نتائج الحركة الاستعمارية
الـوحـدة الثالثة : التحولات الكبرى في أوربا 1453- 1914
الوضعية الثالثة: الحركات القومية و الاستعمارية الأوربية
الإشكالية: كان للنهضة الأوروبية و الثورات السياسية انعكاسات كبيرة على أوروبا أدت إلى تطور الفكر القومي و اشتداد التنافس الاستعماري فماهي أثار ذلك على أوروبا و العالم

تعريف القومية nationalisme
عبارة عن شعور وعاطفة تربط بين أفراد الأمة الواحدة نشأت بينهم مجموعة روابط مشتركة كاللغة، الدين، التاريخ و العادات و التقاليد و تعني أيضا الانتماء إلى أمة معينة و التعلق بها و هي تختلف من أمة إلى أخرى
عوامل ظهورها
* حركة الإصلاح الديني في القرن 16 م و التي من مطالبها إنشاء كنائس قومية
* ظهور تيارات فكرية تدعو إلى التغيير و التضامن بين أفراد الأمة
* تطور الطباعة و مساهمتها في نشر الثقافة و بعث التراث و ما يحمله من أفكار قومية
* الثورة الصناعية و دورها في تطور وسائل النقل و منه انتشار الأفكار
* الثورة الفرنسية و ما حملته من أفكار الحرية ة المساواة و الاضطهاد
نتائجها
* بناء الدولة القومية و ظهور كيانات سياسية مستقلة
* تطور الفكر السياسي و النظم الاقتصادية
* تحول الشعور القومي إلى شعور عدائي و بذلك اتسعت الحركة الاستعمارية و اشتداد التنافس الأوروبي حول تقسيم العالم
* المساهمة في تفكيك الإمبراطوريات الكبرى (العثمانية، النمساوية، المجرية، الروسية)
* ظهور مشكلة الأقليات في أوروبا و الفكر التحرري في المستعمرات
تعريف الحركة الاستعمارية
هي نشاط عدواني قامت به الدول الأوروبية القوية ضد الدول الضعيفة بغزوها و احتلال أراضيها و اضطهاد شعوبها و استغلال ثرواتها، عرفت انتشارا واسعا خلال القرن 19م و استهدفت دول إفريقيا و آسيا و أمريكيا اللاتينية
دوافع الحركة الاستعمارية
الاقتصادية
* البحث عن أسواق خارجية لتسويق فائض الإنتاج
* زيادة الحاجة إلى المواد الأولية خاصة مع تطور الصناعة
* البحث عن مناطق للاستثمار رؤوس الأموال و اليد العاملة البخسة
العسكرية
* السيطرة على المناطق الإستراتيجية وجعلها مناطق لانطلاق الاستعمار (الجزائر)
* تدعيم جيوشها بتجنيد أفراد من مستعمراتها
* الحاجة إلى قواعد عسكرية لحماية مصالحها و الاستفادة منها أثناء الحروب (جبل طارق، قناة السويس)
الهجرة و الاستيطان
زيادة سكان أوروبا بسبب تحسن الظروف المعيشة بعد الثورة الصناعية دفع الدول الأوروبية إلى البحث عن مناطق لإسكان فائض السكان (فتح فرنسا الجزائر للأوروبيين للاستيطان به)
دينية و حضارية
* نشر الديانة المسيحية (حملات صليبية تبشيرية)
* إدعاء نشر الحضارة الأوروبية بين شعوب المستعمرات لإخراجها من الظلام (حضارة الرجل الأبيض)
سياسية
* الرغبة في الحصول على الأمجاد القومية (ألمانيا وإيطاليا بعد استكمال وحدتها القومية أرادت أن تكون مثل الدول العظمى فرنسا و بريطانيا بكسب أراضي جديدة)
* ظهور زعماء مغامرين سعوا لكسب أمجاد شخصية (نابليون، بسمارك، لافيجري)
السياسة الاستعمارية:
الاستعمار المباشر
هو احتلال مباشر للبلدان رغم مقاومة شعوبها و يدعم بالاستيطان و الإدارة المركزية (الاحتلال الفرنسي للجزائر)
الاستعمار الغير مباشر: اتخذ أنواعا و أشكالا متعددة منها:
* الهجرة و الاستيطان كما حدث في أمريكا و استراليا و جنوب إفريقيا عن طريق قتل و طرد السكان الأصليين إلى مناطق منعزلة
* استثمار رؤوس الأموال خارج أوروبا بإنشاء البنوك و الشركات و غيرها من المشاريع
* منح قروض مالية بفوائد مرتفعة تفقد الدول توازنها المالي مما يمهد إلى التدخل الأجنبي
* الانتداب والحماية و الوصايا كوسيلة لفرض سيطرتها على الدول الصغرى تحت غطاء القانون الدولي (عصبة الأمم)
نتائج الحركة الاستعمارية:
* تفكيك البنية الاجتماعية و طمس الهوية الدينية و الثقافية للشعوب (تحويل مساجد إلى كنائس)
* خضوع معظم إفريقيا و أسيا و أمريكيا اللاتينية لقوانين أوروبا و حضاراتها
* نهب لموارد الدول المستعمرة (ثروات طبيعية، منتجات فلاحيه..)
* التنافس على المستعمرات و تضارب مصالح الدول الأوروبية من أسباب المواجهة العسكرية الأولى



kjhz[ hgpv;m hghsjulhvdm lugl l,hzg qt]u hgrwf hgshlm lr,ghj fhsl wh]rm hghsjulhvdm hgphk fhsl vdhkm hgpv;m hgthd. ohjlm rwdvm ufhvhj hvah]dm gghojfhvhj kjhz[ Kr'vKhghlhvhj