الملك يتفقد المسنين في يومهم العالمي ويلبي طلباتهم


الملك يتفقد المسنين يومهم العالمي

مرج الحمام - بترا - اختار جلالة الملك عبد الله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبد الله في اليوم العالمي للمسنين الذي صادف امس وفي شهر التراحم مع المساكين والضعفاء،زيارة المسنين والعجزة في مركز الزهراء للمسنين في مرج الحمام، للتواصل معهم والاطلاع على ما يحتاجونه في هذا الشهر المبارك الذي تستجاب فيه الدعوات.
كانت الأمنية الوحيدة التي تلفظت بها امتثال أبو دقر أن تطيب وتمشي على قدميها، فأمر جلالته بإرسالها إلى مدينة الحسين الطبية للعلاج على أمل الشفاء والعودة الى بيتها وخدمة نفسها بنفسها. لم تكن السيدة امتثال الوحيدة التي نالت ما تتمنى بعد زيارة جلالته إلى المركز، فقد سارع أبو الحسين الى تلبية طلبات الجميع... فأم علي الضريرة التي كسرت رجلها طلبت سداد ديون ابنها التي تراكمت نتيجة وضعها في هذا المركز، قائلة إنها لا تريد شيئا لنفسها بل لابنها الذي يأتي يوميا ليفطر معها في رمضان . لم تصل مكارم جلالته إلى النزلاء فقط، فالمكان الذي يعيشون فيه يحتاج إلى صيانة وترميم وتجهيزات ليستطيع الاستمرار في تقديم خدماته لهم... ولهذا فقد أمر جلالته بالصيانة والتجهيزات والمعدات بل وبوقود التدفئة على نفقة الديوان الملكي العامر ليستطيع هؤلاء الذين أفنوا زهرة شبابهم في العطاء العيش بكرامة في خريف عمرهم.



hglg; djtr] hglskdk td d,lil hguhgld ,dgfd 'gfhjil