كارثة صحية يسببها عامل مطعم ينقل العدوى لـ 5 آلاف شخص

كارثة صحية يسببها عامل مطعم

أطلق المسؤولون الصحيون في ولاية ميزوري الأمريكية تحذيراً، باحتمالية إصابة ما يقارب خمسة آلاف شخص بعدوى فيروس الالتهاب الكبدي A، بسبب موظف في مطعم.

ولم تكشف إدارة المطعم عن الموقع الذي كان يحتله الموظف الذي عمل في الفترة ما بين الثامن من مايو الحالي، إلى 16 من الشهر ذاته.

وطالبت دائرة الصحة في الولاية من زائري المطعم خلال تلك الفترة مراجعة السلطات الصحية، للتعرُّف على ما يمكن فعله.

هذا وينتقل المرض من خلال الطعام أو الماء الملوّث بالفيروس، أو من خلال انتقاله من شخص مصاب بالمرض، وفقاً لعيادة مايو الطبية التي أشارت إلى أن الحالات البسيطة يمكن أن تشفى دون علاج، بينما الحالات الشديدة يمكنها أن تؤدي إلى فشل في الكبد وإلى الوفاة.