جهاز الاتزان لمرضى الشلل الرعاش



ستوكهولم - قال علماء سويديون ان جهازا يحفز الاتزان "بطنين" كهربائي يرتديه مريض الشلل الرعاش (باركينسون) يمكن أن يساعد من يعانون من هذا المرض العصبي الذي يحدث خللا في النظام الحركي.

وطور علماء أكاديمية ساهلغرينسكا بجامعة جوتنبرغ جهازا محمولا حجمه يسمح بوضعه في الجيب لتحفيز القدرة على الاتزان في محاولة لتحسين حياة من يعانون من الشلل الرعاش.

وقاد الباحث الاستاذ الجامعي فيليب برجكويست الذي قال، ان الجهاز البسيط يماثل العلاجات التي تستخدم تيارا كهربائيا لتخفيف الالم مثل تلك التي تستخدم في عمليات الوضع.

وقال برجكويست، "هذا حقا ليس جهازا معقدا على الاطلاق. انه جهاز يشبه كثيرا الاجهزة المستخدمة لتخفيف الالم من خلال تحفيز كهربائي للعضلات والاعصاب او ما يعرف باسم "تي.اي.ان.اس" (ترانسكوتانيوس اليكتريك نيرف ستيميوليشن). الاختلاف هو اننا نستخدم تيارا خاصا يمكن ان يحفز اعضاء الاتزان".

ويعمل الجهاز على تحفيز هذه الاعضاء من خلال وضع قطع لاصقة خلف أذن المريض وهو الموضع الذي توجد به منطقة الاعصاب التي تتحكم في الاتزان.

ولا توجد نظريات تفسر حدوث هذا المرض ولكن الخبراء يعتبرون انه يحدث نتيجة إلى أسباب وراثية أو بسبب إصابة المخ بالتهاب سحائي أوتصلب شرايين المخ أوالتسمم أو الحمى الشوكية.

ويمكن أن يصاب به الفرد نتيجة لكثرة تعرض الرأس لضربات وصدمات متتالية مثلما يحدث مع الملاكمين.

ولاتوجد بعض الأعراض الواضحة للمرض، وأولها الرعشة وهي حركة اهتزازية لا إرادية مستمرة تبدأ غالبا في اليد والساق وأكثر ما تصيب اليدين.

ويسبب الشلل الرعاشي ايضا تصلب العضلات وانقباضها وعدم قدرة بعضها على الانبساط مما يؤدي إلى صعوبة الحركة أو توقفها، فيحدث بذلك تصلب الجسم وغالبا ما يؤدي إلى انثناءه.

ويوصي الاطباء بضرورة ابتعاد المريض عن التوتر العصبي وتجنب الانفعالات النفسية قدر الامكان، وضرورة تناول الادوية في مواعيدها.

وافادت دراسة أميركية أن الأشخاص الذين يتعرضون لإصابات بالرأس، أو يستنشقون مبيدات الأعشاب، تزيد لديهم مخاطر الإصابة بمرض الشلل الرعاش.

وكشفت دراسة اميركية أن تناول الأطعمة والمشروبات المحتوية على مادة الفلافونويد بشكل منتظم، والتي تمثل الشاي والتوت والفراولة والتفاح أهم مصادرها، تحمي أعصاب المخ وتقلل من فرص الإصابة بمرض باركنسون أو شلل الرعاش.

وقامت شركة "ليفت لابس" للتكنولوجيا الحيوية في وقت سابق بتطوير ملعقة ذكية عالية التقنية لمساعدة المصابين بمرض الشلل الرعاش على تناول الطعام بسهولة وأطلقت عليها اسم "ليفتوير".

وقامت "ليفت لابس" بدمج تكنولوجيا لحفظ التوازن في مقبض الجهاز المرتبط بالملعقة، وتتولى أجهزة استشعار في الملعقة رصد الرعشة ثم تهتز مقدمة الملعقة للشخص المصاب بالشلل الرعاش.

وبلغ سعر الملعقة عالية التقنية 295 دولارا أميركيا ولكن الشركة تتبرع أيضا بملاعق لمن لا يستطيعون تحمل تكلفة شراء واحدة.
الأربعاء 2015-03-11