فوز الأردن على تونس ببطولة السلة العربية




المنتخـــب الوطني يبهـر تونس

عمان - مأمون بيضون - انتفض أمس المنتخب الوطني في الشوط الثاني من مباراته مع نظيره التونسي وتغلب عليه بفارق اثنتي عشرة نقطة 82/70، (34/35) ليتربع على قمة مجموعته الأولى الحديدية في بطولة كأس العرب السابعة عشر التي تدور رحاها في مدينة الاسكندرية المصرية.
قدم المنتخب عرضا جيدا ليكرر تفوقه على تونس بذات الفارق الذي انتهت به المباراة النهائية لبطولة كاس الملك عبدالله الدولية السادسة الأسبوع الماضي.
ورفع المنتخب رصيده في الصدارة الى ثماني نقاط جمعها من أربعة انتصارات متتالية اذ كان تغلب على ليبيا 80/60 وعلى العراق 104/73 وعلى قطر 86/63، ثم على تونس وهو سيخضع للراحة اليوم ويختتم مشواره في الدور الأول غدا بلقاء سهل يجمعه مع السودان، فيما من المتوقع أن يلاقي في الدور ربع النهائي نظيره الفلسطيني.
وتقام اليوم ثلاث مباريات ففي المجموعة الأولى تلتقي ليبيا مع السودان، في حين تلعب مصر مع فلسطين والكويت مع السعودية ضمن المجموعة الثانية.

ضعف دفاعي ومعاناة
وجد المنتخب الوطني نفسه متخلفا 0/5 بعد البداية الخاطفة للفريق التونسي الذي استثمر التباطؤ والثغرات الدفاعية، ورغم أن زيد الخص على ثلاثية نعيم ضيف الله الافتتاحية ورغم محاولات انفر شوابسوقه وراشيم رايت، الا أن التفوق التونسي بقي سائدا بفضل ثلاثيات ضيف الله وعمر الموحلي ومتابعات أمين رزيق ومحمد حديدان ومختار غيازه الذين كانوا يلتقطون الكرات تحت السلة قبل الخص واسلام عباس ومن بعدهما جمال المعايطه وزيد عباس، ليقفز الفارق الى تسع نقاط 7/16 ثم الى 11 مع نهاية الربع الأول 13/24.
تولى الصوص مهمة صياغة الألعاب واصاب راشيم رايت السلة التونسية من مسافة شاسعة، وتحسنت فاعلية اسلام عباس تحت السلة ومارس انفر هوايته في التسجيل من خارج القوس مرتين ليتقلص الفارق الى نقطة واحدة في نهاية الشوط الأول لصالح تونس 34/35.

تفوق مستحق
عمد المنتخب الى تمتين دفاعاته وتمكن من تجاوز دفاع رجل لرجل التونسي مرارا، ونفذ انفر من تحت السلة، وغمس راشيم بعنف، وانضم دغلس لمسجلي الثلاثيات ليرد على حديدان ليتعادل الفريقان 41/41واحتدم النزال تحت السلة بين اسلام ووليد المناعي، واحسن الخص استثمار الرميات الحرة ومتابعة الكرات، وسجل دغلس وراشيم من خارج القوس مجددا ليتقدم المنتخب في الربع الثالث 61/53.
تبادل راشيم وضيف الله القصف الثلاثي، وعزز المنتخب دفاعه الضاغط وتمكن من الحد من سرعة اللاعبين التونسيين وخصوصا حديدان ومروان الغنج وعاطف موه، واصبح وصول اسلام وانفر وراشيم للسلة أمرا سهلا وأسدل الخص الستار على المشهد الختامي بتسديدتين متقنتين من خارج القوس، ليفوز المنتخب في نهاية المطاف بفارق 12 نقطة 82/70.



t,. hgHv]k ugn j,ks ff',gm hgsgm hguvfdm