برج الدلو

تبدأ المعطيات بالتحوّل التدريجي لمصلحتك. يطالعك الشهر ببوادر جيدة توحي إليك بالمثابرة ومتابعة الجهود. تستعيد الامل والتفاؤل ويزداد الحظ قوة وتزداد الفرص الثمينة. تباشر، يا عزيزي الدلو، مرحلة فلكية جديدة تنتقل خلالها من المواجهة وتقديم الطروحات والتقارير والتبرير والبراهين الى مرحلة توسيع دائرة التحركات والاتصالات والتحالفات. وبما ان هناك مجموعة من المؤشرات الفلكية الجيدة، أعتقد ان مساعيك ستلاقي نتيجة مثمرة جداً. انقلابات في الأوضاع لمصلحتك وكذلك مفاجآت سارة، لكن لا تتوقّع، يا عزيزي، تغييرًا مفاجئاً بل تدريجيًّا. تتقدم نحوالأهداف ثم تحقق النجاح والازدهار ولا سيّما في أكثر الأيام الكثر حظاً. قد تطالعك من حين إلى آخر معاكسات عابرة ربّما جراء ذيول متاعب الأسابيع أوالأشهر السابقة. لكن باستطاعتك التغلّب على الصعاب للانطلاق في خطة إعادة ترميم مواقع وعلاقات وتصحيحها. تجنّب العودة إلى الوراء في أقل الأيام حظًّا اي الى مرحلة الجدال والمواجهة