عباس زكي: لولا الأردن لذهب



الزرقاء - د.ماجد الخضري - قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي «أنه لولا موقف الأردن الداعم والمدافع عن القضية الفلسطينية في المحافل الدولية لذهب الأقصى أدراج الرياح».
وأضاف خلال احتفال نظمه شباب نادي العودة في مخيم الزرقاء أمس بمناسبة ذكرى معركة الكرامة وذكرى يوم الأرض، ان دفاع الأردن عن فلسطين يعتبر دفاعا عن قلعة الأمة العربية.
وبين ان الفريق المرحوم مشهور الجازي أصدر أوامره في معركة الكرامة بأن يكون ضباط الجيش في مقدمة الجبهة من أجل رفع الروح المعنوية ، رغم خطورة القرار ، والاشتباك مع العدو دون العودة لغرفة العمليات وعدم مغادرة الخندق أو التقهقر أمام هجمات الصهاينة.
ولفت الى ان الجيش الأردني كان يساند عمليات الفدائيين الفلسطينيين ويسهل عملياتهم ، حيث كان الجيش الأردني والفدائيون يتطلعون لمحو عار هزيمة عام 1967.
وأشار الى ان السلطة الفلسطينية ستوقف كافة أشكال التنسيق الأمني مع الصهاينة ، حيث قدم الفلسطينيون كل شيء من أجل تحقيق حل الدولتين ، ولم يتم اعطاؤهم أي شيء.
واشار الى ان العالم مقبل على أخطار كبيرة ، حيث ان سر تحقيق النصر تمثل بما حدث في معركة الكرامة وتقليد الثائرين يوم الأرض ضد سياسات الصهاينة التي صادرت الأراضي ، داعيا الى توحيد الصف الفلسطيني وعدم التشكيك من قبل أي طرف تحقيقا للمصلحة العليا للشعب الفلسطيني.
وقال رمزي الجازي نجل القائد المرحوم مشهور حديثة الجازي ، ان النزاعات العربية العربية وعصابات الارهاب تعتبر وصمة عار في جبين الأمة العربية ، فيما غدا ما سمي بالربيع العربي خريفا حارقا.
وبين ان جريمة احراق الجندي البطل معاذ الكساسبة ترجمة لفكر داعشي ارهابي شاذ وملوث ، مناديا بتوحيد الصفوف ونبذ الارهاب والتطرف بالارادة والصمود والفكر الصحيح .


السبت 2015-04-04