الأمير يزور حديقة شهداء تفجيرات
عمان - بترا - مندوباً عن جلالة الملك عبدالله الثاني زار سمو الامير علي بن الحسين نائب جلالة الملك امس حديقة الشهداء بمناسبة الذكرى الثانية لتفجيرات عمان التي ذهب ضحيتها 70 من الاردنيين و17 من الدول الشقيقة والصديقة.
ووضع سموه اكليلاً من الزهور على النصب التذكاري للشهداء وعزف الصداحون لحن الرجوع الاخير.
والتقى سموه بحضور سمو الاميرة ريم علي، اهالي وذوي شهداء التفجيرات التي وقعت في التاسع من تشرين الثاني 2005 واستهدفت ثلاثة فنادق.
كما زار حديقة الشهداء سمو الامير رعد بن زيد كبير الامناء ورئيس الوزراء ورئيس مجلس الاعيان ورئيس المجلس القضائي ورئيس الديوان الملكي الهاشمي ونائب رئيس هيئة الاركان المشتركة ومدراء الامن العام والمخابرات العامة والدفاع المدني ونائب امين عمان ومحافظ العاصمة.
ونقل مندوب جلالة الملك عبدالله الثاني رئيس الديوان الملكي الهاشمي سالم الترك تَحِيّاتِ جلالته الشَّخْصِيّة لاهالي ومتضرري الاحداث الارهابية.
واكد خلال اللقاء الذي جرى في الديوان الملكي الهاشمي وتخلله مأدبة غداء حرص جلالة الملك على إِبقاءِ ذِكرى الشهداء حَيّةً، والتَّواصُل مع أُسَرِهِم، تكريساً لسنة هاشمية حميدة.



hgHldv ugd d.,v p]drm ai]hx jt[dvhj ulhk ,hgjv; dgjrd ljqvvd hgHp]he