النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: فأنت بالنفس لا بالجسم إنسان

  1. #1
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri May 2007
    المشاركات
    922

    فأنت بالنفس لا بالجسم إنسان

    فأنت بالنفس بالجسم إنسان

    كثير من الأزواج -الطيبين في أنفسهم

    يظنون أن كل ما عليهم لأزواجهم نفقة وكسوة ومبيت، ولا شيء وراء ذلك.

    ناسين أن المرأة كما تحتاج إلى الطعام والشراب واللباس وغيرها من مطالب الحياة

    المادية، تحتاج مثلها -بل أكثر منها- إلى الكلمة الطيبة، والبسمة المشرقة، واللمسة

    الحانية، والقبلة المؤنسة، والمعاملة الودودة، والمداعبة اللطيفة، التي تطيب بها النفس،

    ويذهب بها الهم، وتسعد بها الحياة.

    وقد ذكر الإمام الغزالي في حقوق الزوجية وآداب المعاشرة جملة منها لا تستقيم حياة

    الأسرة بدونها. ومن هذه الآداب التي جاء بها القرآن والسنة:

    حسن الخلق مع الزوجة، واحتمال الأذى منها. قال تعالى:

    (وعاشروهن بالمعروف)

    وقال في تعظيم حقهن:

    (وأخذن منكم ميثاقا غليظا)

    وقال:

    (والصاحب بالجنب) قيل: هي المرأة.

    قال الغزالي: واعلم أنه ليس حسن الخلق معها كف الأذى عنها، بل احتمال الأذى منها،

    والحلم عند طيشها وغضبها. اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم فقد كانت أزواجه

    يراجعنه الكلام

    وكان يقول لعائشة:

    "إني لأعرف غضبك من رضاك! قالت: وكيف تعرفه؟

    قال: إذا رضيت قلت:

    لا، وإله محمد

    وإذا غضبت قلت:

    لا، وإله إبراهيم. قالت: صدقت، إنما أهجر اسمك!".

    ومن هذه الآداب التي ذكرها الغزالي: أن يزيد على احتمال الأذى منها، بالمداعبة

    والمزح والملاعبة، فهي التي تطيب قلوب النساء. وقد كان رسول الله صلى الله عليه

    وسلم يمزح معهن، وينزل إلى درجات عقولهن في الأعمال والأخلاق. حتى روى أنه كان

    يسابق عائشة في العدو.

    وكان عمر رضي الله عنه -مع خشونته يقول: ينبغي أن يكون الرجل في أهله مثل

    الصبي، فإذا التمسوا ما عنده وجدوا رجلا.

    وفي تفسير الحديث المروي

    "إن الله يبغض الجعظري الجواظ"

    قيل: هو الشديد على أهله، المتكبر في نفسه. وهو أحد ما قيل في معنى قوله تعالى:

    (عتل) قيل: هو الفظ اللسان، الغليظ القلب على أهله.

    والمثل الأعلى في ذلك كله هو النبي صلى الله عليه وسلم فرغم همومه الكبيرة

    ومشاغله الجمة، في نشر الدعوة، وإقامة الدين، وتربية الجماعة، وتوطيد دعائم الدولة

    في الداخل، وحمايتها من الأعداء المتربصين في الخارج. فضلا عن تعلقه بربه، وحرصه

    على دوام عبادته بالصيام والقيام والتلاوة والذكر، حتى أنه كان يصلي بالليل حتى

    تتورم قدماه من طول القيام، ويبكي حتى تبلل دموعه لحيته.

    أقول: برغم هذا كله، لم يغفل حق زوجاته عليه، ولم ينسه الجانب الرباني فيه، الجانب

    الإنساني فيهن، من تغذية العواطف والمشاعر التي لا يغني عنها تغذية البطون، وكسوة

    الأبدان.

    يقول الإمام ابن القيم في بيان هديه -صلى الله عليه وسلم- مع أزواجه:

    "وكانت سيرته مع أزواجه: حسن المعاشرة، وحسن الخلق. وكان يسرب إلى عائشة

    بنات الأنصار يلعبن معها. وكانت إذا هويت شيئا لا محذور فيه تابعها عليه. وكانت إذا

    شربت من الإناء أخذه فوضع فمه موضع فمها وشرب

    "وكان يتكئ في حجرها، ويقرأ القرآن ورأسه في حجرها. .

    "وكان من لطفه وحسن خلقه أنه يمكنها من اللعب ويريها الحبشة، وهم يلعبون في

    مسجده، وهي متكئة على منكبيه تنظر وسابقها في السير على الأقدام مرتين.. وتدافعا

    في خروجهما من المنزل مرة".

    "وكان يقول: خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي".

    "وكان إذا صلى العصر دار على نسائه، فدنا منهن واستقرأ أحوالهن. فإذا جاء الليل

    انقلب إلى صاحبة النوبة خصها بالليل. وقالت عائشة: كان لا يفضل بعضنا على بعض في

    مكثه عندهن في القسم، وقل يوم إلا كان يطوف علينا جميعا، فيدنو من كل امرأة من

    غير مسيس، حتى يبلغ التي هو في نوبتها، فيبيت عندها".

    وإذا تأملنا ما نقلناه هنا من هديه صلى الله عليه وسلم في معاملة نسائه، نجد أنه كان

    يهتم بهن جميعا، ويسأل عنهن جميعا، ويدنو منهن جميعا. ولكنه كان يخص عائشة

    بشيء زائد من الاهتمام، ولم يكن ذلك عبثا، ولا محاباة، بل رعاية لبكارتها، وحداثة

    سنها، فقد تزوجها بكرا صغيرة لم تعرف رجلا غيره عليه السلام، وحاجة مثل هذه الفتاة

    ومطالبها من الرجل أكبر حتما من حاجة المرأة الثيب الكبيرة المجربة منه. ولا أعني

    بالحاجة هنا مجرد النفقة أو الكسوة أو حتى الصلة الجنسية، بل حاجة النفس والمشاعر

    أهم وأعمق من ذلك كله. ولا غرو أن رأينا النبي صلى الله عليه وسلم ينتبه إلى ذلك

    الجانب ويعطيه حقه، ولا يغفل عنه، في زحمة أعبائه الضخمة، نحو سياسة الدعوة،

    وتكوين الأمة، وإقامة الدولة.

    (لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة).

    صدق الله العظيم.



    tHkj fhgkts gh fhg[sl Ykshk


  2. #2
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Tue Oct 2007
    الدولة
    بقلـــب ابي وامي
    المشاركات
    15,848
    "وكان يقول: خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي".

    صلى الله عليه وسلم....

    بالفعل اخي زكريا....

    هذا ماتحتاجه المرأه....

    الخلق الحسن...

    جزاك الله خيرااا اخي....

  3. #3
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    33
    المشاركات
    141,645

  4. #4
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Tue Aug 2007
    المشاركات
    1,804
    يقول: خيركم خيركم لاهله, وأنا خيركم لأهلي

    اخي زكريا بارك الله فيك

    وجعله في ميزان حسناتك

  5. #5
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri May 2007
    الدولة
    بالقرب منك..
    العمر
    73
    المشاركات
    12,495
    يا الله ما اعظم هذا الدين

    كيف يحترم النساء

    مشكور زكريا

    وجعله الله في ميزان حسناتك

  6. #6
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri May 2007
    المشاركات
    922
    بارك الله فيكى أختى ماريا

    وجزاكى الله خيرا

    وجعله فى ميزان حسناتك


  7. #7
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Dec 2006
    الدولة
    السمـــــــــــــــاء
    العمر
    35
    المشاركات
    476
    جزاك الله كل الخير

    معلومات قيمه لزوجين

    اشكرك اخي

  8. #8
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri May 2007
    المشاركات
    922


    بارك الله فيكى

    يا رمز الوفاء

    مشكوره على المرور

  9. #9
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri May 2007
    المشاركات
    922
    بارك الله فيكى

    أختى الريان

    وجعله الله فى ميزان حسناتك

    وأسعدنى مرورك


  10. #10
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Fri May 2007
    المشاركات
    922


    أسعدنى مرورك

    أخى رعد2

    وجزاك الله خيراً

المواضيع المتشابهه

  1. اسرة الكرة الاردنية تبارك رئاسة الامير علي لدورة جديدة
    بواسطة MA3N_R في المنتدى منتدى الرياضة العربيه والعالميه
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-12-2009, 02:01 PM
  2. أزواج تعاقبهم الزوجات بالطرد والضرب
    بواسطة الاسطورة في المنتدى منتدى الاسرة
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 16-07-2009, 11:49 AM
  3. عودة ال art على البورسات السوبر والجهاز الشبية ftemaxs 18.6.2009
    بواسطة احمد الزيود في المنتدى بورسات POWERSAT
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19-06-2009, 03:08 PM
  4. كيف تجعل موضوعك مثبت
    بواسطة screen saver في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 19-04-2009, 03:33 PM
  5. نعيب زماننا والعيب فينا
    بواسطة عاشق الصحراء في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 16-06-2007, 01:09 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
معجبوا منتدي احباب الاردن على الفايسبوك