بسم الله الرحمن الرحيم

ان اضطراب الكلام هو احد الامراض النفسية التي تصيب الفرد نتيجة لعوامل اما ان تكون حيويه داخلية مثل مشاكل في الاحبال الصوتية ناتجة عن التهابات واعراض مختلفة او تكون ناتجة عن مشاكل واعراض اجتماعية وهي اعراض خارجية تؤثر على الفرد تاثيرا مباشرا ولقد ذكرنا سابقا عن الاعراض المؤدية الى المشاكل والامراض النفسية نذكر منها عدم النضج وسوء التوافق الاجتماعي وعدم القدرة على تحمل المسؤليات ، واضطراب العلاقات الاجتماعية وعدم التمكن من اقامة علاقات اجتماعية وانسانية ، والشعور بالرفض والحرمان ونقص الحب وعدم الاحترام وعدم تفهم الاخرين ، عدم الارتياح بخصوص الاسرة وسوء سلوك الوالدين واخطاء بالتنشئة هذه العوامل مجتمعة قد تصيب الفرد باحد الامراض النفسية ونحن نتكلم عن احد هذه الامراض وهي اضطراب الكلام وكم الكلام والتئتئة اثناء التكلم وعيوب طلاقة اللسان فعندما يتعرض الانسان لصدمة معينة نتيجة لهذه العوامل مجتمعة قد يصاب بهذه الحالة فلا يستطيع التكلم او اذا تكلم فان هناك تكون مشكلة في مخارج الكلام واضطراب اللسان عن كم وكيفية الكلام والتكلم بشكل سليم هذه الحالة او العارض اذا كان ناتج عن اسباب حيوية فانه يعالج بطريقة حيوية بمعالجة الاسباب المسببة لهذا المرض واذا كان ناتج عن حالة نفسية فانه يزول بزوال الاسباب المؤدية لهذا المرض واخيرا قد يحدث هذا المرض عن اسباب روحانية ونقصد بالروحانية هنا كل مرض ليس له تشخيص حيوي او نفسي ويكون خارج عن ارادة الفرد وتتحكم به قوة خارجية لا يستطيع الفرد السيطرة عليها ويكون تاثيرها على العقل الباطني للمصاب وقد يصاب بها الفرد نتيجة لابتعاده عن حقائق ثابتة وبعده عن العبادات والمعتقدات الدينية وعن التزاماته وواجباته تجاه الله عز وجل اولا وتجاه اسرته واهله وارحامه ، فاذا علمت ان المسبب هو الله عز وجل فعليك ان تعلم السبب وحاول ان تتحاشى السبب واعلم ان الله عز وجل عادل حق سبحانه ولا اله الا هو الرحمن الرحيم . نسأل الله لنا ولكم علما نافعا ونورا ساطعا وشفائا من كل داء .


hq'vhf hg;ghl