قراصنة الانترنت يدمنون المطاردة المتواصلة

الموضوع: قراصنة الانترنت يدمنون المطاردة المتواصلة

  1. الاسطورة تقول:

    قراصنة الانترنت يدمنون المطاردة المتواصلة


    قراصنة الانترنت يدمنون المطاردة المتواصلة

    قراصنة الانترنت يدمنون المطاردة المتواصلة

    يقول نيومان مدير المركز الدولي للدراسات حول التطرف والعنف الذي يتخذ مقرا له في لندن في تقرير ان اغلاق المواقع المتطرفة او الحد من امكانية الدخول اليها اجراء بدائي وباهظ الثمن ويأتي بنتيجة عكسية .
    ويوضح هذا الخبير ان العديد من الحكومات اعتقدت في بادئ الامر ان ادوات تكنولوجية ستسمح لها بغربلة كل معلومات المتطرفين ومجرمي الانترنت وتابع انه كلما اكتسبوا معرفة بالتكنولوجيا، ادركوا ان هذا مستحيل في الواقع واستخلصوا في نهاية المطاف انه من الافضل مراقبة نشاطاتهم على الانترنت .
    وهذه الاستراتيجية لها ميزة اخرى بنظر نيومان وهي ان المجرمين عندما يدركون انهم قيد المراقبة يميلون الى تجنب التواصل عبر الانترنت.
    ويصف ما يجري بلعبة مطاردة متواصلة ويوضح بأن السلطات تعمد احيانا الى اغلاق مواقع من اجل ان توجه رسالة وتثبت انها في وضعية هجومية ايضا
    وأمام هذا الخطر ،جاءت دعوة العاملين في مجال امن وحماية الانترنت -خلال مؤتمر سان فرانسيسكو الذي نظمته شركة آر اس ايه المتخصصة في مجال امن وحماية البرمجيات- لتوحيد جهودهم من اجل مكافحة جرائم الانترنت، ومجرمي الانترنت الذين اضحوا على درجة عالية من التنظيم والتنسيق.
    ويعتبر هذا المؤتمر هو الحدث الاكبر من نوعه الى الان.
    وقال آرت كوفيللو رئيس شركة آر اس ايه ان محتالي الانترنت لا يلتزمون بأي قواعد قانونية و يتحكمون في الاف من اجهزة الكمبيوتر التي عبث بها .
    وتفيد اخر التقارير ان قراصنة الانترنت قد تسللوا الى كل شيء من شبكات الكهرباء بالولايات المتحدة الى وزارة الدفاع الامريكية البنتاجون .
    وفي خطابه في المؤتمر شدد كوفيللو على الا تستهين صناعة البرمجيات بالاخطار الامنية التي تهدد الشبكة العالمية ومستوى التطور الذي وصل اليه المجرمون.
    وقال ان خصومنا يعملون وكأنهم نظام بيئي يزدهر من خلال الاعتماد المتبادل ويتكيف بشكل مستمر لضمان النمو والبقاء .
    واضاف ان ذلك يعني انه حان الوقت من اجل ان يتضامن العاملون في صناعة أمن الكمبيوتر لهزيمة العناصر الاجرامية بشكل عام .
    وقال يجب أن نتخلى عن العمل بشكل منفرد كي نتمكن من حل مشكلات امن المعلومات وان نعمل بشكل جمعي بهدف خلق عملية تنمية مشتركة .
    وكشفت الاحصاءات التي عرضت خلال المؤتمر الكيفية المتزايدة التي يستغل فيها المحتالون الانترنت، وعلى سبيل المثال فان غش الهوية يكلف بريطانيا نحو 7ر1 بليون جنيه استرليني كل عام كما ذكرت شركة سوفوس العاملة في مجال امن البرمجيات و كل صفحة على الانترنت تتعرض لفيروسات كل 5ر4 ثانية و يتم اكتشاف اكثر من 20 الف من البرامج الضارة الجديدة.
    وقالت شركة سيمانتك، وهي احدى كبرى شركات امن البرمجيات في العالم، انها منعت 245 مليون هجوم شهريا عام 2008 - اي ما يوازي تقريبا 200 الف هجوم كل نصف ساعة.
    وقال انريك سالم مديرشركة سمانتيك ان المعلومات هي اكثر شيء له قيمة نوفر له الحماية .
    واضاف سالم ان محتالي الانترنت يستهدفون الاشخاص، ويستهدفون بمحاولة سرقة المعلومات السرية،اي شخص يمكن ان يكون ضحية .
    وأوضح الخبراء في المؤتمر ان قراصنة الانترنت يغيرون من اساليبهم فبدلا من الهجمات العشوائية، يقومون بهجمات منظمة.
    وقال سكوت تشارني من شركة مايكروسوفت لقد رأينا خلال السنوات الماضية كيف ان الانترنت اضحى اكثر تركيزا فيما يتعلق بملاحقة المحتالين للسجلات الطبية، والبيانات المالية ونرى الان هجمات على نطاق واسع ضد الدول .



    rvhwkm hghkjvkj d]lk,k hgl'hv]m hglj,hwgm

     
  2. جمال2009 تقول:
    يسلمو يا اسطوره طرح موفق
     
  3. no limits تقول:
    يعطيكي العافيه اختي
    على موضوعك
    تقبلي مروري
    اخوك فهد
     
  4. رمز الوفاء تقول:
     
  5. جمال2009 تقول:
    الله يعطيك الف عافيه
     
  6. mo0o0ody تقول:
    يسلموووووووووووووووووووووووو
     
احباب الاردن على الفايسبوك