النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: السفيرة الأمريكية بالقاهرة زارت رفح قبل الإعلان عن كشف التنظيم بثلاثة أيام

  1. #1
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    34
    المشاركات
    141,562

    Lightbulb السفيرة الأمريكية بالقاهرة زارت رفح قبل الإعلان عن كشف التنظيم بثلاثة أيام

    الحقيقة الدولية" تكشف أسرار وتفاصيل حصرية حول القبض على تنظيم حزب الله في مصر
    السفيرة الأمريكية بالقاهرة زارت رفح قبل الإعلان عن كشف التنظيم بثلاثة أيام ووفد أمريكي آخر يزورها عقب كشفه بساعات


    السفيرة الأمريكية بالقاهرة زارت الإعلان

    - إسرائيل تعلن عن سعادتها بضبط التنظيم وتنتهز الفرصة لزيادة املاءاتها على مصر لضبط حدودها مع غزة

    - النائب العام المصري يتهم "حسن نصر الله" بالتحريض على تنفيذ "عمليات عدائية" والعمل على نشر الفكر الشيعي في مصر



    الحقيقة الدولية – العريش – محمد الحر



    مازالت أصداء قيام السلطات المصرية بإلقاء القبض على التنظيم المكون من 50 مصريا وفلسطينيا ولبناني واحد بتهمة الدعوة والترويج لحزب الله اللبناني بهدف نشر الفكر والمذهب الشيعي وتهريب الأسلحة إلى قطاع غزة واتخاذ مقرات لحزب الله في سيناء تسيطر على مجريات الحياة في كافة أنحاء مصر ، حيث أصبح هذا الحدث الذي جاء مفاجئا وصادما هو مثار الحديث المسيطر على الناس في مضر سواء بالشوارع أو الأسواق أو حتى وسائل المواصلات العامة والخاصة.

    أخبار ذات علاقة

    سلطات الأمن المصرية تلقي القبض على 50 مصريا وفلسطينيا ولبناني واحد بتهمة الانتماء والدعوة إلى "حزب الله"


    وعدلت كافة البرامج التليفزيونية اليومية الشهيرة مثل برامج " 90 دقيقة " الذي يبث على قناة المحو، وبرنامج " العاشرة مساء "الذي يبث على قناة دريم وبرنامج " البيت بيتك " الذي يبثه التليفزيون المصري الرسمي مساء أمس من خريطة برامجها وحشدت كل إمكانياتها لمناقشة هذا الحدث الذي جاء بمثابة العاصفة الشديدة التي استطاعت أن تغطي على كافة الأحداث التي تشهدها الساحة المصرية وخاصة أن هذا التنظيم الذي كشفت نيابة امن الدولة العليا النقاب عنه كان يريد أن يدير مسرح عملياته من منطقة شديدة الخصوصية بالنسبة لمصر وتعد المنطقة الأكثر جدلا وسخونة خلال السنوات الخمس الأخيرة وهي سيناء التي تمثل البوابة الشرقية لمصر وصمام أمنها و أمانها حيث تقع حدودها مع الكيان الإسرائيلي وفي نفس الوقت مع قطاع غزة .



    وتكمن خطورة الكشف عن هذا التنظيم وإعلان مخططاته في الفرصة الذهبية التي أصبحت مهيأة بامتياز أمام إسرائيل لمواصلة ضغوطها والإفراط في أملاءتها وشروطها باتجاه الجانب المصري بدعوى صدق تحذيراتها من الخطر الإيراني الذي يهدد أمنها من خلال تهريب الأسلحة إلى حركة المقاومة الإسلامية حماس عبر الأنفاق المنتشرة بين الرفحين المصرية والفلسطينية وتعزيز مطالبتها الدائمة لمصر ببذل جهود مضاعفة لضبط حدودها مع قطاع غزة ومكافحة عمليات التهريب التي تتم عبر أراضيها باتجاه قطاع غزة.



    وهو الأمر الذي دعي السفيرة الأمريكية بالقاهرة "مارغريت سكوبى" لاصطحاب وفدا أمريكيا يبلغ نحو15 عضوا من نواب مجلس الشيوخ الأمريكي عن الحزب الجمهوري برئاسة السيناتور فيش ماكونيل عضو مجلس الشيوخ عن ولاية كنتاكى، وعضوية كل من السيناتور ساكس تشامبليس عن ولاية جورجيا، والسيناتور جون باراسو عن ولاية وايومى، والسيناتور جيمس ريتشى عن ولاية أيداهو وآخرين من مكتب الملحق العسكري بالسفارة الأمريكية بالقاهرة مساء الأحد الماضي إلى مدينة رفح المصرية وسط إجراءات و حراسة أمنية مشددة على طول الطريق من مطار العريش حيث توقفت طائرة الوفد الأمريكي وحتى معبر رفح ،حيث قامت والوفد المرافق لها بزيارة معبر رفح دون التجول على طول المنطقة الحدودية، كما هو معتاد في مثل هذه الزيارات وعقدت سكوبي والوفد المرافق لها لقاء مسؤولين مصريين داخل معبر رفح استمع خلاله أعضاء الوفد إلى شرح مصري لما تبذله القاهرة من جهود لمنع "التهريب".



    و قدم الجانب المصري للوفد الأمريكي عرضًا مفصلاً لما يستخدمه من تقنيات هي الأحدث من نوعها في العالم من أجهزة رصد واستشعار أرضي للكشف عن الأنفاق وكاميرات مراقبة -حصل على جزء منها من الجانب الأمريكي وبتمويل منه- من أجل الحد من ظاهرة ما يسمى "التهريب عبر الأنفاق" بين مصر .



    وقد أشادت سكوبي وأعضاء وفدها بالجهود المصرية في محاولة الحد من عمليات التهريب عبر الأنفاق.ثم قام عضو مجلس الشيوخ السيناتور ساكس تشامبليس عن ولاية جورجيا بزيارة القاعدة الجوية في منطقة الجورة جنوب مدينة الشيخ زويد لتفقد القوات الأمريكية المشاركة في قوات حفظ السلام متعددة الجنسيات في سيناء .



    كانت هذه الزيارة محاطة بالسرية التامة إلى أن عيون الصحافة اليقظة في هذه المنطقة قد رصدتها مما اجبر مصدر امني مسؤول على التصريح للصحافيين بأنها هذه الزيارة عادية مثلها مثل الزيارات العديدة التي قامت بها وفود عسكرية أجنبية لهذه المنطقة ، الأمر الذي جعل بعض الصحف تتنبأ بالكشف عن حدث ما مهم عقب زيارة السفيرة الأمريكية بالقاهرة والملحق العسكري بالسفارة ووفد مجلس الشيوخ لمعبر رفح ومنطقة الشريط الحدودي في رفح.



    وبالفعل تحققت المفاجأة صباح يوم الأربعاء بإعلان نيابة امن الدولة العليا القبض القبض على أول مجموعة مصرية يقودها لبنانيون وفلسطينيون بتهمة الانتماء إلى تنظيم حزب الله الشيعي اللبناني الذي يقوده الأمين العام حسن نصر الله، ومحاولة تكوين مقار للحزب داخل مصر والدعوة إلى المذهب الشيعي.



    وكانت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا قد بدأت قبل ثلاثة أيام - في ظل تكتم شديد في القضية التي تحمل رقم ٢٨٤ حصر أمن دولة عليا - مع المتهمين الذين يتراوح عددهم بين ٤٠ و٥٠ متهمًا أغلبهم مصريون وعدد من الفلسطينيين كان قد تم القبض عليهم قبل نحو ٣ شهور وعلى رأسهم اللبناني سامي هاني شهاب.وخضعوا للتحقيقات داخل مقار جهاز مباحث أمن الدولة قبل تحويلهم للنيابة التي تباشر التحقيقات حاليًا.



    وقد أكدت مصادر أمنية إن المتهمين الفلسطينيين وهم ناصر خليل أبوعمرة، ونمر فهمي الطويل، وحسن شكل وشقيقه نصار، تم القبض عليهم بعد القبض على اللبناني الذي يقود المجموعة.



    وكشفت المصادر أن أجهزة الأمن أحبطت مخططًا للمجموعة بشراء منازل في رفح المصرية متاخمة للحدود مع رفح الفلسطينية بملايين الدولارات من أجل استخدامها لتهريب أسلحة إلى حركة حماس وأن المجموعة حاولت تفعيل دور حزب الله فى مساعدة حركة حماس عبر شراء المنازل واستخدام الأنفاق الموجودة على الحدود المصرية الفلسطينية في تهريب الأسلحة.



    وأضافت أن أجهزة الأمن جمعت عقود التمليك لعدد من المنازل على الحدود في رفح وتحفظت عليها خوفًا من نجاح مخطط شراء المنازل، وهو ما يسهل مخطط استغلال الحدود مع قطاع غزة في تهريب الأموال والأسلحة.



    وأشارت إلى أن محاولات شراء المنازل كانت سببًا في القبض على المجموعة وكانت أولى هذه المحاولات عندما اكتشفت أجهزة الأمن محاولة شراء منزل بمنطقة كرم أبونجيلة بجوار مسجد آل بدوى بمدينة العريش، والذي يبعد45 كم عن الحدود الفلسطينية.



    ووجهت النيابة إلى أعضاء المجموعة تهم الترويج للفكر الشيعي في مصر ومحاولة تكوين مقار لحزب الله في مصر وتجنيد الشباب من أجل الانضمام إلى الحزب.



    وأشارت التحقيقات إلى أنه تم القبض على المتهمين من عدة أماكن في سيناء والقاهرة وبورسعيد والجيزة وهم أكبر مجموعة يتم القبض عليها بتهمة تكوين تنظيم يدعو للفكر والمذهب الشيعي وتبع بصفة مباشرة إلى حزب لله اللبناني.



    ولكن الملف للنظر بعد إعلان السلطات المصرية عن الكشف عن إلقاء القبض على التنظيم وفي ظهيرة نفس اليوم قام وفد عسكري أمريكي آخر ضم الملحق البحري والملحق الجوى وشخصيات عسكرية أمريكية أخري.بزيارة مدينة رفح المصرية وتفقد الحدود المصرية ومعاينة الجهود المصرية لإحباط عمليات التهريب وضبط الأنفاق الحدودية التي تم اكتشافها وتدميرها خلال الفترة الماضية.كما تفقد الوفد العسكري الأمريكي استكمال عملية تركيب الأجهزة الالكترونية والمعدات الخاصة بالكشف عن الأنفاق على الجانب المصري.وقد استقبلت السلطات المصرية الوفد الأمريكي في قاعة المؤتمرات بمعبر رفح البري واستعرضت الجهود المبذولة لوقف عمليات التهريب لغزة وضبط الإنفاق وتدميرها .



    وقد أكدت مصادر مسؤولة لـ " الحقيقة الدولية " على وجودة صلة تربط بين توقيت الزيارة الأولى للوفد الأمريكي بقيادة السفيرة "مارغريت سكوبي" ومن ثم إعلان الكشف عن ضبط التنظيم ، والزيارة الثانية التي قام بها الوفد الأمريكي الثاني في نفس اليوم لإعلان نيابة امن الدولة نبا القبض على التنظيم الموالي لحزب الله ، وتأكيد الوفد على ضرورة سرعة الانتهاء من تركيب المنظومة الأمنية المتمثلة في تثبيت عشرات الكاميرات التي بإمكانها أن ترصد دبيب النمل تحت الأرض بمنطقة الشريط الحدودي بين مصر وقطاع غزة .



    وقالت المصادر أن ما يدلل على وجود صلة ما بين الزيارة الأولى والثانية للوفود الأمريكية وعلاقته المباشرة بالكشف عن التنظيم السابق هو ما نشرته الصحف الإسرائيلية وخاصة صحيفة يديعوت احرونوت حول قيام مصر بجهود مرضية لفرض رقابتها على حدودها مع قطاع غزة وتدميرها لمئات الأنفاق ، وإشارتها لنظام الكاميرات الأمنية التي يجري تركيبها على طول الحدود مع القطاع وفي محيط معبر رفح البري.



    وقد شهدت ليلة أمس تصعيدا غير مسبوق بين مصر وجماعة حزب الله اللبنانية عندما اتهم النائب العام المصري المستشار عبد المجيد محمود النائب العام للجماعة "حسن نصر الله" بالتحريض على تنفيذ "عمليات عدائية" والعمل على نشر الفكر الشيعي في مصر.



    وترددت أنباء أمس عن أن التحقيقات تجرى مع مشتبه في انتمائهم لحزب الله وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) المسيطرة على قطاع غزة منذ يونيو 2007، إلا أن النائب العام المصري اتهم فقط حزب الله.



    ففي بيان له أمس قال المستشار عبد المجيد محمود: إن "تحريات نيابة أمن الدولة أكدت قيام الأمين العام لحزب الله بتكليف مسئول وحدة عمليات دول الطوق في الحزب بالإعداد لتنفيذ عمليات عدائية في الأراضي المصرية عقب انتهائه من إلقاء خطبته بمناسبة يوم عاشوراء (أواخر ديسمبر الماضي) والتي ستتضمن تحريض الشعب المصري والقوات المسلحة المصرية على الخروج على النظام".



    وأضاف أن: "ضبط المتهمين حال دون تنفيذ ذلك المخطط، وقد بلغ عدد المتهمين المشاركين في هذا التحرك 49 متهما"، معظمهم مصريون، والبقية لبنانيون وفلسطينيون من الأراضي المحتلة عام 1948.



    وقال المستشار محمود إنه تلقى "بلاغا من مباحث أمن الدولة بتوافر معلومات لديها أكدتها التحريات تفيد قيام قيادات حزب الله اللبناني بدفع بعض كوادره للبلاد؛ بهدف استقطاب بعض العناصر لصالح التنظيم، وإقناعهم بالانضمام إلى صفوفه لتنفيذ ما يكلفون به من مهام تنظيمية تهدف إلى القيام بعمليات عدائية داخل البلاد، وتدريب العناصر المدفوعة من الخارج على إعداد العبوات المفرقعة لاستخدامها في تلك العمليات".



    وقد أعلن النائب العام المستشار عبد المجيد محمود، أنه تلقى بياناً من مباحث أمن الدولة، يفيد بتوافر معلومات لديها، تفيد بقيام قيادات بحزب الله اللبناني بدفع بعض كوادره للبلاد بهدف استقطاب بعض العناصر لصالح التنظيم، وإقناعهم بالانضمام إلى صفوفه لتنفيذ ما يكلفه به من مهام تنظيمية، بهدف القيام بعمليات عدائية داخل البلاد، وتدريب العناصر المدفوعة من الخارج على إعداد العبوات الناسفة لاستخدامها في تلك العمليات.


    وأوضح النائب العام، أن التحريات أكدت أن حزب الله يسعى لتجنيد عناصر تساعده على الإخلال بالأمن العام، وإعداد برنامج حركي تنظيمي لإعداد عناصر التنظيم ودفعهم للداخل لتنفيذ ما يكلفون به من مهام تنظيمية.


    ونشر البيان خطة قيادات حزب الله وفق ما أفادته التحريات والمعلومات، والتي تركزت على تلقين العناصر التي يتم استقطابها للإجراءات الأمنية خلال لقائهم واتصالاتهم، وقيامهم بتأسيس مشروعات تجارية بأسماء العناصر المستقطبة لاتخاذها ساترا لتنفيذ المهام المكلفين بها من جانب التنظيم، وإرسال التقارير والنتائج إلى قيادات وكوادر حزب الله بلبنان، وقاموا باستئجار بعض العقارات المطلة على المجرى الملاحي لقناة السويس، حتى يتمكنوا من رصد السفن والبواخر التي تعبر القناة.




    كما كشفت التحقيقات رصدهم للقرى والمنشآت السياحية بمحافظتي شمال وجنوب سيناء، وتبين من التحقيقات وجود كميات كبيرة من المفرقعات، وارتباط قيادات الحزب ببعض العناصر الجنائية لتزوير جوازات السفر وبطاقات تحقيق الشخصية لعناصر التنظيم، تمهيدا لتسفيرهم لتلقى التدريبات العسكرية بالخارج وإعادة تفعيلهم فى البلاد، وكشفت التحقيقات من خلال اعترافات المتهمين، أنهم سوف يعتزمون القيام بعمليات عدائية، واستأجروا لذلك شققا وسيارات لتحرك عناصر التنظيم، وتم التحفظ على بعض الشقق المفروشة فى بعض الأحياء الراقية داخل مصر، واستخدامها للقاء عناصر حزب الله، وكذلك عقد دورات تدريبية لبعض عناصر التنظيم الموجودين بالبلاد.



    وقد بلغ عدد المتهمين المشاركين في هذا التحرك 49 متهما، وأوضح النائب العام عبد المجيد محمود، أن نيابة أمن الدولة العليا بدأت التحقيق معهم، ووفرت لهم كافة الضمانات القانونية طبقا لقانون الإجراءات القانونية، نزولا على مقتضيات كافة حقوق الدفاع للمتهمين، وقد تم إخطار نقابة المحامين ببدء التحقيقات ومواعيد جلساتها لندب محامين للحضور دفاعا عن المتهمين، وذلك فى ضوء عدم تسمية أي متهم لمحامى بذاته للحضور معه، غير أن نقابة المحامين أفادت بتعذر ندب محامين لحضور التحقيقات، والتي باشرت النيابة في مواعيدها المقررة، وأمر النائب العام بسرعة استكمال التحقيقات فى تلك القضية، والانتهاء منها لتحديد المسئوليات الجنائية فيها.



    وفي مدينة العريش اقر أهالي المعتقلين الذين أعلنت السلطات الأمنية إنهم على علاقة بالتنظيم المذكور ان أبنائهم تعرضوا لأبشع أنواع التعذيب وذلك في بلاغ للنائب العام وهم" هاني السيد علي" و " إيهاب عبد الهادي القليوبي" مصريين من سكان العريش و " ناصر خليل أبو عمرة "و "نصار جبريل " و " نمر فهمي الطويل" فلسطينيين ويسكنون بالعريش ، مازالوا رهن الاختفاء القسرى وان ذويهم تقدموا ببلاغ للنائب العام في 30 آذار – مارس الماضي للمطالبة بالكشف عن مصير أبنائهم وأماكن اعتقالهم.





    وقال عبد الهادي القليوبي، في بلاغه الذي حمل رقم 5143 إن قوة من مباحث العريش اقتحمت منزله في أول شهر كانون - ديسمبر الماضي وألقت القبض علي ابنه إيهاب، 30 عاماً، واقتادته إلي مكان مجهول دون أن تقدم مبرراً للقبض عليه.

    وأضاف الأب أن المباحث أنكرت وجود ابنه فيما بعد، لكنه علم بترحيله إلي أمن الدولة في القاهرة وتعذيبه بشدة وصعقه بالكهرباء وتجريده من ملابسه.. وقال: لا أعرف إن كان ابني الآن حيا أم ميتا.



    وقال عادل جبريل، شقيق نصار، إنه شخصياً تعرض للاعتقال قبل ذلك لمدة 56 يوماً في مباحث أمن الدولة في القاهرة، وإنه تلقي أثناء ذلك أنواعاً مختلفة من التعذيب الشديد أدت إلي إصابته بشلل مؤقت في ذراعه وساقه اليسري.



    وأضاف عادل أن ضباط أمن الدولة كانوا يجردونه من ملابسه تماماً ويعصبون عينيه ويقيدونه بالسلاسل ويصعقونه بالكهرباء لفترات طويلة، وكانوا أحياناً يضعونه في مياه شديدة البرودة وينقلونه منها إلي مياه شديدة السخونة.



    وأشارت المصادر الامنية حينها إلى ضبط كمبيوتر عليه مخططات إرهابية لتنفيذ عمليات إرهابية فى سيناء، كما تم ضبط سيارة رقم 5443 أجرة شمال سيناء هيونداى، يملكها نمر فهمى فلسطينى الجنسية

    المصدر : الحقيقة الدولية – العريش – محمد الحر- 9.4.2009



    hgstdvm hgHlvd;dm fhgrhivm .hvj vtp rfg hgYughk uk ;at hgjk/dl feghem Hdhl


  2. #2
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Wed Jun 2008
    الدولة
    صانعة رجال البواسل رجال الهيه المملكة الهاشمية
    المشاركات
    169,808
    شكرا لنقل الخبر

  3. #3
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    34
    المشاركات
    141,562
    [IMG]http://www.**********/up/uploads/images/jr7-beee73f25a.gif[/IMG]

  4. #4
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Wed Apr 2009
    العمر
    29
    المشاركات
    1,558
    بارك الله فيك

  5. #5
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    34
    المشاركات
    141,562

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
معجبوا منتدي احباب الاردن على الفايسبوك