صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 26

الموضوع: رواية غموض رجل ..

  1. #11
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل الحادي عشر

    مرت الأيام ...
    وخفت الحيرة اللي بداخلي ..
    وبدأت وكأنني تناسيت الأمر وتبعاته ...
    وكانت لي خواطر أخرى
    وغموض رجل .. لا يشاركني
    وكانت له خواطر أخرى
    وانا لا أشاركه ..
    وفي يوم ... انزل خاطرة بعنوان [ تحليل بلا أدوات ]
    كانت خاطرة – بل كانت رسالة موجه لي ..!
    يتحدث عن الإنسان وتحليلاته – ومدى تأثير النفس البشرية الأمارة بالسوء على سوء التحليلات
    ومدى حاجتنا الى أدوات كي نستطيع استخراج نتائج التحليل السليمة
    وكان كلامه – الحقيقة – درس في فنون التحليل والتأويل والاستنتاج
    وقد ركز على أهمية حسن النية في الأخر ما لم يتم التأكد من عكس ذلك ..
    قلت في نفسي
    هو يتحدث عني .. وعن أسلوبي معه ..!
    وكأنه يوحي اليّ بعدم التسرع في الحكم ...
    فقلت في نفسي ..
    لازم تعتذرين له
    خاصة انك مشرفة في هذا القسم
    فقررت الاعتذار
    وكتبت رسالة خاصة ...
    [ غموض رجل
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اعتذر بشدة عما بدر مني في رسالتي السابقة .. واشعر بالخجل منك
    تقبل اعتذاري واحترامي ..
    في لحظات وجاء الرد
    [ وردة الحياة ..
    كوني دوما كما انت .. وردة الحياة ..
    تعطي الجمال والعطر حتى وأن قطفت ... ]
    لا أرى حاجة للاعتذار – ستبقى القلوب تمنح الحب ..
    احترامي – مشرفتنا
    عندما وصلتني الرسالة وقرأتها ..
    كانت عبارة ..
    ستبقى القلوب تمنح الحب
    هي من لامست قلبي بقوووووة
    وكلمة الحب ..
    يااااااااااه
    لقد افتقدت هذه الكلمة كثيرا من زوجي
    الحب ...
    ما أجملها من كلمة
    كم انا احتاج سماع هذه الكلمة ...

  2. #12
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل الثاني عشر
    لا ادري ماذا عملت في داخلي تلك العبارة
    لماذا عصفت بــــ قلبي عبارته

    سيبقى القلب يمنح الحب ]

    قلت في نفسي ..
    اخزي الشيطان يا العنود
    تراك إنسانة متزوجة وعندك طفل
    وشكل هذا الرجل لا يقصد معناها
    ويمكن أيضا هي كلمة عابرة في قاموسه
    او انه إنسان يستمتع باللعب بمشاعر النساء
    اخزي الشيطان يا بنت وخافي الله - عيب هذي الهواجيس
    نعم ..
    لقد تسلل الشيطان لنفسي ..
    واضطربت نفسي لهذه العبارة وأحبتها .. وأحببت سماعها ..
    ومن من ] من – غموض رجل
    فجرني الشيطان الى كتابة كلمات لطيفة توحي بمدى الإعجاب والتودد اليه ...
    ورد علي إعجابي بكلمات شاكره وعبارة أخرى جميلة ..
    فحرك في نفسي سواكن لم أكن أعي يوما انها موجودة في داخلي ...
    لقد حرمني زوجي من هذه الكلمات ..
    ومع إنني سمعت مثلها من شباب كانوا يعاكسونني في السابق
    ولكنني لم اشعر بمدى تفاعلها في نفسي – مثلما جاءت من – غموض رجل
    فكانت هناك سيناريوهات عدة تدور في داخلي ..
    كلها متعبة .. مقلقة .. ولكن النفس كانت تستلذها وتستمتع بها ..
    لقد طار بي الخيال الى هناك ..
    الى عالم الحب والرومنسية والمشاعر العاطفية ...
    فانتبهت .. وتعوذت من الشيطان الرجيم
    وقلت في نفسي ..
    اتق الله – لا يجوز لك التفكير بهذه الطريقة
    اتق الله يا بنت واعقلي ...

  3. #13
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل الثالث عشر

    تسللت لنفسي خيالات بعيدة ..
    فكانت مؤثرة جدا في كل أحوالي حتى وانا جالسة مع زوجي وابني ..
    كان الشيطان يدفع النفس لتذكر كلمات – غموض رجل ..
    وكنت ابتسم وانا لوحدي
    اشعر ان هناك جاذبية نحو هذا الرجل ...
    وفي إحدى الليالي
    كان هناك صراع في داخلي بين عقلي وقلبي ..
    بشأن هذا الرجل ... ومدى حاجتي للكتابة له بأسلوب أكثر رقة وأكثر جراءة
    فتعوذت من الشيطان .. وتوضأت .. وصليت ركعتين أدعو الله فيها بإعانتي على هجر هذه الأفكار والخيالات
    ودارت الأيام ..
    وكان لي ان أنزلت خاطرة بما اشعر به في هذه الأيام ..
    عنونتها [ لا املك ]
    وكانت تتمحور حول القلب والعاطفة وما لا يملكه الإنسان فيهما ...
    وقد كتبت عبارة .. قد يحب الإنسان ما لا يتمنى فعله ..
    وكأنني تمنيت ان أوّصل لـــ - غموض رجل – مدى تأُثيره فيني
    وبعد إنزال الخاطرة بفترة بسيطة
    وجدت رسالة إعجاب وتعليق من – غموض رجل
    يقول :
    [ ما لا نملكه يستطيع العقل ان يملكه ويتملكه ..,
    وهذا هو ديدن الإنسان الذي يستطيع ان يحكّم عقله على عواطفه ..,
    عيشي كما يطلب عقلك وليس كما يتمنى قلبك ]...!!
    صرخت وانا لوحدي في الغرفة ..
    وش قاعد يقول ذا ...!!!!!؟
    كيف ...!!؟
    وشلون ...!!؟
    وكنت مستغربة بشدة ..
    كيف يقدر يحلل ما يدور في خاطري ...
    وسألت نفسي ..
    هل عباراته صدفة ..ام انه يحلل الكلام قبل الكتابة ؟؟؟؟
    وبعدين ما فيه وقت يحلل ...!!!
    ما بين إنزالي للخاطرة ورده اقل من خمس دقائق ..
    كيف يحلل ..!!
    فعلا .. لقد شد انتباهي وحواسي نحوه
    ما هذه القدرات وما هذه البلاغة ..
    أي شهادة مع هذا الرجل .؟!
    وأي علم معه ..؟!
    وأي عقل يحمله ..؟!

  4. #14
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل الرابع عشر

    لقد دفعني رده الى سرعة إرسال رسالة خاصة اليه ..
    قلت فيها :
    اسمع –
    لقد أقلقتني ودفعتني للكتابة اليك ..
    تعليقك على خاطرتي يوحي لي بأمرين
    إما ان تكون ساحر
    أو إما ان تكون إنسان مختلف
    لقد قلت لي ما لم استطيع قوله لنفسي ..!!؟
    تمنيت لو تعرفت عليك أكثر
    قل لي من انت ..؟!
    وقفلت الرسالة بعبارة خطيرة
    المعجبة وبقووووووة
    وردة الحياة ..
    رد علي بهذه الرسالة ..
    وردة الحياة ..
    انا ساحر ومختلف
    هههههههه
    ساحر – عندما يكون الآخر لديه دوافع السحر
    ومختلف – عندما يكون الآخر مختلف ..
    هذا انا بإختصار ..
    اسمحي لي –
    سوف اكتب خاطرة بعنوان – معجبة
    أتمنى ان تكوني اول المشاركين
    تحياتي لك
    --------------- انتهت رسالته

    ومع كل رسالة منه او اليه
    يتحرك فيني شيء – لا ادري ما هو ..؟!!!
    اهو قلبي .. ام مشاعري .. ام أحاسيسي .. ام جوارحي ..؟؟
    او انني أتحرك اليه كلي ..!!؟
    أرسلت له رسالة ابلغه بأنني بانتظار الخاطرة بشوق ...
    في اليوم التالي ..
    انزل خاطرته [ معجبة ]
    يقول فيها :
    [ معجبة ] ..

    تبحث عني بين السطور ..
    وانا ابحث عن حبي ..
    ابحث عن ذاتي ..
    ابحث عن مرآتي ..
    ابحث عن نفسي .. عن مشكاتي ..
    ابحث عن حقيقتي .. وفي صدق الشعور
    صغيرتي ...
    هذا انا .. لا يملك غير الماضي ...
    يروي حكايات الحضور ..
    اغرسي زهرة الحب [ في قلبي .. هنا ]
    فان الحب لدي أصبح بستان زهور ..
    يتغذى الشوق من رحيقه ..
    يمنح لقلبك حلاوة العبور ..
    القصة بدايتها نهاية مأساتي ..
    ونهاية المأساة في بداية المرور ..
    او تعلمين .. صغيرتي ..
    كيف الحكاية تدور ثم تدور ثم تدور
    لهف ثم جفاء وبعده حب يحكي الأيام والشهور
    حكاية السنين عبر الدهور ..
    هذا انا ذا ..
    تعالي لحبي وافتحي أبواب العبور
    واكتبيني في خواطرك بين السطور

  5. #15
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل الخامس عشر


    قرأت الخاطرة ..
    وكأن الكلمات والعبارات تخاطبني [ انا ]
    كانت الكلمات .. تخطفني من ذاتي
    تبحث في الماضي وترسم المستقبل
    كان وقع هذه الخاطرة على نفسي - كالمطر .. يروي عطش الصحراء ..
    نعممم
    لقد سمعت كلمات الغزل
    وسمعت عبارات الثناء والتودد
    وسمعت عن الشوق ..
    ولكن مثل إحساسي بهذه الخاطرة لم اشعر ..!!؟
    لا ادري هل كانت هذه الخاطرة جميلة كما أراها ..
    ام انه وضعني في حالة إعجاب .. قبل قرائتها .. وحتى ولو كانت الخاطرة ضعيفة
    وذلك بقوله : أتمنى ان تكوني أول المشاركين ..
    وكأنه يوحي اليّ بان الخاطرة لي [ انا ]
    لقد استطاع ان يجعلني أطير بلا جنحان ...
    استطاع ان يشعرني بمعنى الحب ..!!؟
    استطاع ان يحرك في داخلي لذة لم اشعر بها من قبل ..!!
    فأسرعت للمشاركة ...
    كتبت ..
    يا الهي كم كانت خاطرتك تلامس مشاعري
    وكم كانت تدق على أوتار قلبي ..
    جميل يا سيدي ما كتبت
    فرد سريعا ...
    مشرفتنا ..
    كم هي سعادتي حينما تصل كلماتي لذوق سعادتكم
    تحياتي – وتقديري
    فبعدها بدقائق
    أرسلت له رسالة خاصة لطيفة ..
    فيها ثناء وإطراء ولطف وعبارات توحي بالإعجاب
    ثم أرسل إجابة ...
    يشكرني .. ويتمنى التواصل الدائم
    فكان هناك رسائل خاصة متبادلة
    نسيت معها بأنني مشرفة على القسم
    ونسيت ايضا إنني متزوجة ولدي طفل
    لقد أطلعته على تفاصيل حياتي – بطريقة ساذجة
    وكان يوحي لي بالبساطة والأريحية في الطرح وفي النقاش
    لقد أشعرني بأنني اعرفه من زماااااان ..
    كان تارة يمزح وتارة يتكلم بجد
    وتارة يلمّح وتارة يصرّح ....!!
    لقد نسيت نفسي ...
    وانتبهت حينما قال بأنه ينوي تسجيل خروج ...
    فتذكرت ...!!
    وانتبهت ..!!
    وخطر ببالي بانني تجاوزت كل الخطوط والحدود مع هذا الرجل
    وعاتبت نفسي كثيرا ..
    وتوعدت نفسي الا أعود لمثل هذه الرسائل ..
    سجلت خروج من المنتدى
    وجلست مع نفسي أفكر .. وأفكر
    ماذا دهاني .. لماذا تعاملت مع هذا الرجل بهذا الأسلوب
    لماذا اندفعت في الحديث .. وتجرأت في التواصل ..
    وتذكرت زوجي وطفلي ..
    وعاهدت نفسي الاّ أعود مرة أخرى

  6. #16
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل السادس عشر

    في تلك الليلة .. تأخر زوجي في العودة للمنزل كعادته ..
    حاولت إشغال نفسي عن المنتدى – بل حاولت إشغال نفسي عن لمس جهاز الكمبيوتر
    فجلست مع ابني أضاحكه وألعابه .. حتى نام ..
    وجلست وحدي انتظر زوجي يعود
    الساعة الواحدة ليلا
    ماذا اعمل ...!!؟
    لقد جاء في بالي المنتدى وما يدور فيه الآن ..
    دفعني هذا التفكير الى الدخول ..
    دخلت المنتدى
    رسالة خاصة من [ غموض رجل ..!!
    أسرعت في فتحها
    قرأت ..
    لقد استمتعت بالتواصل معك ..
    أتمنى الا أكون أزعجتك بكلامي ..
    تحياتي – مشرفتنا
    فقلت في نفسي .. لن أرد على هذه الرسالة
    سوف أهملها .. ثم لن يعاود الإرسال ...
    فتركتها وبحثت عن مشاركات الأعضاء
    فلفت انتباهي كثرت المشاركين مع – غموض رجل – في خاطرته [ معجبة ]
    وكانت الفتيات المشاركات يثنون عليه بطريقة جعلتني أغار عليه منهن ..
    وكأن [ غموض رجل ] مُلكي لوحدي ...
    وكأن هناك تسابق منهن على من يخطف هذا الرجل..
    هكذا اوحت اليّ نفسي وشيطاني
    فذهبت للرسائل ..
    وفتحت رسالته مرة أخرى
    وكتبت ..
    يسعدني دائما التواصل معك ...
    ولم يكن متواجد في المنتدى .. في تلك اللحظة
    فـــ سجلت خروج – مع دخول زوجي المنزل
    فرأيت في عيني زوجي نظرة عتاب وتعابير حزن وآسف على وجهه
    فسألته : سلامات وش فيك ؟!
    اجاب : ما فيني شيء ..
    - بس كأنك زعلان
    - ليش انتِ تبغيني ازعل
    - لا - بس كذا حسيت
    - لا – ما فيني شيء – الحمد لله
    ذهب الى دورة المياه ..
    كان إحساس الخطأ في داخلي – هو – من أشعرني بان زوجي زعلان وعاتب عليّ
    بل هو إحساس الذنب والتقصير في حق الله أولا ثم في حق زوجي
    جلست أعاتب نفسي وأحاورها ..
    طلع زوجي من دورة المياه
    فوجدني في حالة شرود ...
    فقد صوت لي أكثر من مرة ولم أرد عليه ..؟!
    وسألني .. وش فيك ؟!!
    قلت وانا أحاول التماسك : لا ما فيني شيء

  7. #17
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل السابع عشر

    عدّت - الليلة على خير
    كنت خايفة ان يظهر على ملامحي القلق أمام زوجي
    بعد ذهاب زوجي للدوام ...
    قررت الدخول للمنتدى ...
    وجدت رسالة خاصة من [ غموض رجل
    وإهداء خاص
    أغنية وكلمات – كأنني لأول مرة اسمعها ...
    لقد قلب كياني هذا الرجل ...
    وجعلني أفكر بطريقة مختلفة ..
    زاد التواصل بيني وبينه وأصبحت العلاقة أكثر أريحية وحميمية
    حتى وصل الأمر الى انه يطلب مني التواصل عبر الايميل
    فوافقت ..
    وتطور الأمر الى التواصل عبر الجوال ...
    وتحولت العلاقة الى علاقة حب وغزل وهيام
    وتبادل الصور ...!!؟
    فكشفت له كل أموري
    من اسمي الحقيقي الى حقيقة زواجي ...
    وكانت معرفته بزواجي نقطة تحّول بالنسبة له ..
    فقد طلب مني بكل قوة وبأسلوب يوحي بالصدق.. بقطع العلاقة والمحافظة على عش الزوجية , مع انه لا يمانع بالتواصل وكان يقول لي الخيار خيارك .. وانا المستفيد -[ ويضع صور رمزية توحي بالضحك ] ..
    بل وذكرني بالخيانة . . وعواقبها .. ومدى تأثيرها المباشر وغير المباشر على العلاقة الزوجية ثم يعود للمزح بقوله :
    وانا مع هذا ادعوك للخيانة [ ويضع صور رمزية توحي بالخبث والضحك ]
    في ذلك الوقت وكأنني– لا اسمع – الا صوت واحد - ورأي واحد
    هو انني استمر في علاقتي مع [ غموض رجل - مع سلطان ..
    مع حبيبي سلطان ....!!! [ هكذا عرفت اسمه الأول – فقط ]
    بل ان طلبه لي بقطع العلاقة – جعلني أثق فيه أكثر واشعر بمدى حرصه واهتمامه فيني
    وهكذا ارتسمت صورته في مخيلتي .. صادق وجميل ومؤدب ومثقف
    بل تعدى الأمر أكثر من ذلك ..

    لسان الحال يقول :

    مجنون فيك وماني بعاقل

    خل العقل للي يلومني
    نعم احبك وانت تستاهل
    فيك انت مااسمع لو يعذلوني


    من يوم شفتك قلبي متفائل
    سكنتك بقلبي وبعيوني
    كامل بعيني والله الكامل
    واضيع لامن قلت لي شلوني


    لاغبت لحظه عني اتسائل
    واخاف في حبك يحسدوني
    اموت بعيونك وانا قايل
    مجنون فيك وانت مجنوني

  8. #18
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل الثامن عشر

    كنت أفكر وانا أتواصل معه ان أقول له :
    ودي أشوفك على الطبيعة
    ودي نلتقي ..!!
    وفي كل مرة تمرّ علىّ هذه الخواطر .. أتذكر زوجي وطفلي ..
    فيخفق قلبي بشدة واشعر بالقلق والخوف على مصيري
    أخاف ينكشف أمري وتنكشف خيانتي مع زوجي ..
    وقد كان زوجي لا يسأل عني كثيرا ...
    وليس له شأن في خصوصياتي ..
    يراني اعبث بالجوال واعبث بجهاز اللاب توب أمامه ولا ينتقدني
    يسمعني أحادث أهلي وصديقاتي بالساعات ولا يعلق
    يسمح لي بالخروج مع السائق .. دون التدقيق الى أين اخرج وكم من الوقت يمضى وانا خارجه من البيت ..
    هو أيضا مشغول بجواله .. مشغول بطلعاته وسفراته ..
    نعم ..
    كنت أتمنى ان يقول لي من تكلمين ..؟!
    وليه طولتي في المكالمة ..؟!
    وين رايحه ..؟!
    كنت أتمنى ان يقول لي – لا- في بعض طلباتي ..؟!
    ولكنه لا يقول .... !!!
    كنت أتمنى ان يشعرني بأنه يغار عليّ
    يحبني – يتلهف بالبقاء عندي ..
    ولكنه لا يفعل ...!!!
    كريم حد الإسراف
    متساهل حد الضياع
    بارد حد الهلاك
    كنت ابرر تواصلي مع سلطان بإقناع نفسي ان زوجي هو السبب
    وكنت اعرف ان ذلك ليس مبرر ..!!! ولكنه خداع النفس

  9. #19
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    الفصل التاسع عشر

    قررت .. ان اطلب من سلطان رؤيته على الطبيعة ..
    فكل الظروف مهيأة لي ..
    سائق – زوج لا يسأل – أعذار جاهزة
    في إحدى الليالي
    وانا أتواصل مع سلطان قلت له :
    ودي أشوفك على الطبيعة .. ولو من بعيد
    قال : وبعدين ... [ وهو يضحك ]
    قلت : بس – شيء في نفسي ودي أحققه ..!!
    قال : لا يلعب عليك الشيطان ... [ بأسلوب المداعبة ]
    وأكمل بقوله : ترى يا العنود حتى علاقتنا بالجوال ما تصلح , خاصة انك متزوجة [ وبدأت نبرة صوته تتغير ]
    فسكت – انا - ولم اعلق وتعثرت الكلمات في فمي
    وأدركت إنني تسرعت في الطلب ..
    وشعرت بمدى سذاجتي وقصور تفكيري ..
    انا من يطلب – وهو من يمانع وينصح ..!!؟
    معادلة صعبة لم اتحمّل حلها ...!
    ولا يسعني في تلك اللحظة الّا التحجج بالمشاغل وإنهاء المكالمة ..
    بعد ما أنهيت المكالمة ..
    طحت في نفسي عتاب – حتى شعرت ان تأنيب الضمير وصل حد جلد الذات ..
    وأصبح ذاك اليوم عليّ كالصخرة تكتم أنفاسي ..
    يوم ثقيل كئيب كله تحليل وتفكير وازدراء للنفس ..
    لقد عاقبت نفسي .. وتبت الى ربي ...
    بكيت وسقطت دموعي بحرارة وتألمت في داخلي – اشعر بالانكسار
    مشاعر مختلطة – لا ادري ماذا أريد ..؟!!!
    احترت كثير ...
    وقررت ...
    سوف ابتعد عن هذا الشخص
    بل قررت ترك المنتدى
    ترك كل شيء
    بعد فترة ..
    طلبت من زوجي تغيير رقم هاتفي
    وتحججت بوجود مكالمات مزعجة من بعض الأشخاص
    فوافق في الحال
    وفعلا .. غيرت رقم هاتفي واحتفظت بالشريحة السابقة بحجة وجود أرقام يجب نقلها
    وانقطعت عن المنتدى
    وبقيت على هذا الحال أكثر من 10 أيام
    وفي كل يوم...
    تمرّ عليّ الأحداث السابقة
    كنت أتلذذ بتفاصيلها .. وابتسم عندما أتذكر مكالماتي مع سلطان
    وفي نفس الوقت كنت سعيدة بانتصاري على رغباتي ونفسي ..
    في اليوم الحادي عشر
    قررت إدخال شريحتي السابقة ..
    وقلبي كان ينبض بشدة .. لأنني كنت أتوقع وجود رسائل من سلطان
    وصدق توقعي ...
    أكثر من 20 رسالة من سلطان ..
    جميعها رسائل حب وغرام وشوق
    جميعها لهفة وخوف وارتياب على شخصي
    وفي احدها ذكر انه يريد مقابلتي حسب طلبي ..

  10. #20
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sat Sep 2010
    الدولة
    ĵðŕĐáŇ
    المشاركات
    4,521
    معدل تقييم المستوى
    21474850

    رد: رواية غموض رجل ..

    فصل العشرون

    تجدد الشوق والحب ..
    وتجدد معه صراعي مع نفسي
    ربااااااااااه ... ماذا اعمل ..؟!
    هل أرد عليه ... ؟؟!
    ام استمر في البعد والهجر وترك التفكير في الموضوع
    رجعت لي لحظات القلق والخوف
    وكنت أراقب الله عز وجل خوفا من ارتكاب المزيد من المعاصي
    وكان هناك صراع في داخلي بلغ مبلغه ..
    ويقطع ذلك رنين الهاتف ..
    مكالمة واردة من سميرة [ هكذا اسميته في جوالي خوفا من زوجي ]
    نعم انه سلطان .. يتصل فيني
    هل أرد ام ماذا ..؟!!"
    احترت .. وكانت لحظات صعبة ..
    قلبي ينبض بشدة ...
    انقطع الرنين .. وانقطعت معه أنفاسي ..
    وتاهت مشاعري .. لقد أحسست بالتيه .. شعرت بالألم .. بكيت
    رجعت أجفف دموعي
    وعاودت الاتصال ...
    - الوووه
    - هلا سلطان
    - هلا قلب سلطان – سلامات
    - الله يسلمك – عندي بعض الظروف والحمد لله عدّت على خير ..
    - سلامات ما تشوفين شر
    - الله يسلمك .. بس
    قطع كلامي
    - العنود .. متى أشوفك ..؟!!!

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الجزيرة تزور فلسطينية أهينت بالأسر
    بواسطة محمد الدراوشه في المنتدى منتدى الاخبار العربية والمحلية
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 07-10-2010, 05:26 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
معجبوا منتدي احباب الاردن على الفايسبوك