ازدياد وتيرة المنافسة والنتائج في 7 المقبل


عمان - بترا -

ازدادت وتيرة التنافس بين الدول المرشحة للحصول على موقع في قائمة عجائب الدنيا السبع الجديدة ضمن أكبر اقتراع دولي تشارك فيه الاردن وعدد من دول العالم فيما ستعلن النتائج في السابع من تموز المقبل.

وتظهر النتائج الحالية للمسابقة حاجة البتراء الى عزيمة الاردنيين لإنجاحها في هذه المسابقة التي ينافس فيها الأردن بعدد سكانه الذي لا يتجاوز5ر5 مليون نسمة دولاً يبلغ تعداد بعضها اكثر من مليار نسمة كالصين وبعضها الاخرمئات الملايين مثل اليابان والهند واميركا وايطاليا واسبانيا وفرنسا وبريطانيا.

وحث وزير السياحة والاثار اسامة الدباس المواطنين على دعم التصويت للبتراء لتصبح من عجائب الدنيا السبع الجديدة مثمنا بالوقت ذاته جهود الذين يساهمون لإنجاح هذه الحملة من القطاعين العام والخاص.

والبترا هي الموقع العربي الوحيد الذي ينافس20 موقعاً أثرياً وسياحياً ضمن قائمة الترشيحات بعد تزكية الأهرامات باعتبارها الموقع الوحيد الباقي من قائمة العجائب القديمة.

ويقول المعنيون بآثار البتراء أن ما اكتشف منها لا يزيد عن15 بالمائة فيما لا يزال 85 بالمائة من غرائبها وأسرارها مجهولة حتى وقتنا هذا.

وتتميز هذه المدينة الساحرة بنظامها المائي الفريد إذ تتوزع فيها أقنية مبنية بشكل هندسي يضمن انسياب الماء بفعل الجاذبية من منابعه وعيونه إلى جميع المناطق الحيوية في المدينة فضلا عن نظام تصريف مياه الأمطار الذي يحمي المدينة وسكانها من الفيضانات المفاجئة.

وتكمن اهمية هذه المسابقة باعتراف عالمي موثق بأهمية البتراء وأثرها كموقع حضاري تراثي وعالمي من خلال التغطية الاعلامية والصحفية المرادفة لهذه المسابقة على المستويين الدولي والمحلي.

وفي حال فازت البتراء بأحد المراكز السبعة النهائية فان انعكاساتها ستكون كبيرة على القطاعين السياحي والاقتصادي من خلال زيادة اعداد الزائرين للمملكة وزيادة الدخل الوطني من السياحة وفرص العمل الناجمة عن النشاط السياحي علاوة على الاشارة للأردن كحاضن لهذا الموقع التراثي العالمي في أية تقارير إعلامية عالمية.

وتنفذ وزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة منذ بداية العام الحالي خطة عمل شاملة وطويلة الأمد تهدف الى تعريف الجمهور بالمسابقة وتشجيع المواطنين على التصويت لدرّة السياحة الأردنية لضمان نجاحها في الوصول الى الموقع الذي تستحقه بين عجائب الدنيا السبع الجديدة.

وتشير التقارير الصادرة عن الهيئة أن البتراء شهدت حركة سياحية نشطة خلال الربع الاول من العام الحالي حيث بلغ عدد الزوار مئة الف زائر بنسبة زيادة مقدارها12 بالمائة عن العام الماضي وأطلقت محلياً حملة وطنية شاملة للتوعية بالمسابقة واهميتها وحملة دولية على مسار مواز بواسطة مكاتب تمثيل الهيئة والسفارات الاردنية في الخارج تستهدف وقوف العرب الى جانب الأردن في التصويت للبتراء ولتقليص الفرق في التعداد السكاني بينه وبين غيره من الدول المتنافسة.

وقررت الوزارة بهدف الترويج للسياحة وحشد التصويت للبتراء بتخفيض رسوم الدخول الى اليها لتصبح دينارا واحدا بدلا من21 دينارا ولاربعة شهور وذلك من بداية شهر حزيران وحتى نهاية شهر ايلول من العام الحالي.

يذكر ان معظم عجائب الدنيا القديمة انتهى أو دمر ولم يبق منها الا الأهرامات فيما بدأت مؤسسة سويسرية بقيادة حملة عالمية لاختيار سبع عجائب جديدة إذ أنه بعد مرور أكثر من2500 عام على اختيار قائمة عجائب الدنيا السبع القديمة والتي تضم حدائق بابل المعلقة وهيكل أرتيمس وضريح موسولوس وتمثال رودس وتمثال زيوس ومنارة الإسكندرية وهرم الجيزة الأكبر في القاهرة






hgjw,dj ggfjvhx h.]dh] ,jdvm hglkhtsm ,hgkjhz[ td 7 hglrfg