النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: وداعا مرض الإيدز..قصة قصيرة،من أجل غد أفضل

  1. #1
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Dec 2007
    الدولة
    jordan-amman
    العمر
    27
    المشاركات
    321

    Lightbulb وداعا مرض الإيدز..قصة قصيرة،من أجل غد أفضل

    بسم الله الرحمن الرحيم..


    رن الهاتف النقال في جيب ذلك الشاب الوسيم، الجالس على كرسي خشبي أمام جهاز الكمبيوتر، في إحدى نوادي الانترنيت فامتدت يده في عجالة ليلتقط الهاتف ويضعه على أذنه مجيبا:



    -وعليكم السلام.. نعم أنا عبد الرحمان من معي؟؟..



    استمع إلى صاحب المكالمة فتهللت أساريره، وصاح في فرح جعل مرتادي النادي ينظرون إليه بدهشة واستنكار:



    -مفاجأة سارة أخي حسن.. بارك الله لكما..إنه أسعد يوم في حياتي أن أرى حلم صديقي بالزواج يتحقق ممن أحب وأراد، بعد طول انتظار..



    استمع إلى محدثه في اهتمام قبل أن يقول:



    -أكيد .. بدون شك سأحظر فرح خطوبتك يوم غد..
    أنا الآن أقوم ببحث حول مرض الإيدز، سأطرحه للنقاش
    في إحدى المنتديات بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الإيدز..نعم..
    إلى اللقاء عزيزي..
    انتهى حفل خطوبة حسن..



    انتهى بالنسبة للمدعوين، لكن بالنسبة له كانت البداية.. نقطة البداية الأولى والسليمة نحو عالم جديد..عالم الزوجية مع زوجته الحسناء..لا أحد من الناس الذين تواجدوا بحفله بما فيهم صديقه عبد الرحمان، كان يستطيع أن يصف مدى السعادة التي تملكته وهو يضع الخاتم الذهبي في أصبع يدها..أخيرا سيسكن إلى زوجته التي أحبها بعد طول معاناته..لم يتبقى إلا أيام قليلة وتصبح له لوحده..هو يعرف أنه سيكون وفيا لزوجته وسيحترمها وسيعيش معها حياة زوجية طاهرة..فكون أن الله جنبه الوقوع في المفاسد والمنكرات إلا اللمم ،فسيواصل طريق العفاف مع زوجته..سيبني مستقبلا باهرا..سيكون من صلبه رجالا يعيدون إليه البسمة التي ضاعت في عصر أصبح الكريم فيه مهانا، والآمان فيه مستحيلا..



    كانت معنوياته مرتفعة حينما تقدم إلى مرفق صحي لإجراء اختبار حول الأعراض المعدية، قصد تسلم شهادة طبية تثبت سلامته من تلك الأمراض، حتى يستطيع تحرير عقد الزواج النهائي..لكن بعد أسبوع من ذلك انتابه شعور بالخوف حينما انزوى به الطبيب المختص جانبا وأبلغه بكلمات هادئة:



    - التحليل المخبري لدمك إيجابي..ستنتظر أياما قبل أن نسلمك نتائج التحليلات النهائية، هناك احتمال بسيط جدا بإمكانية إصابتك بمرض غير معدي، يمكن الشفاء منه في سهولة، لكننا لسنا متأكدين من ذلك، مما سنضطر إلى عمل فحص تأكيدي يسمى <وسترن بلوت> وتكون نتيجته قاطعة..



    بعدها بساعة كان يجلس بصحبة صديقه عبد الرحمان في نفس المكان بنفس المقهى وهو يرشف من كأس الشاي قبل أن يقول في خواء:



    - هل تعرف أخي أن الزمان ممكن أن يقسوا قبل أن تكتمل الفرحة، وأن الرياح فعلا، قد تجري بما لا تشتهيه السفن..



    أثارت الكلمات التي نطق بها حسن دهشة عبد الرحمان، إذ أنها أول مرة يتكلم فيها بمثل هذه المرارة واليأس، مما جعل الأخير يسأله في حيرة:



    -عجبا.. هذه أول مرة أسمعك تتكلم فيها بهذه الطريقة، هل هناك ما يعكر صفوك؟



    أجابه حسن في ابتسام وقد تغيرت ملامحه فجأة وزال حزنه:



    -لا عليك أخي.. أردت فقط بهذه الطريقة أن أكسر شرودك، فأنا هنا منذ عشرة دقائق ولم تقل شيئا بعد..



    حدق عبد الرحمان في صديقه ثم لم يلبث أن صاح مقهقها:



    -آه.. صدقت الموضوع الذي أنا بصدد البحث فيه يجعلني أغيب كثيرا..



    سأله حسن:



    -أي موضوع؟ تقصد الإيدز، صح؟؟



    أجاب عبد الرحمان مؤكدا :



    -هو بعينه..



    ابتسم حسن قبل أن يقول في تهكم:



    -وفيم شرودك..هل تخاف من عدواه؟؟



    بدا وكأن عبد الرحمان لم يستسغ دعابة صديقه مما جعل حسن يستدرك قائلا:



    -معذرة أخي.. كنت أمزح معك.. فإنسان عفيف مثلك لا يمكن أبدا أن...



    قاطعه عبد الرحمان في حنان:



    -لا عليك أخي.. فأنا لا يمكنني أن أقلق منك، وإنما قلقي من إثارة مثل هذا الموضوع، فهو موضوع مخيف بحق، وإمكانية الإصابة منه واردة في أي لحظة، فكونك عفيفا وطاهرا لا يعني أنك بمنأى عنه، فقد ينتقل إليك بطريقة غير التي يعرفها الناس،فيكفي أن تعرف أن المصابين بالمرض حاليا حوالي 42 مليون في جميع أنحاء العالم، ومنهم عدد كبير من الأطفال..



    صاح حسن في دهشة:



    -يا إلهي كل هذا العدد؟؟ يبدوا أنك شوقتني للموضوع، ستضطر لتلقي علي عرضك قبل طرحه للمنتدى..لكن في البداية أحب أن تحدثني عن الإيدز وماهوتعريفه العلمي..



    توجه عبد الرحمان بملامحه نحو حسن قائلا:


    الإيدز هو فيروس يهاجم خلايا الجهاز المناعي المسئولة عن الدفاع عن الجسم ضد أنواع العدوى المختلفة وأنواع معينة من السرطان. وبالتالي يفقد الإنسان قدرته على مقاومة الجراثيم المعدية والسرطانات، ويسمى هذا الفيروس "فيروس نقص المناعة البشري" Human Immune-deficiency Virus أو اختصارا : HIV


    أما الاسم العلمي للمرض هو "متلازمة العوز المناعي المكتسب" أو "متلازمة نقص المناعة المكتسب" Acquired Immune Deficiency Syndrome أو اختصارا AIDS :


    أما متى ظهر وكيف؟ فلحد الآن لم تتوصل البحوث والاستقصاءات إلى إجابة قاطعة على هذا السؤال، والعالم الآن لا ينظر إلى الماضي بقدر ما يتطلع للمستقبل لكبح جماح هذا الداء، فرغم أنه مشكلة صحية بحتة، إلا أنه يهدد رفاهة الإنسان والتقدم الاجتماعي والاقتصادي والترابط الاجتماعي، بالإضافة إلى الأمن القومي. أما متى ظهر، ففي عام 1981 سجلت أول الحالات في شاب أصيب بمرض رئوي نادر ثم تلاه أربعة آخرون حتى وصل العدد إلى 200 حالة. ثم توالت البلاغات في كل أنحاء العالم ،ويكفي أن تعرف الآن، أن عدد وفيات المصابين به أكثر من مليونان سنويا، في إفريقيا وحدها..

    سأله حسن في اهتمام:

    - وماهي أعراض المرض:

    أجابه في تركيز:

    - يمر المريض بفترة حضانة وهي المدة الفاصلة بينحدوث العدوى وبين ظهور الأعراض المؤكدة للمرض، وهي مدة غير معروفة على وجه الدقة، إذ يبدو أنها تتراوح بين 6 شهور وعدة سنوات، وتكون في المتوسط سنة عند الأطفال و 5 سنوات عند البالغين.

    - بعد 3-4 أسابيع من دخول الفيروس للجسم يعاني 50-70% من المصابين من توعك وخمول وألم في الحلق واعتلال العقد الليمفاوية وآلام عضلية وصداع وتعب ويظهر طفح بقعي على الجذع.

    - تستمر هذه الأعراض لمدة أسبوعين أو 3 أسابيع، ثمتختفي ويدخل المريض في طور الكمون،الذي يستمر بدوره من شهور إلى عدة سنوات، يتكاثر خلالها الفيروس ويصيب أكبر كمية ممكنة من خلايا الجهاز المناعي.

    - في المرحلة التالية تظهر أعراض على شكل تضخممنتشر ومستديم في العقد الليمفاوية، وتدوم 3 أشهر على الأقل، مع عدم وجود سبب لهذا الاعتلال.

    - تتطور الحالة لتشمل المظاهرالتالية: نقص الوزن.فتور وتعب.فقد الشهية.إسهال.حمى.عرق ليلي.صداع.حكة.انقطاع الطمث.تضخم الطحال.

    - مرحلة الإيدز:تمثل أسوأ مراحل العدوى، وتظهر العلامات السابقة، ولكن بصورة أشد وضوحا، مع وجود أمراض انتهازية، وأورام خبيثة نتيجة للعوز المناعي.

    - تظهر الأعراض على 25% من المرضى بعد مرور 5 سنوات على الإصابة، وعلى 50% من المرضى بعد 10 سنوات، وبعض المرضى لا تظهر عليهم الأعراض أبدا.

    - بعض العوامل تساعد على سرعة ظهور الأعراض مثل:تكرار التعرض للعدوى.الحمل.الإصابة بأمراض تضعف المناعة.

    كان من الواضح أن كلام عبد الرحمان قد أثر كثيرا في حسن فسأله قائلا:

    - هل يمكن معرفة مريض الإيدزبمظهره الخارجي؟

    هز عبد الرحمان رأسه نفيا مستطردا:

    - لا. التحاليل المخبرية (اختبارات الإيدز) وبعض الأعراض المتلازمة فقط تؤكد العدوى. أما عدى ذلك فالمريض يبدو في كامل صحته، ومن حسن الحظ إن جميع طرق نقل العدوى قابلة للوقاية، ويتم انتقال العدوى بهذا الفيروس بالطرق التالية:

    1.الطريقة الرئيسية للعدوى هي الاتصال الجنسي - الطبيعي أو الشاذ - بشخص مصاب. وجود أمراض جنسية أخرى يضاعف احتمالات العدوى.

    2.تنتقل العدوى كذلك عن طريق نقل الدم أو مشتقاته الملوثة بالفيروس.

    3.زراعة الأعضاء)كلية، كبد، قلب( من متبرع مصاب.

    4.استخدام إبر أو أدوات حادة أو ثاقبة للجلد ملوثة مثل أمواس الحلاقة أو أدوات الوشم.

    5.عن طريق الأم إلى الجنين أثناء الحمل أو إلى وليدها أثناء ولادته أو عن طريق الرضاعة الطبيعية )بواسطة الثدي(

    الإصابة بالإيدز لا تعني بالضرورة سلوك منحرف، ولا خوف من الاختلاط العادي مع المرضى سواء في محيط الأسرة والعمل والمدرسة والنادي، مع مراعاة قواعد النظافة العامة. ليس هذا فحسب بل من الواجب التعامل مع المريض كشخص طبيعي ومراعاة الظروف النفسية والاجتماعية التي قد يمر بها.

    مط حسن شفتيه ملقيا سؤالا آخر:
    - هليوجد لقاح ضد فيروس الإيدز؟





    رفع عبد الرحمان كفيه في أسف قائلا:
    - لم يتم حتى الوقت الحاضر اكتشاف لقاحفعال ضد فيروس الإيدز. ومن أهم العقبات التي تعوق بلوغ هذا الهدف أن الفيروس يغير من تركيبه بصفة مستمرة، وذلك يجعل استنباط لقاح ضده عملا في غاية الصعوبة.وبالتالي فإن كل جهود الدول تنصب نحو الوقاية منه، وذلك عبر إطلاق مبادرات عالمية، وإنشاء مؤسسات، ك < البنك الدولي لمكافحة انتشار فيروس ومرض الإيدز > الذي يقدم الدعم المالي للدول الفقيرة، ويمدها ببرامج وقائية وتوفير العلاج، خاصة الذي يتحتم فيها تناول العقاقير المضادة للفيروسات العكسية لدرء فيروس الإيدز المكتمل تكوينه أو الوقاية منه، غير أن 100 ألف فقط من حجم المصابين من يحصلون على العلاج..





    سأله حسن وهو يلقي نظرة على ساعته:

    - سأغادرك بعد عشرة دقائق، أرجوا خلالها أن تحدثني عن رأي الإسلام في الموضوع برمته:

    أجابه عبد الرحمان في حسرة واضحة:

    -صدقني أخي لو أن نفس السؤال أتاني من أكبر عالم غير مسلم، لما ترددت في قول أن الإسلام علاج للمرض، بل لجميع الأمراض الفتاكة..نعم أخي فمن غرائب الصدف أن العلماء اليوم، اكتشفوا أن الجلد الصحي والسليم مقاوم جيد للإيدز، ونحن لدينا في الإسلام الوضوء، وهو يعتبر أفضل صيانة مستمرة للجلد وإكسابه مناعة لكل الأمراض حتى الإيدز، كما أنهم اكتشفوا أن احتمال العدوى بالإيدز تزيد كثيرا أثناء الاتصال الجنسي المخالف للطبيعة، وأنت تعرف أن الإسلام نهى عن إتيان الفاحشة من الرجال، وكذا إتيان المرأة من غير موضع الحرث، كما نهى عن إتيانها وهي حائض، والعلماء اكتشفوا أن العدوى بالمرض تزداد بوجود دم أثناء الجماع..صدقني أخي، فلو طبق العالم تعاليم الإسلام بحذافيرها ما كان وجود لمثل هذه الأمراض الخطيرة....

    رن هاتف حسن فجأة، فتألقتا عينا عبد الرحمان في خبث قائلا:

    -يبدو أن خطيبتك لم تعد تصبر على انتظار الوقت المحدد للموعد..

    ابتسم حسن ابتسامة بدت لعبد الرحمان حزينة قائلا:

    -أشكرك على المعلومات القيمة، وأتمنى من الله أن يعيدنا من مثل هذا المرض اللعين..سأتركك أخي، فأنا فعلا مع موعد مع خطيبتي..من يدري فأنا الآن أركب سفينة شراعية ومساري بيد الرياح ..الرياح وحدها..

    ******************************************

    بعد عام كامل من هذا اللقاء، وفي نفس تاريخ اليوم العالمي لمكافحة الإيدز، جلس عبد الرحمان لوحده، تذكر صديقه البائس فلم ينتبه لتلك العبرات التي انسابت على وجنتيه، وهو يغوص بأفكاره نحو ذلك اليوم الرهيب، اليوم الذي تلقى فيه رسالة هاتفية من صديقه حسن، يخبره فيه بأن التحليلات المخبرية أثبتت إصابته بالإيدز، وأن هذا يعني أن حياته انتهت حتى قبل أن تبدأ، ويوصيه بأن ينقل الخبر إلى خطيبته، وأن يقول لها إن حسن قد أحبك كما لم يحب أحد من قبل، وأنه كان ينوي بجد أن يعيش معك أسعد الأيام، وأن يؤكد لها أن خطيبها سابقا كان عفيفا وشريفا، وأن المرض ابتلي به دون أي جريرة، وأنه راض بقدر الله، فقدر الله وما شاء فعل..

    فمنذ ذلك الحين اختفى صديقه تماما، ولم يعرف أحد حتى الآن هل هو حي أم ميت...

    أجهش عبد الرحمان نفسه في ببكاء حار، وهو يتذكر الحالة التي ترك عليها خطيبة صديقه، التي استطاعت حينها تحمل خبر إصابة خطيبها بمرض الإيدز بقلب مؤمنة ،لكنها تهاوت لتسقط في غيبوبة عميقة حينما علمت باختفاءه إلى غير رجعة، وهي حتى الآن لا زلت غائصة في غيبوبتها ولا تهذي إلا باسم حسن...

    فاضت عيناه بالدموع أكثر وهو يصيح:

    -أين أنت يا حسن؟ أين أنت؟؟

    - <أنا هنا> ..

    خيل لعبد الرحمان وهو يسمع الكلمة الأخيرة أنه قد فقد الإحساس بالوجود مما جعله يسمع مثل تلك الكلمة، فرفع رأسه قليلا ،ومسح دموع عينيه بكف يده وهو يتطلع إلى صاحب الصوت في دهشة، وقد ألجمته المفاجأة ..

    فأمامه تماما كان يقف آخر شخص يتمنى وجوده في هذه الساعة..كان يقف أمامه حسن..نعم حسن بنفس ابتسامته المعهودة وروحه المرحة..

    وبعد عناق حار وحميمي صاح حسن في صديقه قائلا:

    لقد عدت أخي، لقد عدت ومعي العلاج..علاج المرض الذي انتظره العالم كثيرا.. ولقد جاء من حيث لا يتوقع أحد..جاء من عالم مسلم قضيت بصحبته عاما كاملا..

    قال هذا وأمسك بيد صديقه قائلا له:

    - ولا تنهكني الآن بأسئلتك، فأنا أعرف شغفك بالموضوع سأخبرك بكل التفاصيل لاحقا، أما الآن فسننطلق مباشرة إلى المستشفى حيث توجد خطيبتي فلقد انتظرتني طويلا وحان الوقت لتستيقظ من غيبوبتها فلم يعد هناك بعد اليوم ما ينغص عيشنا، لقد عرفت موضوعها عبر الصحف، وعبر البرامج التي تهتم بالمختفين، فأنت لم تترك برنامجا إلا وراسلته في شأني..

    وانطلق الصديقان كطائرين محلقين، وابتسامتهما تملأ الجو كله..

    أخيرا ستحلى الدنيا..

    وسيعيش الناس في أمان من مرض الإيدز..

    الرهيب..
    ____________________________________

    منقول



    ,]huh lvq hgYd].>>rwm rwdvmKlk H[g y] Htqg


  2. #2
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri Sep 2006
    الدولة
    الاردن
    العمر
    29
    المشاركات
    10,526
    اشكرك اخي مانستووووووور على القصه


    يعطيك العافيه


    دمت بخيرررررررر

  3. #3
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Dec 2007
    الدولة
    jordan-amman
    العمر
    27
    المشاركات
    321
    الله يعافيك حبيبي رفوقي ههههههههههه
    و شكرا على ردك

  4. #4
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Wed Jul 2007
    الدولة
    الاردن
    العمر
    29
    المشاركات
    1,554
    شكرا كتير عنجد قصه رائعه ومفيدة يسلمو

  5. #5
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Dec 2007
    الدولة
    jordan-amman
    العمر
    27
    المشاركات
    321
    عفووووووووو
    و مرورك الاروع
    شكرا على الرد المشجع

  6. #6
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Tue Dec 2007
    الدولة
    في بيت ابي
    العمر
    26
    المشاركات
    266
    يسلموووووووووووووووو اخي منستوووووووووور على موضوعك القيم

    مزيدا من التقدم

  7. #7
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Dec 2007
    الدولة
    jordan-amman
    العمر
    27
    المشاركات
    321
    عفوااااااا
    شكرا على الرد
    و ان شاء الله دائما عند حسن الظن

المواضيع المتشابهه

  1. امطار غزيرة تجتاح ايطاليا وتقتل 20 شخصا
    بواسطة جرح الهنوف في المنتدى منتدى الاخبار العربية والمحلية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-10-2009, 09:41 AM
  2. ~}{~ شَئٍ ْ~ْ مٌزِعَـٍجٍْ ~}{~
    بواسطة ((بنت الاردن)) في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 03-09-2009, 02:13 AM
  3. سبحان الله ,,.,,
    بواسطة Full MooN في المنتدى منتدى , صور , فوتغرافيات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 09-05-2009, 05:17 PM
  4. دروس للشباب (1)الفرق بين الغزل قديما وحديثا
    بواسطة عديل الروح في المنتدى الحوار الجاد - حوار الاحباب الساخن
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-03-2009, 03:12 PM
  5. نقص التغذية لدى الامهات تقضي على حياة الأطفال
    بواسطة ميلانو في المنتدى منتدى الطب والصحة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-12-2008, 07:14 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
معجبوا منتدي احباب الاردن على الفايسبوك