كاري تريد
تعتبر التجار بالكاري تريد او الاعتماد علي التذبذ فب اسعار الفائدة علي العملاات من اكثر انواع التجارة شيوعا وانتشارة لدي الغرب
الا انةا ليست بالدرجة الكافية في الوطن العربي نتيجة لعديد من الاعتبارات الدينية والاخلاقية اليت يتفرض عليها القيود .
فما هي هذة التجارة ؟


تعتبر الكارى تريد من أكثر العناصر أهميه فى التجاره فى الفوركس بل هل تعتبر فى حد ذاتها أحد طرق التجاره فى الفوركس و ترتكز تلك الطريقه على القيام ببيع او أقراض العملات ذات العائد المنخفض (ذات الفائده المنخفضه و من أشهر تلك العملات الين اليابانى) و القيام بشراء أو اقتراض العملات ذات العائد المرتفع (ذات الفائده المرتفعه و مثال على ذلك الدولار النيوزلاندى و الدولار الأسترالى ) و الفرق يعتبر ربح للمتاجر و هذا هو جدول الفوائد الحالى على -
مثال علي ذلك
اذا قررت ان تقوم بعمل صفقة لشراء الين الياباني منخفض القيمة في المقابل بيع الدولار الاسترالي مرتفع القيمة
فانك ستكون ملزما اما البنك الذي قمت الاقتراض منة ان تسدد الفائدة في مواعيدها المقررة حتي تكون بالنسبة لك الارباح مضمونة
وولكن ذلك مع افتراض ثبات سعر الصرف



و سنلاحظ هنا أن فرق الفائده 4.4% لصالح الدولار الأسترالى و هو مكسب صافى دون عناء بمعنى أن عليك أن تسدد للبنك 0.10% من قيمه القرض و ثم قمت بأيداع قيمه القرض بالدولار الأسترالى فى بنك فى أستراليا ستجد هنا ان قيمه الفائده التى تحصل عليها هى مما يعنى انك ستحصل على على فرق فائده بين المدفوع و المحصل قيمته 4.4% ما رأيك فى الكارى تريد الأن ؟4.5%

و لكن هذا يتوقف على عامل مهم للغايه و هو ثبات سعر الصرف بمعنى

كما قلنا فى المثال السابق اننا قمنا بشراء الدولار الأسترالى و بيع الين اليابانى (مثال على ذلك فى الفوركس زوج الدولار الأسترالى ين يابانى ) و لكن الزوج دخل فى ترند هابط و أرتفعت قيمه الين امام أمام الدولار الأسترالى و بما أنك قمت بشراء الدولار الأسترالى و بيع الين فهذا يعنى خسائر تحد من مكسبك فى الكارى تريد لذلك فى حاله ثبات سعر الصرف يمكن الدخول يكون فرق الفائده مكسب صافى و الافضل هو أرتفاع سعر الدولار الأسترالى امام الين اليابانى فهذا معناه مكسب أضافى بجانب مكسف فرق الفائده او مكسب الكارى تريد .

الدخول عكس الكارى تريد

فى ذلك الدرس نركز على نقطه فى غايه الاهميه و هى ماذا يحدث فى حاله دخولك عكس اتجاه الكارى تريد يجب أن ننتبه فى تلك حاله ان هناك عامل خساره يستمر كلما قمنا بتبيت الامر و هذا مثال على ذلك

فى حاله قمنا ببيع الدولار الأسترالى و شراء الين بمعنا قمن بعمليه بيع لزوج الدولار الأسترالى ين يابانى

Aud/jpy

تلك الحاله نكون بيعنا العمله ذات العائد المرتفع على الفائده الدولار الاسترالى و قمنا بشراء العمله ذات العائد المنخفض على الفائده فى الين اليابانى مما يضعنا فى حاله خساره قدرها 4.4% سنويا فى حاله تبييت العقد لمده سنه كامله و هى مقدار الفرق بين فائده الدولار الأسترالى الذى تم بيعه و فائده الين اليابانى الذى تم شرائه و هو عامل يجب أن تضعه فى حسابك جيدا عند دخولك فى اى صفقه فى الفوركس .

الرافعه الماليه

و هى من اهم عوامل المتاجره فى الفوركس و الكارى تريد و يجب الانتباه لها جيدا

فكما نعلم تجاره العملات توفر للمتعاملين رافعه ماليه قد تصل ال 400:1 (راجع المقدمه)

و هذا يعنى أنك فى حاله زوج مثل اليورو ين و قمت بالدخول ب 10% من قيمه حسابك و كانت قيمه حسابك هى 10000$ و قيمه الرافعه الماليه هى 100:1 فقط سنجد أننا قمنا بالدخول ب 1000 دولار فقط من قيمه الحساب (الهامش المستخدم) ألا أن تلك ال 1000 $ قد تم تحويلهم من قبل شركه الوساطه الى ال 100000$ ما رأيك و بما أن الفرق بين فائده العملتان هو 0.9%

فى حاله الشراء و الأستمرار فى هذا العقد لمده عام كامل نحصل على 0.9% من قيمه العقد و هى 900 $ اى 9% من قيمه المحفظه

فى حاله البيع و الأستمرار فى هذا العقد لمده عام كامل نخسر ما قيمته 0.9% من قيمه العقد و هى 900 $ اى 9% من قيمه المحفظه

لذلك يجب ان ننتبه جيدا فى حاله المتاجره فى الكارى تريد لعنصر الرافعه الماليه