العمر
    26
    المشاركات
    266
    يا مساكين هالشباب بالهلمشاكل

    خاصة مشكله الزواج ........ اذن الشب ما رح يقدر يتزوج

    وانا ايمتا رح اتزوج والسلبيه بترجع علينا احنا الصبايا

    يسلمو

  3. #3
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Tue Mar 2008
    العمر
    35
    المشاركات
    55
    مشكور أخي على طرح هذه المشكلة والتي يعاني منها الكثير من الشباب العربي

    وأجد إن الحل في تيسير الأمور من الأهل وتغاضي الطرف عن بعض الأمور التي تعد من

    الجانبية للحياة الزوجية وغير مهما لها ، والتركيز علي المهمة منها

    وتقليل من بعض أمور الزواج من ذهب ومصاريف زائدة ، لأن العبرة في تكوين أسرة

    وإبتعاد الشباب عن الحرام ،

    والله يوفق الجميع ، وعلى الجميع أن يتوكل أفضل توكل على الله وسيعينه إن شا ءالله ..

    مع تحياتي ـ

  4. #4
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Tue Jan 2008
    الدولة
    فلسطين
    العمر
    31
    المشاركات
    7,029
    االكل مسكين

    الشباب والبنات

    لانه اذا بنت حبت شب وحالته الماليه مو كل هدا اهلها بحكوله ما في

    ربنا يعين

    ويهون على الجميع

    سلمت يا الغالي

    روعه

  5. #5
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Wed Dec 2007
    الدولة
    في بيت
    العمر
    25
    المشاركات
    1,748
    مشكور اخوي رفيق على طرحك رائع

    تحياتي

  6. #6
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sun Jan 2008
    المشاركات
    2,117
    مشكور رفيق على الموضوع
    وعنجد الغلاء عالمي
    وهو كتير مشكلة كبيرة
    يسلمو رفيق

  7. #7
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Tue Aug 2007
    المشاركات
    1,804
    اشكرك اخي رفيق


    على اهتمامك بهذه القضيه لانها اصبحت قضيه عالميه

  8. #8
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sun Jan 2008
    العمر
    24
    المشاركات
    2,583
    مشكور رفيق الاحزان على طرحك الرائع

    وهذه عنجد مشكله كبيره

المواضيع المتشابهه

  1. قصة تبكي
    بواسطة الاسطورة في المنتدى منتدى الاسرة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 17-07-2013, 12:00 PM
  2. مـــالــت عليكــــم ......وعلى المنتــــدى
    بواسطة امبراطور الهكر في المنتدى منتدى سوالف وسعه صدر
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 12-03-2009, 08:32 PM
  3. *** الجميع يترك المنتدى ...... !!! ***
    بواسطة عدنان 22 في المنتدى منتدى المواضيع المكرره
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 29-05-2008, 01:37 AM
  4. البهاق ... ما هو ؟؟؟
    بواسطة رفيق الاحزان في المنتدى منتدى الطب والصحة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-03-2008, 08:11 PM
  5. ~ما هو مفهوووم ~
    بواسطة أبوالعبد في المنتدى كلام في السياسة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 04-01-2008, 09:20 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
معجبوا منتدي احباب الاردن على الفايسبوك