النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: بلدة كفر كيفيا.. هدر في الحقوق ونقص في الخدمات

  1. #1
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    34
    المشاركات
    141,562

    Lightbulb بلدة كفر كيفيا.. هدر في الحقوق ونقص في الخدمات

    إذاعة "الحقيقة الدولية" تتفقد البلدة وتدير حوارا مباشرا بين المواطن والمسؤول
    بلدة كفر كيفيا.. هدر في الحقوق ونقص في الخدمات

    بلدة كيفيا.. الحقوق ونقص الخدمات

    الحقيقة الدولية ـ عمان ـ عمر العبادي

    ■ العمري: البلدية أصلحت وحدات الإنارة عندما علمت بوصول فريق الحقيقة الدولية

    ■ النوافلة: تعيين ممثل عن أبناء المنطقة في المجلس البلدي يحتاج إلى قرار مجلس الوزراء

    ■ المختار: هناك حاجة ماسة لتسوير المقبرة وإيجاد ملعب يخدم أبناء المنطقة وتكثيف عمليات الرش

    بلدة كيفيا.. الحقوق ونقص الخدمات

    ابناء المنطقة يشكون للحقيقة الدولية قضاياهم وهموهم

    بلدة كيفيا.. الحقوق ونقص الخدمات

    مدخل كفر كيفيا

    بلدة كيفيا.. الحقوق ونقص الخدمات

    مقبرة البلدة تحتاج إلى أسوار حماية

    بلدة كيفيا.. الحقوق ونقص الخدمات

    مدرسة البلدة

    بلدة كيفيا.. الحقوق ونقص الخدمات

    رئيس البلدية يتحدث لإذاعة الحقيقة الدولية عبر الهاتف



    بلدة كفر كيفيا، تقع إلى الغرب من مدينة اربد، صورة طبيعية للصناعة الربانية في تكوينها الرائع.. بلدة وادعة تتربع على سلسلة جبلية تكسوها الخضرة من كل جانب.. وعلى الرغم من قلة عدد سكانها والذي لا يزيد عن (800) مواطن إلا أنها تميزت عن نظيراتها من القرى المجاورة لها بالقضاء على الأمية حيث سجلت سبقا في أعداد المتعلمين فيها.

    بيد أن هذه البلدة الجميلة تعاني بعض الهموم والمشاكل، أسر بها سكانها إلى "الحقيقة الدولية" من خلال مظلمة أرسلوها إليها عبر بريدها الالكتروني.

    "الحقيقة الدولية الإعلامية" وفور تلقيها الشكوى قامت بالتنسيق مع أطراف القضية وحركت فريقا صحفيا وإذاعيا إلى تلك المنطقة للوقوف على ما جاء في مظلمة سكانها.

    كانت الانطلاقة من مقر المجموعة صباح يوم السبت الماضي حيث توجه الفريق إلى منزل الحاج حسين محمد العمري احد مرسلي المظلمة والذي كان في استقبال الفريق مع عدد من أبناء المنطقة الذين دهشوا لسرعة استجابة "الحقيقة الدولية" في متابعة شكواهم.

    وفي لقاء قصير لفريق الحقيقة الدولية مع أبناء المنطقة جرى من خلاله الاطلاع على ابرز قضاياهم تم التنسيق مع رئيس البلدية وليد النوافلة لإجراء حوار ديمقراطي بينه وبين أبناء المنطقة عبر إذاعة الحقيقة الدولية، حيث لم يبد ممانعة من إجراء اللقاء.

    انطلق الفريق بصحبة أبناء البلدة إلى مكتب رئيس البلدية وليد النوافلة وتم خلاله التنسيق مع استوديوهات إذاعة "الحقيقة الدولية" في عمان لنقل الحوار بشكل مباشر .

    وفي الأثناء قدم الزميل محمد فرحان صورة تفصيلية عن المنطقة منذ نشأتها في العام 1460 وحتى الآن، ثم طرح الزميل جانبا من المظلمة والتي تراوحت بين نقص الخدمات في البنية التحتية وعدم وجود ممثل لأبناء المنطقة في المجلس البلدي.

    وتحدث خلال البرنامج الحاج حسين العمري وطرح جملة من القضايا كان أولها أن خدمات البنية التحتية نفذها المجلس القروي للبلدة في عام 1984.

    وانه في عام 1997 تم ضم المجلس القروي إلى بلدية سموع حيث كانت لدى المجلس آنذاك سيولة مالية تقدر بـ (16) ألف دينار.

    وأضاف: وفي عام 2004 تم دمج البلديات وأصبحت البلدة تتبع إلى بلدية رابية الكورة بيد أن البلدية منذ ذلك الوقت لم تقدم أية خدمات تذكر لأبناء المنطقة، ناهيك عن فقدانها رصيدها المالي.

    ورد رئيس البلدية على تلك الاتهامات بالقول انه تم دمج البلديات عام 2001 حيث أصبحت بلدة كفر كيفيا جزء من منطقة سموع وتتبع بلدية رابية الكورة.

    وأكد أن البلدية تقدم خدماتها للمنطقة من بنية تحتية وغيرها كونها جزء من البلدية، وانه لا يوجد ضعف في الخدمات.

    ولفت إلى أن هناك ظلما للبلدية لأنني لست صاحب قرار في موضوع الدمج ولكن إذا كانت هنالك وحدة سكنية ليس فيها خدمات فإنني أتحمل المسؤولية.

    وأكد أن بلدة كفر كيفيا من أنظف البلدات في المنطقة وان بنيتها التحتية متكاملة بغض النظر عما يقوله المواطنون لان الخدمات متوفرة لها.

    وفي مداخلة للحاج العمري قال فيها "إن نقص الخدمات تسبب بهجرة نصف سكان المنطقة".

    ورد النوافلة عليه بالقول "إن الخدمات التي تقدمها البلدية لأبناء المنطقة من أحسن الخدمات لافتا إلى انه إذا كانت هناك أمور فوق طاقة البلدية فإننا نتحفظ عليها".

    وفي مداخلة ثانية للحاج العمري قال فيها لرئيس البلدية: "ان وحدات الإنارة معطلة منذ فترة طويلة لكن عندما علمت البلدية بحضور "الحقيقة الدولية" تمت صيانتها قبل وصول الفريق".

    وبدوره قال النوافلة "بالنسبة لمشكلة وحدات الإنارة فانه لا يوجد قسم صيانة في البلدية ولكن هناك موظف واحد فقط وهناك اتفاقيات مع شركة الكهرباء لصيانتها، وأعترف بان الإجراءات غير كافية وما استطيع تقديمه من خدمات لن أتأخر فيه.

    وتابع الحاج العمري شكواه بالقول بأن "سكان البلدة يطالبون بإيجاد ممثل لهم في المجلس البلدي، إضافة إلى تنظيم منطقتهم بما يتناسب مع التوسعة العمرانية والسكانية".

    حيث بين النوافلة في معرض حديثه لإذاعة "الحقيقة الدولية" انه ليس صاحب القرار في هذا الأمر كونه يحتاج إلى قرار من مجلس الوزراء وبناء عليه يتوجب على الأهالي كتابة مذكرة رسمية إلى وزير البلديات لعرض الطلب على مجلس الوزراء.

    وأكد أن البلدية لن تعارض وجود ممثل لأبناء المنطقة في المجلس البلدي ولن تعترض عليه.

    وفي مداخلة لمختار المنطقة في البرنامج احمد سعيد العمري أشار فيها إلى ضرورة تسوير المقبرة وإيجاد ملعب لكرة القدم يخدم أبناء المنطقة بالشكل المطلوب وتكثيف عمليات الرش.

    وأبدى النوافلة استعداد البلدية لإقامة سور للمقبرة من كافة الجوانب إذا اقتضت الحاجة، لافتا في ذات السياق إلى أن البلدية تقوم وبشكل مستمر بعمليات الرش وإيجاد ساحة عامة للمواطنين.

    وحول ملعب البلدة قال النوافلة سيتم الإيعاز لآلياتنا لتوسعته وفق الإمكانيات المتاحة ليكون أفضل مما هو عليه الآن.

    وتابع قائلا "لا أخفيكم أنا لا املك الصلاحية في عمل دواوين للعشائر كون ذلك ليس ضمن صلاحياتي، وإنما يقع ضمن اختصاص العشائر ذاتها.. وهنا أبين أنني حاولت توفير ارض لكنني لم أتمكن من ذلك وأؤكد هنا أنني مع هذا التوجه".

    وأضاف ان "20% من قراراتي لا تتم إلا بعد موفقة الوزارة، لافتا الى تحفظ وزير البلديات على موضوع قطعة الأرض، وإذا قام المواطنون بعمل ديوان فانه يتوجب عليهم شراء قطع أرض وإقامة صيوان عليها.

    وطالب الحاج حسين العمري خلال مداخلاته عبر البرنامج بتركيب مطبات في الأماكن الخطرة من الشوارع وتركيب أطاريف لها وتعبيد المتهرئ منها.

    وقال رئيس البلدية ان البلدية ليست الجهة المخولة بتركيب المطبات، لافتا إلى وجود عدة جهات مشتركة منها متصرفية المنطقة والأشغال العامة وأمانة عمان الكبرى، لافتا إلى أهمية أن يتقدم سكان المنطقة من الحاكم الإداري ليقوم بدورة باستشارة الجهات المعنية ودراستها بما يتناسب مع طبيعة المنطقة، مؤكدا في ذات السياق بان البلدية لم تتلق طلبا بهذا الخصوص.

    ولفت الحاج العمري خلال حديثه إلى نية البلدية تحديث مبناها بمبلغ (250) ألف دينار في وقت تفتقر المنطقة إلى العديد من الخدمات، مؤكدا ان تلك المعلومات تم نشرها في الصحف المحلية، مضيفا بان هناك استهدافا لمنطقة كفر كيفيا من خلال تسميتها الحي الشرقي من دير يوسف لافتا إلى وجود تراخيص محلات تجارية مكتوب عليها "كفر كيفيا الحي الشرقي من دير يوسف".

    من تسجيلات البث الإذاعي لـ "إذاعة الحقيقة الدولية

    مظلمة أهالي "كفركيفيا"




    اخبار ذات علاقة
    مظلمة من أهالي قرية كفر كيفيا في محافظة إربد.. و "الحقيقة الدولية" تتابع القضية

    منح أجنبية

    وبين النوافلة في معرض رده بان البلدية تلقت منحة من وكالة الإنماء الأمريكي قيمتها 550 ألف دولار للمناطق الأربع التابعة للبلدية وجزء من المنحة لتوسعة مبنى البلدية، وبين النوافلة أن البلدية تلقت منحة أخرى من الحكومة الفرنسية بلغ نصيب بلدة كفر كيفيا 65% منها حيث تم تعبيد بعض الطرق.

    وأوضح النوافلة بان موازنة البلدية تقدر بنحو (530) ألف دينار فيما تبلغ مديونيتها نحو (120) ألف دينار مؤكدا في ذات السياق انه لا يجوز بأي حال من الأحوال السماح بتغيير اسم بلدة ذات تاريخ عريق وإتباعها إلى منطقة أخرى.

    واختتم الحوار من داخل استوديوهات إذاعة "الحقيقة الدولية" بعدة وعود أطلقها رئيس البلدية بحل الجزء الأكبر من مشاكل المنطقة وفق الإمكانيات المتاحة، مثمنا في الوقت ذاته الدور الإعلامي الذي قامت به مجموعة "الحقيقة الدولية" في تناول قضايا المواطنين.

    وشهد البرنامج العديد من المداخلات من المشاركين والتي تناولت جزء كبيرا من مشاكل المنطقة.

    وبعد اللقاء أجرى فريق الحقيقة الدولية جولة في المنطقة ورصد عددا من الملاحظات منها حاجة الطرق إلى الاطاريف بالإضافة إلى تعبيد الكثير من الدخلات والطرق الزراعية.

    تنظيم أراض غير صالحة للسكن

    ومن ابرز الملاحظات التي تم رصدها وجود قطعة ارض جبلية، لكنها سهلة في نهايتها، وأنه تم تنظيم الجزء الجبلي منها زراعيا في حين تم تنظيم الجزء السهلي والذي هو الصالح للزراعة على أنه أراض سكنية من فئة (ج).

    كما اطلع سكان المنطقة وفد الحقيقة الدولية على مناطق جبلية وخالية من السكان جرى تنظيمها فيما أشاروا إلى وجود مناطق سكنية بحاجة ماسة إلى التنظيم.

    وقبل العودة إلى مقر "الحقيقة الدولية" في عمان طالب سكان كفر كيفيا الإعلام الأردني بالاقتراب من المواطن والوقوف عند همومه ومشاكله بعيدا عن العناوين البراقة تجسيدا للإعلام الحر المستقل معتبرين الحقيقة الدولية أنموذجا في متابعة الحدث وقضايا المواطنين.

    وتجدر الإشارة إلى أن بلدة كفر كيفيا تعتبر منطقة زراعية من الدرجة الأولى حيث تبلغ مساحة الأراضي الزراعية فيها نحو 2533 دونما منها 430 دونما منها أحراج دولة و650 دونما زيتون و1000دونم مزروعات أخرى.

    ويبلغ عدد الحاصلين على شهادة الدكتوراه فيها نحو 16 مواطنا، كما ان فيها 12 طبيبا و8 صيادلة و4 محامين و32 شخصا ممن يحملون درجة الماجستير و150اخرون يحملون الشهادة الجامعية الأولى.

    المصدر : الحقيقة الدولية ـ عمان ـ عمر العبادي - 26.3.2009



    fg]m ;tv ;dtdh>> i]v td hgpr,r ,krw hgo]lhj


  2. #2
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Wed Jun 2008
    الدولة
    صانعة رجال البواسل رجال الهيه المملكة الهاشمية
    المشاركات
    169,808
    شكرا لنقل الخبر اختي

  3. #3
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Nov 2008
    العمر
    28
    المشاركات
    9,703
    مشكورة على نقل الخبر

  4. #4
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    34
    المشاركات
    141,562
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الاسطورة مشاهدة المشاركة
    شكرا لنقل الخبر اختي
    [IMG]http://www.**********/up/uploads/images/jr7-c0c3260123.gif[/IMG]

  5. #5
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    34
    المشاركات
    141,562
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأمل المشرق مشاهدة المشاركة
    مشكورة على نقل الخبر
    [IMG]http://www.**********/up/uploads/images/jr7-c0c3260123.gif[/IMG]

  6. #6
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Mar 2009
    الدولة
    jordan
    المشاركات
    2,637
    شكرا للخبر

  7. #7
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat May 2007
    الدولة
    أم الدنيا وارض الكنانه
    العمر
    34
    المشاركات
    141,562

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
معجبوا منتدي احباب الاردن على الفايسبوك