كاسياس يحذر المانيا: اسبانيا تملك مواهب مذهلة

كاسياس يحذر المانيا: اسبانيا تملك


- اطلق قائد المنتخب الاسباني وحارسه ايكر كاسياس تحذيرا لالمانيا بان بلاده تملك مواهب مذهلة في كرة القدم وذلك بعد تأهل لاعب ريال مدريد وزملاؤه الى المباراة النهائية من بطولة اوروبا لكرة القدم بعد فوزهم الساحق على روسيا 3-0 ليلة الخميس في فيينا في الدور قبل النهائي.
وهذه المرة الاولى التي تتأهل فيها اسبانيا الى النهائي منذ 24 عاما عندما خسرت نهائي بطولة اوروبا 1984 امام فرنسا المضيفة حينها.
واضاف كاسياس ''ما زلت لا اصدق ان الامر حقيقة. علينا الايمان الان اننا سنواجه الاحد المانيا ونتغلب عليها. لم نصل الى النهائي منذ 24 عاما، انه انجاز هائل وانا فخور كثيرا بفوزنا في قبل النهائي بهذه الطريقة.
انه امر هام للغاية. نحن نملك مواهب مذهلة في كرة القدم ضمن هذا المنتخب وعلينا ان نتناقل الكرة بسرعة لتصبح الحياة صعبة للغاية معنا''. وتوجه كاسياس الى الجمهور الاسباني قائلا ''وعدناهم بان لا نخذلهم. هناك جماهير رائعة. كنا نعي تماما انها رحلة طويلة من اسبانيا الى فيينا''، معتبرا ان المنتخب يتكون من مجموعة رائعة من اللاعبين ليس في الملعب فحسب بل على الصعيد الشخصي ايضا لان هناك تعاضد مميز بينهم جميعا وهو العامل الاساسي الذي ساهم بتحقيق هذه النتائج. وعن موضوع اصابة زميله دافيد فيا في اللقاء ما سيحرمه من المشاركة في النهائي، قال كاسياس ''انه امر اليم لدافيا فيا ولجميعنا لانه لن يكون هنا ليسجل اهدافنا في النهائي لكن سنحاول ان نفعل ذلك من اجله لكي يكون سعيدا''.
اما خافي هرنانديز الذي افتتح التسجيل لاسبانيا في الدقيقة 50 فقال ''بامكان الجميع ان يرى بان اسبانيا منتخب رائع عندما نستطيع ان نلعب في منطقة اخصامنا. الان هو الوقت من اجل الاستمتاع بشعور تجاوزنا امتحان اخر باسلوب مميز. لا تصل الى النهائي كل يوم ان كان مع فريقك او المنتخب، وهذا شعور يجب الاستمتاع به.
المانيا منتخب قوي جدا، منافس واثق من نفسه وهو يسعى لمواصلة افضليته التاريخية المتمثلة بالاداء الجيد في المباريات النهائية، لكننا جاهزون واعتقد اننا نملك المقدرة...ومستوانا يظهر هذا الامر''. اما فرانسيسك فابريغاس الذي لعب دورا اساسيا في الفوز بعدما دخل بدلا من فيا في اخر 10 دقائق من الشوط الاول، فقال ''بعدما تمكنا من فك النحس الذي لازمنا ومنعنا من تجاوز الدور ربع النهائي، اصبح لدينا الدفع النفسي للفوز على روسيا للمرة الثانية لنصبح المنتخب الوحيد في هذه البطولة الذي فاز عليهم (روسيا).
يجب على اوروبا ان تشكر الروس لانهم قدموا في هذه البطولة اسلوبا مميزا لكننا كنا نؤمن بانه من واجبنا الوصول الى النهائي بعد تجاوزنا ربع النهائي. ورغم حزننا لغياب دافيد فيا عن النهائي فنحن ذاهبون لمباراة الاحد من اجل الفوز''.
ويأمل الاسبان ان يكرروا نتيجة بطولة اوروبا 1984 عندما تغلبوا على الالمان 1-0 في الدور الاول، وكان ذلك الفوز الوحيد لهم على ''مانشافات'' في المباريات الرسمية من اصل سبع مباريات اخرها كان في الدور الاول من مونديال 1994 عندما تعادل الطرفان 1-1 في شيكاجو.
وفاز الالمان في اربع من اصل المواجهات السبع الرسمية، مقابل هزيمة وحيدة وتعادلين. ويعود اخر لقاء بين الطرفين الى 12 شباط 2003 عندما فازت اسبانيا وديا 3-1 في مايوركا، وكانت تلك المباراة الودية الثانية عشرة بينهما وهما يتقاسمان الانتصارات (4 لكل منهما) والتعادلات (4 لكل منهما).



;hsdhs dp`v hglhkdh: hsfhkdh jlg; l,hif l`igm